التكوين - ظهور الله في ممرا

1 - وتَراءى الرّبُّ لإبراهيمَ عِندَ بَلُّوطِ مَمْرا، وهوَ جالسٌ بِبابِ الخيمَةِ في حَرِّ النَّهارِ.
2 - فرفَعَ عينيهِ ونظَرَ فرأى ثَلاثةَ رِجالٍ واقِفينَ أمامَهُ، فأسرعَ إلى لِقائِهِم مِنْ بابِ الخيمةِ وسجدَ إلى الأرضِ
3 - وقالَ: ((إنْ كنتَ راضِيًا عليَ يا سيّدي، فلا تَمُرَ مُرورًا بِعَبدِكَ.
4 - دَعني أُقدِّمُ لكُم قليلاً مِنَ الماءِ، فتَغسِلونَ أرجلَكُم وتَستريحونَ تحتَ الشَّجرَةِ.
5 - وأقدِّمُ لكُم كِسرةَ خبزٍ، فتَسنِدونَ بها قُلوبَكُم ثُمَ تَستَأنِفونَ سَفَرَكُم. وإلاَ لماذا مرَرْتُم بِعَبدِكُم؟)) فقالوا لهُ: ((إفعَلْ كما قُلتَ)).
6 - فأسرعَ إبراهيمُ إلى سارةَ في الخيمَةِ وقالَ لها: ((إعجني في الحالِ ثَلاثةَ أكيالٍ مِنَ الدَّقيقِ الأبيضِ واَخبِزيها أرغِفةً))
7 - واَندفعَ إبراهيمُ نحوَ البقَرِ فأخذَ عِجلاً رَخصًا مُسَمَّنًا إلى الخادِم فأسرعَ في تَهيئَتِهِ.
8 - ثُمَ أخذَ زبدَةً ولَبَنًا والعِجلَ الذي هيَّأهُ، فوضَعَ هذا كُلَّه أمامَهُم. فأكلوا وهوَ واقفٌ أمامَهُم تَحتَ الشَّجرَةِ.
9 - ثُمَ قالوا: ((أينَ سارةُ اَمرأتُكَ؟)) قالَ: ((هيَ في الخيمةِ)).
10 - فقالَ أحدُهُم: ((سأرجعُ إليكَ في مِثلِ هذا الوقتِ مِنَ السَّنَةِ المُقبِلَةِ ويكونُ لسارةَ اَمرأتِكَ اَبنٌ)). وكانَت سارةُ تسمَعُ عِندَ بابِ الخيمةِ وراءَهُ
11 - وكانَ إبراهيمُ وسارةُ شَيخينِ مُتَقَدِّمَينِ في السِّنِّ، واَمتنعَ أنْ يكونَ لسارةَ عادةٌ كما لِلنِّساءِ،
12 - فضَحِكت سارةُ في نفْسِها وقالت: ((أبَعدَما عَجزْتُ وشاخ زوجي تكونُ لي هذِهِ المِتعَةُ؟))
13 - فقالَ الرّبُّ لإبراهيمَ: ((ما بالُ سارةَ ضَحِكَت وقالت: ((أحقُا ألِدُ وأنا الآنَ في شيخوختي؟
14 - أيصْعُبُ على الرّبِّ شيءٌ؟ في مِثلِ هذا الوقتِ مِنَ السَّنةِ المُقبِلَةِ أعودُ إليكَ ويكونُ لِسارةَ اَبنٌ)).
15 - فأنكَرَت سارَةُ وقالت: ((ما ضَحِكْتُ))، لأنَّها خافَت. فقالَ: ((لا، بل ضَحِكْتِ)).
16 - وقامَ الرِّجالُ مِنْ هُناكَ وتوَجهوا نحوَ سدومَ، وسارَ إبراهيمُ مَعَهُم لِيُشَيِّعَهُم.
17 - فقالَ الرّبُّ في نفْسِه: ((هل أكتُمُ عَن إبراهيمَ ما أنوي أنْ أفعلَهُ،
18 - وإبراهيمُ سيكونُ أُمَّةً كبيرةً قويَّةً ويتَبارَكُ بِهِ جميعُ أُمَمِ الأرضِ؟
19 - أنا اَختَرْتُه لِيُوصيَ بَنيه وأهلَ بَيتِه مِنْ بَعدِه بأنْ يسلُكوا في طُرُقي ويعمَلوا بالعَدلِ والإنصافِ، حتى أفيَ بما وَعَدْتُهُ بهِ)).
20 - وقالَ الرّبُّ لإبراهيمَ: ((كَثُرَتِ الشَّكوى على أهلِ سدومَ وعَمورةَ وعَظُمَت خطيئَتُهُم جدُا
21 - أنزِلُ وأرى هل فعَلوا ما يستوجبُ الشَّكوَى التي بلَغَت إليَّ؟ أُريدُ أن أعلَمَ)).
22 - وتوَجهَ الرَّجلانِ مِنْ هُناكَ إلى سدومَ، وبقيَ إبراهيمُ واقفًا أمامَ الرّبِّ.
23 - فاَقتربَ إبراهيمُ وقالَ: ((أتُهلِكُ الصِّدِّيقَ معَ الشِّرِّيرِ؟
24 - رُبَّما كانَ في المدينةِ خمسونَ صِدِّيقًا، أتُهلِكُها كُلَّها ولا تصفَحُ عَنها مِنْ أجلِ الخمسينَ صِدِّيقًا فيها؟
25 - حَرامٌ علَيكَ أنْ تفعَلَ مِثلَ هذا الأمرِ، فتُهلِكُ الصِّدِّيقَ معَ الشِّرِّيرِ، فيَتساويانِ. حَرامٌ علَيكَ! أديَّانُ كُلّ الأرضِ لا يَدينُ بالعَدلِ؟))
26 - فقالَ الرّبُّ: ((إنْ وجدْتُ خمسينَ صِدِّيقًا في سدومَ صَفَحْتُ عَنِ المكانِ كلِّه إكرامًا لهُم)).
27 - فأجابَ إبراهيمُ: ((ما بالي أُكَلِّمُ سيّدي هذا الكلامَ وأنا تُرابٌ ورمادٌ.
28 - رُبَّما نقَصَ الخمسونَ بَريئًا خمْسةً، أتُهلِكُ كُلَ المدينةِ بِالخمْسةِ؟)) فقالَ: ((لا أُهلِكُها إنْ وجدتُ هناكَ خمْسةً وأربعينَ)).
29 - وتابَعَ إبراهيمُ كلامَهُ فقالَ: ((وإنْ وجدْتَ هُناكَ أربَعينَ؟)) فأجابَ: ((لا أفعَلُ إكرامًا للأربعينَ)).
30 - فقالَ إبراهيمُ: ((لا يغضَبْ سيّدي فأتَكلَّمَ: وإنْ وجدْتَ هُناكَ ثَلاثينَ)). فأجابَ: ((لا أفعَلُ إنْ وجدْتُ هُناكَ ثَلاثينَ)).
31 - فقالَ إبراهيمُ: ((ما بالي أُكْثِرُ الكلامَ أمامَ سيّدي: وإنْ وجدْتَ هُناكَ عِشْرينَ؟)) قالَ: ((لا أُزيلُ المدينةَ إكرامًا لِلعشْرينَ)).
32 - فقالَ إبراهيمُ: ((لا يغضَبْ سيّدي فأتكلَّمَ لآخرِ مرَّةٍ: وإنْ وجدْتَ هُناكَ عشَرَةً؟)) قالَ: ((لا أُزِيلُ المدينةَ إكرامًا لِلعشَرَةِ)).
33 - ومضَى الرّبُّ عِندَما فرَغَ مِنَ الكلامِ معَ إبراهيمَ، ورجعَ إبراهيمُ إلى حَيثُ يُقيمُ.

المشتركة - دار الكتاب المقدس