التكوين - يوسف في مصر

1 - وأمَّا يوسُفُ فأنزَلَه الإسماعِيلِيُّونَ معَهُم إلى مِصْرَ، فاَشتراهُ مِنُهم فوطيفارُ المِصْرِيُّ، كبيرُ خدَمِ فِرعَونَ ورئيسُ الطُّهاةِ.
2 - وكانَ الرّبُّ معَ يوسُفَ، فكانَ رجلاً ناجحًا وأقَامَ في بَيتِ سيّدِهِ المِصْريِّ.
3 - ورأى سيّدُهُ أنَّ الرّبَ معَه ويُنجحُهُ في كُلِّ ما تعمَلُه يَداهُ،
4 - فنالَ يوسُفُ حُظوَةً عِندَه وخدَمَه. وأوكَلَه فُوطيفارُ على بَيتِه، وجعَلَ في عِهدَتِهِ كُلَ ما كانَ لهُ.
5 - وكانَ مُنذُ وَكَّلَه على بَيتهِ، وعلى كُلِّ ما هوَ لَه، أنْ بارَكَ الرّبُّ بَيتَ فُوطِيفارَ المِصْريِّ إِكرامًا ليوسُفَ، وكانَت بَرَكَةُ الرّبِّ على كُلِّ ما هوَ لَه في بَيتِه وفي حُقولِه.
6 - فتَرَكَ كُلَ ما كانَ لَه في يَدِ يوسُفَ، وكانَ لا يعرِفُ شيئًا مِمَّا عِندَه إلاَ الخبزَ الذي كانَ يأكُلُهُ.
7 - فحَدَثَ بَعدَ ذلِكَ أنَّ اَمرأةَ سيّدِهِ رفَعَت عينَيها إليهِ وقالتِ: ((إضْطَجعْ معي!))
8 - فرَفَضَ وقالَ لها: ((سيِّدي لا يعرِفُ شيئًا مِمَّا في البَيتِ، وكُلُّ ما يَملِكُهُ اَئتَمَنَني علَيه.
9 - لا أحدَ في هذا البَيتِ أعظَمُ منِّي إلاَ سيِّدي، وسيِّدي لم يَمنَعْ عنِّي شيئًا غيرَكِ لأنَّكِ اَمْرَأته، فكيفَ أفعَلُ هذِهِ السَّيِّئةَ العظيمةَ وأُخطئْ إلى اللهِ؟))
10 - وكَلَّمَتْهُ يومًا بَعدَ يومِ أنْ يَضْطَجعَ بِجانِبِها ويكونَ معَها، فلم يسمَعْ لها.
11 - وحدَثَ في أحدِ الأيّامِ أنَّه دخلَ البَيتَ لِيقومَ بِعمَلِهِ، ولم يكُنْ في البَيتِ أحدٌ مِنْ أهلِهِ،
12 - فأمسكت بِثوبِه وقالت: ((إضْطَجعْ معي!)) فتَرَكَ ثوبَه بِيدِها وهرَبَ إلى خارِج البَيتِ.
13 - فلمَّا رأت أنَّه ترَكَ ثوبَه بِيَدِها وهرَبَ إلى الخارِج
14 - صاحَت بِأهلِ بَيتِها وقالت لهُم: ((اَنْظُروا كيفَ جاءَنا بِرَجلٍ عِبرانيٍّ لِيُداعبنَا! دخلَ لِيُضاجعَني فصَرَختُ بأعلى صوتي،
15 - فلمَّا سَمِعَني أرفَعُ صوتي وأصرخ، ترَكَ ثوبَه بِجانبي وهرَبَ خارِجا)).
16 - ووضَعَتِ المَرأةُ ثوبَ يوسُفَ بِجانِبِها حتى جاءَ زوجها إلى بَيتِه،
17 - فحَكَت لَه الحِكايَةَ ذاتَها. قالت: ((هذا العبدُ العِبرانيُّ الذي جئْتَنا بِهِ دخلَ لِيُداعِبَني.
18 - وعِندما رفَعْتُ صوتي وصَرَختُ ترَكَ ثوبَه بِجانبي وهرَبَ خارِجا)).
19 - فلمَّا سَمِعَ السَّيدُ اَمرأتَهُ تقولُ: ((هكذا فعَلَ بي عبدُكَ)). حَمِيَ غضَبُهُ،
20 - فأخذَ يوسُفَ وطرَحَهُ في الحِصْنِ الذي كانَ سُجناءُ المَلِكِ يُحبَسُونَ فيهِ. فأقامَ هُناكَ في الحِصْنِ.
21 - وكانَ الرّبُّ معَ يوسُفَ فأَمَدَّهُ بِرَحمَتهِ وأنالَه حُظوَةً عِندَ قائدِ الحِصْنِ.
22 - وجعَلَ قائِدُ الحِصْنِ في عِهدَةِ يوسُفَ جميعَ السُّجناءِ الذينَ في الحِصْن وأَوكَلَ إليهِ تدبِيرَ جميعِ ما كانوا يعمَلونَه هُناكَ.
23 - وكانَ القائِدُ لا يَنظُرُ إلى شيءٍ مِمَّا في عِهدَة يوسُفَ، لأنَّ الرّبَ كانَ معَه وكانَ يُنجحُه في كُلِّ ما يعمَلُ.

المشتركة - دار الكتاب المقدس