الملوك الأول -

1 - وأرسَلَ الرّبُّ النَّبيَ ياهو بنَ حناني إلى بَعشا يُنذِرُهُ:
2 - ((رفَعتُكَ مِنَ الحضيضِ وجعَلتُكَ قائِدًا لِشعبي إِسرائيلَ، فسَلكْتَ طريقَ يَرُبعامَ وجعَلْتَ شعبي يَخطَأونَ ويُغيظونَنِي بِخطاياهُم.
3 - لِذلِكَ أُبيدُ ذُرِّيَّتَكَ وأجعَلُ بَيتَكَ كبَيتِ يَرُبعامَ بنِ ناباط.
4 - مَنْ ماتَ لكَ في المدينةِ تأكُلُهُ الكلابُ، ومَنْ ماتَ لكَ في الصَّحراءِ تأكُلُه طَيرُ السَّماءِ)).
5 - وما بَقيَ مِنْ أخبارِ بَعشا وأعمالِهِ وبسالَتِهِ مُدوَّنَةٌ في سِفرِ أخبارِ الأيّامِ لِمُلوكِ إِسرائيلَ.
6 - ماتَ بَعشا ودُفِنَ معَ آبائِهِ في تِرْصَةَ وملَكَ أيلَةُ اَبنُهُ مكانَهُ
7 - وما أنذَرَ بهِ الرّبُّ بَعشا وبَيتَهُ على لِسانِ ياهو بنِ حناني النَّبيِّ كانَ فقط بِسبَبِ جميعِ الشُّرورِ التي فعَلَها أمامَ الرّبِّ، فأغاظَهُ كما فعَلَ يَرُبعامُ قَبلَهُ، بل أيضًا لأنَّهُ قضى على ذُرِّيَّةِ يَرُبعامَ.
8 - وفي السَّنةِ السَّادسةِ والعِشرينَ لآسا مَلِكِ يَهوذا، توَلَّى أيلَةُ بنُ بَعشا المُلْكَ على إِسرائيلَ بِتِرْصَةَ سنَتَينِ.
9 - فثارَ علَيهِ زِمْري، أحدُ رِجالِهِ وقائِدُ نِصفِ كتيبةِ المَركَباتِ، وحينَ كانَ أيلَةُ في تِرْصَةَ يشرَبُ ويسكَرُ في بَيتِ أرْصا المُوكَّلِ على القصرِ هُناكَ،
10 - دخلَ زِمْري وضرَبَهُ بِالسَّيفِ وقتَلَهُ في السَّنةِ السَّابعةِ والعِشرينَ لِعَهدِ آسا مَلِكِ يَهوذا، وتوَلَّى المُلْكَ مكانَهُ.
11 - فلمَّا مَلَكَ وجلَسَ على العرشِ أبادَ جميعَ نَسلِ بَعشا ولم يَترُكْ لَه ذَكَرًا ولا أحدًا مِنْ أقارِبِه وأصحابِهِ.
12 - فعَلَ ذلِكَ كما أنذَرَ بهِ الرّبُّ بَعشا، على لِسانِ ياهو النَّبيِّ،
13 - لأنَّهُ أغاظَ الرّبَّ إلهَ إِسرائيلَ، هوَ وأيلَةُ اَبنُهُ، بِأصنامِهِما وبِجميعِ خطاياهُما التي خطِئا بِها وجعَلا شعبَ إِسرائيلَ يَخطَأُ.
14 - وما بَقيَ مِنْ أخبارِ أيلَةَ وأعمالِهِ مُدوَّنَةٌ في سِفرِ أخبارِ الأيّامِ لِمُلوكِ إِسرائيلَ.
15 - وفي السَّنةِ السَّابعةِ والعِشرينَ لآسا مَلِكِ يَهوذا، توَلَّى زِمري المُلْكَ على إِسرائيلَ سبعةَ أيّامِ بِتِرْصَةَ حينَ كانَ يُحاصِرُ جبَّثونَ التي لِلفِلسطيِّينَ.
16 - فلمَّا سَمِعَ الجيشُ أنَّ زِمري ثارَ على المَلِكَ وقتَلَهُ، نادوا جميعُهُم على الفَورِ بِعُمري قائدِ الجيشِ مَلِكًا على إِسرائيلَ.
17 - فسارَ عُمري وجميعُ جيشِهِ مِنْ جبَّثونَ وحاصروا تِرْصةَ.
18 - فلمَّا رأى زِمري أنَّ المدينةَ سقَطَت، دخلَ قصرَهُ وأحرَقهُ على نفْسِه وماتَ.
19 - حدَثَ ذلِكَ لأنَّهُ خطئَ أمامَ الرّبِّ، وسلَكَ في طريقِ يَرُبعامَ، وجعَلَ شعبَ إِسرائيلَ يَخطَأُ.
20 - وما بَقيَ مِنْ أخبارِ زِمري وثورتِهِ على أيلَةَ بنِ بَعشا مُدوَّنٌ في سِفرِ أخبارِ الأيّامِ لِمُلوكِ إِسرائيلَ.
21 - ثُمَ اَنقَسَمَ شعبُ إِسرائيلَ قِسمَينِ، فقِسمٌ تَبِعَ تِبني بنَ جينَةَ لِيُقيمَهُ مَلِكًا، والآخرُ تَبِع عُمري.
22 - وقويَ أنصارُ عُمري على أنصارِ تِبني بنِ جينَةَ، فماتَ تِبني وملَكَ عُمري.
23 - وفي السَّنةِ الحاديةِ والثَّلاثينَ على عَهدِ آسا مَلِكِ يَهوذا، توَلَّى عُمري المُلْكَ على إِسرائيلَ اَثنَتَي عشْرَةَ سنَةً. مَلَكَ بِتِرْصةَ سِتَ سِنينَ.
24 - واَشترى جبَلَ السَّامِرةِ مِنْ شامِرَ بِرُبْعِ قِنطارٍ مِنَ الفِضَّةِ، وعلَيهِ بَنى مدينةً سَمَّاها بِاَسمِ شامِرَ صاحبِ الجبَلِ.
25 - وفعَلَ عُمري الشَّرَ أمامَ الرّبِّ، وفاقَ بِشَرِّهِ جميعَ مَنْ تقَدَّمَهُ.
26 - فأغاظَ الرّبَّ إلهَ إِسرائيلَ بِأصنامِهِ وسُلوكِهِ في جميعِ طُرُقِ يَرُبعامَ بنِ ناباطَ وخطاياهُ التي جعَلَ بِها شعبَ إِسرائيلَ يَخطَأُ.
27 - وما بَقيَ مِنْ أخبارِ عُمري وأعمالِهِ وبسالَتِهِ مُدوَّنٌ في سِفرِ أخبارِ الأيّامِ لِمُلوكِ إِسرائيلَ.
28 - وماتَ عُمري ودُفِنَ معَ آبائِهِ في السَّامِرَةِ وملَكَ أخآبُ اَبنُهُ مكانَهُ.
29 - وملَكَ أخآبُ بنُ عُمري على إِسرائيلَ في السَّنةِ الثَّامنةِ والثَّلاثينَ لآسا مَلِكِ يَهوذا، ودامَ مُلْكُهُ اَثنَتَينِ وعِشرينَ سنَةً.
30 - وفعَلَ أخآبُ الشَّرَ أمامَ الرّبِّ أكثَرَ مِنْ جميعِ مَنْ تقَدَّمَهُ.
31 - وما كفاهُ أنَّهُ خطئَ مِثلَ يَرُبعامَ بنِ ناباطَ، بل زادَ على كُلِّ ذلِكَ فتَزَوَّج إيزابلَ بِنتَ أنبَعَلَ مَلِكِ الصَّيدونيِّينَ، وعبَدَ البَعلَ وسجدَ لَه.
32 - وأقامَ مذبَحًا في بَيتِ البَعلِ الذي بَناهُ بِالسَّامِرةِ.
33 - وأقامَ أخابُ نُصُبًا لأشيرةِ، وأغاظَ الرّبَّ إلهَ إِسرائيلَ أكثَرَ مِنْ جميعِ سابِقيهِ مِنْ مُلوكِ إِسرائيلَ.
34 - وفي أيّامِهِ بَنى حيئيلُ الذي مِنْ بَيتَ إيلَ مدينةَ أريحا، على أبيرامَ اَبنِهِ البِكْرِ أسَّسَها وعلى سَجوبَ أصغَرِ بَنيهِ أقامَ أبوابَها، وهكذا تَمَ ما قالَ الرّبُّ على لِسانِ يَشوعَ بنِ نُونٍ.

المشتركة - دار الكتاب المقدس