التكوين - وفاة سارة ودفنها

1 - وعاشت سارةُ مئةً وسَبْعًا وعِشْرينَ سنَةً
2 - وماتَت في قريةِ أربعَ، وهيَ حَبرونُ، في أرضِ كنعانَ. ودخلَ إبراهيمُ يندُبُ سارةَ ويبكي علَيها.
3 - فلمَّا قامَ مِن أمامِ جثمانِها قالَ لبَني حِثٍّ:
4 - ((أنا غريبٌ ونزيلٌ بَينَكُم. دعوني أملِكُ قبرًا عِندَكُم لأدفِنَ فيهِ مَيتي مِنْ أمامي)).
5 - فأجابَهُ بَنو حِثٍّ:
6 - ((إسْمَعْ لنا يا سيّدي. اللهُ جعلَكَ رفيعَ المَقامِ فيما بيننا، فاَدفِنْ مَيتَكَ في أفضلِ قُبورِنا، لا أحدَ مِنَّا يَمنعُ قبرَهُ عَنكَ لتدفِنَ فيهِ مَيتَكَ)).
7 - فقامَ إبراهيمُ واَنحنى لأهلِ تِلكَ الأرضِ، لبَني حِثٍّ
8 - وقالَ لهُم: ((إنْ كُنتُم تَقبلونَ أنْ أدفِنَ مَيتي مِنْ أمامي فاَسمعوا لي واَطلبوا مِنْ عَفرونَ بنِ صُوحرَ
9 - أن يُعطيَني مغارةَ المَكفيلةِ التي لَه في طَرَفِ حقلِهِ بثمنٍ كاملٍ، لتكونَ قبرًا أملُكُهُ فيما بَينَكُم.
10 - وكانَ عَفرونُ الحثِّيُّ جالسًا معَ بَني حِثٍّ، فأجابَ إبراهيمَ على مَسامعِ كُلّ بَني حِثٍّ الذينَ جاؤوا إلى مَجلسِ بابِ المدينةِ:
11 - ((لا يا سيّدي، اَسمَعْ لي. الحقلُ وهبتُهُ لكَ، والمغارةُ التي فيهِ أيضًا. هذِهِ هِبَةٌ لكَ مِني بمشهدٍ مِنْ بَني قومي. فاَدفِنْ مَيتَكَ)).
12 - فاَنحنى إبراهيمُ أمامَ أهلِ تِلكَ الأرضِ،
13 - وقالَ لعَفرونَ على مَسامِعِهِم: ((لَيتكَ تسمَعُ لي، فأعطيَكَ ثَمنَ الحقلِ. خذْهُ مِني فأدفِنَ مَيتي هُناكَ)).
14 - فأجابَ عَفرونُ إبراهيمَ:
15 - ((إسمَعْ لي يا سيّدي. أرضٌ تساوي أربعَ مئةِ مِثقالِ فِضَّةٍ، فأيَّةُ قيمةٍ لها بَيني وبَينَكَ؟ اَدفِنْ مَيتَكَ فيها)).
16 - فسمِعَ إبراهيمُ لعَفرونَ ووزَنَ لَه الفِضَّةَ التي ذكَرَها على مَسامعِ بني حِثٍّ، أي أربعَ مئةِ مثقالِ فِضَّةٍ مما هو رائج بَينَ التُّجارِ.
17 - فأصبحَ حَقلُ عَفرونَ الذي في المكفيلةِ تُجاهَ مَمْرا: الحقلُ والمغارةُ وكُلُّ ما فيهِ مِنْ شجرٍ بجميعِ حُدودهِ المُحيطةِ به
18 - مُلْكًا لإبراهيمَ بمشهدٍ مِنْ كُلِّ بَني حِثٍّ الذينَ جاؤوا إلى بابِ المدينةِ.
19 - وبَعدَ ذلِكَ دفَنَ إبراهيمُ سارةَ اَمرأتَهُ في مغارةِ حَقلِ المكفيلةِ تُجاهَ مَمْرا، وهيَ حَبرونُ، في أرضِ كنعانَ.
20 - وهكذا اَنتقلَ الحَقلُ والمغارةُ التي فيه مِنْ بَني حِثٍّ إلى إبراهيمَ مُلْكًا لقبرٍ.

المشتركة - دار الكتاب المقدس