التكوين - 1- نشأة العالم والبشرية -آ] خَلْق العالَم وزلّة الانسان - الرواية الأولى لِخَلْق العالم

1 - في البَدءِ خلَقَ اللهُ السَّمَواتِ والأَرض
2 - وكانَتِ الأَرضُ خاوِيةً خالِية وعلى وَجهِ الغَمْرِ ظَلام ورُوحُ اللهِ يُرِفُّ على وَجهِ المِياه.
3 - وقالَ اللهَ: (( لِيَكُنْ نور ))، فكانَ نور.
4 - ورأَى اللهُ أَنَّ النورَ حَسَن. وفصَلَ اللهُ بَينَ النُّورِ والظَّلام
5 - وسمَّى اللهُ النُّورَ نهارًا، والظَّلامُ سمَّاه لَيلاً. وكانَ مَساءٌ وكانَ صَباح: يَومٌ أَوَّل.
6 - وقالَ الله: (( لِيَكُنْ جَلَدٌ في وَسَطِ المِياه وَلْيَكُنْ فاصِلاً بينَ مِياهٍ ومِياه )). فكانَ كذلك.
7 - وَصَنَعَ اللهُ الجَلَد وفَصَلَ بَينَ المِياهِ الَّتى تَحتَ الجَلَد والمِياهِ الَّتي فَوقَ الجَلَد
8 - وسَمَّى اللهُ الجَلَدَ سَماء. وكانَ مَساءٌ وكانَ صَباح: يَومٌ ثانٍ.
9 - وقالَ الله: (( لِتَتَجمَّعِ المِياهُ الَّتي تَحتَ السَّماءِ في مَكانٍ واحِد وَلْيَظْهَرِ اليَبَس )). فكانَ كذلك.
10 - وسَمَّى اللهُ اليَبَسَ أَرضًا وتَجَمُّعُ المِياهِ سَمَّاه بِحارًا. ورأَى اللهُ أَنَّ ذلك حَسَن.
11 - وقالَ الله: (( لِتُنْبِتِ الأَرضُ نَباتًا عُشْباً يُخرِجُ بِزْرًا وشَجَرًا مُثمِرًا يُخرِجُ ثَمَرًا بِحَسَبِ صِنفِه بِزرُه فيه على الأَرض )). فكانَ كذلك.
12 - فأَخرَجَتِ الأَرضُ نَباتًا عُشْبَاً يُخرِجُ بِزْرًا بِحَسَبِ صِنفِه وشَجَرًا يُخرِجُ ثَمَرًا بِزُره فيه بِحَسَبِ صِنفِه. ورأَى اللهُ أَنَّ ذلِكَ حَسَن.
13 - وكانَ مَساءٌ وكانَ صَباح: يَومٌ ثالِث.
14 - وقالَ الله: (( لِتَكُنْ نَيَّراتٌ في جَلَدِ السمَّاء لِتَفصِلَ بَينَ النَّهارِ واللَّيلوتَكونَ عَلاماتٍ لِلمَواسِمِ والأَيَّامِ والسِّنين
15 - وتَكونَ نَيِّراتٍ في جَلَدِ السَّماء لِتُضيءَ على الأَرض )) فكانَ كذلك.
16 - فَصَنعَ اللهُ النَّيِّرَينِ العَظيمَين: النَّيِّرَ الأَكَبَرَ لِحُكمِ النَّهار والنَّيِّرَ الأَصغَرَ لِحُكْمِ اللَّيل والكَواكِبَ
17 - وجَعَلَها اللّهُ في جَلَدِ السَّماءِ لِتُضيءَ على الأَ<رض
18 - لِتَحكُمَ على النَّهارِ واللَّيل وتَفصِلَ بَينَ النُّورِ والظَّلام. ورأَى اللهُ أَنَّ ذلك حَسَن.
19 - وكانَ مَساءٌ وكانَ صَباح: يَومٌ رابِع.
20 - وقالَ الله:(( لِتَعِجَّ المِياهُ عَجًّا مِن ذَواتِ أَنفُسٍ حَيَّة ولْتَكُنْ طُيورٌ تَطيرُ فَوقَ الأَرضِ على وَجهِ جَلَدِ السَّماء )).
21 - فخَلَقَ اللهُ الحِيتانَ العِظام وكلَّ مُتَحَرِّكٍ مِن كُلِّ ذي نَفْسٍ حَيَّةٍ عَجَّت بِه المِياهُ بِحَسَبِ أَصْنافِه وكُلَّ طائرٍ ذي جَناحٍ بِحَسَبِ أَصْنافِه. ورأَى اللهُ أَنَّ ذلك حَسَن.
22 - وبارَكَها اللهُ قائلاً: (( اِنْمي وآكْثُري واَمْلإِي المِياهَ في البِحار وَلْتكْثُرِ الطُّيورُ على الأَرض )).
23 - وكانَ مَساءٌ وكانَ صَباح: يَومٌ خامِس.
24 - وقالَ الله: (( لِتُخرِجِ الأَرضُ ذَواتِ أَنفُسٍ حَيَّةٍ بِحَسَبِ أَصْنافِها: بَهائِمَ وحيواناتٍ دابَّةً ووُحوشَ أَرضٍ بِحَسَبِ أَصْنافِها )) فكانَ كذلك.
25 - فصَنَعَ اللهُ وُحوشَ الأَرضِ بِحَسَبِ أَصْنافِها والبَهائِمَ بِحَسَبِ أَصْنافِها وجَميعَ الحَيَواناتِ الَّتي تَدِبُّ على الأَرضِ بِحَسَبِ أَصْنافِها. ورأَى اللهُ أَنَّ ذلك حَسَن.
26 - وقالَ الله: (( لِنَصنَعِ الإِنسانَ على صُورَتِنا كَمِثالِنا وَلْيَتَسَلَّطْ على أَسْمَاكِ البَحرِ وطُيورِ السَّماء والبَهائِمِ وجَميعِ وحُوشِ الأَرض وجميعِ الحَيَواناتِ الَّتي تَدِبُّ على الأَرض )).
27 - فَخَلَقَ اللهُ الإِنسانَ على صُورَتِه على صُورَةِ اللهِ خَلَقَه ذَكَرًا وأُنْثى خَلَقَهم.
28 - وبارَكَهمُ اللهُ وقالَ لهم: (( اِنْموا واَكْثُروا وأمْلأُوا الأَرضَ وأَخضِعوها وَتَسَلَّطوا على أَسْماكِ البَحرِ وطُيورِ السَّماءِ وَكُلِّ حَيَوانٍ يَدِبُّ على الأَرض )).
29 - وقالَ الله: (( ها قد أَعطَيتُكم كُلَّ عُشبٍ يُخرِجُ بِزرًا على وَجهِ الأَرضِ كُلِّها وكُلَّ شَجَرٍ فيه ثَمَرٌ يُخرِجُ بِزرًا يَكونُ لَكم طَعامًا.
30 - ولجَميعِ وحُوشِ الأَرضِ وجَميعِ طُيورِ السَّماء وجَميعِ ما يَدِبَّ على الأَرضِ مِمَّا فيه نَفْسٌ حَيَّة أَعطَيتُ كُلَّ عُشْبٍ أَخضَرَ مأكَلاً )). فكانَ كذلك.
31 - ورأَى اللهُ جَميعَ ما صَنَعَه فاذا هو حَسَنٌ جِدًّا.
32 - وكانَ مَساءٌ وكان صَباح: يَومٌ سادِس.

الكاثوليكية - دار المشرق