الملوك الثاني - مُلك يوآحاز على اسرائيل (820- 803)

1 - في السَّنَةِ الثَّالِثَةِ والعِشْرينَ لِيوَاشَ بن أَحَزْيا، مَلِكِ يَهوذا، مَلَكَ يوَاحاز بنُ ياهو على إسرائيل في السَّامِرَةِ سَبعَ عَثرَةَ سَنَة.
2 - وصَنعً الشَّرَّ في عَينَيِ الرَّبّ وسارَ على خَطايا يارُبْعامَ بنِ نَباطَ الَّذي جَعَلَ إِسْرائيلَ يَخطأها، ولم يُعرِضْ عنها.
3 - فغَضِبَ الرَّبّ على إِسْرائيل، وأَسلَمَه إِلى يَدِ حَزائيل، مَلِكِ أَرام، وبَنهَدَدَ بن حَزائيلَ جَميعَ الأَيَّام.
4 - فاستَرْضى يوَاحازُ وَجهَ الرَّبّ، فآستجابَه الرَّبّ، لأنه رَأى ضيقَ إِسْرائيلَ الَّذي ضايَقَه به مَلِكُ أَرام.
5 - وأَعْطى الرَّبّ إِسْرائيلَ مُخَلِّصًا، فخَرَجَ مِن تَحتِ أَيدي الأراميين، وأَقامَ بَنو إِسْرائيلَ في خِيامِهم، كما كانوا أَمس فما قَبل.
6 - إِلا أنهم لم يُعرِضوا عن خَطايا بَيتِ يارُبْعامَ الَّذي جَعَلَ إِسْرائيلَ يَخطأها، بل ساروا عليها، ولَم يَبرَحِ الوًتدُ المُقَدَّسُ أَيضًا مُنتَصِبًا في السَّامِرَة.
7 - ولم يُبقِ الرَّبُّ لِيوَآحازَ سِوى خَمْسينَ فارِسًا وعَشرِ مَركَباتٍ وعَشرَةِ آلافِ راجِل، لأَنَّ مَلِكَ أَرامَ أَبادَهم وجَعَلَهم مِثلَ التُّرابِ الَّذي يُداس.
8 - وبَقِيَّةُ أَخبارِ يوآحازَ وكلّ ما صَنَعَه، وبَأسُه، أَفَلَيسَت مَكْتوبَةً في سِفرِ أخبارِ الأيامِ لِمُلوكِ إسْرائيل؟
9 - وآضطَجعً يوَآحازُ مع آبائِه ودُفِنَ في السَّامِرَة. ومَلَكَ يوَاشُ آبنُه مَكانَه.
10 - وفي السَّنَةِ السَّابِعَةِ والثلاثينَ لِيوَآش، مَلِكِ يَهوذا، مَلَكَ يوَآشُ بنُ بوآحازَ على إسرائيل في السَّامِرَة سِتَّ عَشرَةَ سَنَة.
11 - وصَنعً الشَّرَّ في عَينَيِ الرَّبّ، ولم يُعرِضْ عن جَميعِ خطايا يارُبْعامَ بنِ نَباطَ الَّذي جَعَلَ إِسْرائيلَ يَخطأها، وسارَعلَيها.
12 - وبَقِيَّة أَخْبارِ يوآشَ وكلّ ما صَنَعَه، وبَأسُه الَّذي حارَبَ به أَمَصْيا، مَلِكِ يهوذا، أَفلَيسَت مَكْتوبةً في سِفرِ أَخْبارِ الأيام لِمُلوكِ إسْرائيل؟
13 - وآضطَجعً يوَاشُ مع آبائِه، وجَلَسَ يارُبْعامُ على عَرشِه، ودُفِنَ يوآشُ في السَّامِرَةِ مع مُلوكِ إِسْرا ئيل.
14 - ومَرِضَ أليشاع مَرَضَه الَّذي ماتَ فيه. فنَزَلَ إِلَيه يوَآش، مَلِكُ إِسْرائيل، وبَكى على وَجهِه وقال: ((يا أَبي، يا أَبي، يا مَركَبَةَ إسرائيل وفُرْسانَه )).
15 - فقالَ لَه أليشاع: (( خُذْ قَوسًا وسِهامًا))، فأَخَذَ لَه قَوسًا وسِهامًا.
16 - فقالَ لِمَلِكِ إسْرائيل: (( وترِ القَوس ))، فوترَها. وَوضَعَ أليشاع يَدَه على يَدِ المَلِك.
17 - وقال: ((إفتَحِ النَّافِذةَ مِن جِهَةِ المَشرِق ))، ففَتحَ. فقالَ أليشاع: (( إِرٍْم فرَمى)). فقال: (( سَهمُ نَصر لِلرّبّ، سَهمُ نصرٍ على أرام. تَضرِبُ أرامَ في أفيقَ حتَّى تُبيدَه ))
18 - ثُمَّ أَضاف: (( خُذِ السِّهام ))، فأَخَذَها. فقالَ لِمَلِكِ إِسْرائيل: ((إِرْمِ إِلى الأرض ))، فرَمى ثَلاثَ مَرَّاتٍ وتَوَقَّف.
19 - فغَضِبَ علَيه رَجل اللهِ وقال: ((لَو رميتَ خَمسَ مرَاتٍ أو سِتًّا، لَكُنتَ حينَئِذٍ ضَرَبتَ أَرامَ حتَّى أَبَدتَه. والاَنَ فثلاثَ مَرَّاتٍ فَقَط تَضرِبُ أَرام )).
20 - ثُمَّ ماتَ أليشاع ودَفَنوه. وكانَ غُزاة موآبَ يَدخُلونَ تِلكَ الأرض عِندَ دُخولِ السَّنَة.
21 - وكانَ هُناكَ أناسٌ يَقبُرونَ رَجُلاً، فأَبصَروا الغُزاة، فأَلقَوُا الرَّجُلَ المَيتَ في قَبرأليشاع وآنصَرَفوا. فلَمَّا مسَّ الرَّجُلُ عِظامَ أليشاع، عاشَ وقامَ على قَدَمَيه !
22 - فأَمَّا حَزائيل، مَلِكُ أَرام، فإِنَّه ضايَقَ إِسْرائيلَ جَميعَ أيامِ يوَآحاز.
23 - فرَأَفَ الرَّبّ بِهم ورَحِمَهم وعَطَفَ علَيهم نَظَرًا إِلى عَهدِه مع إِبْراهيمَ وإِسحقَ ويَعْقوب، ولم يُحِبَّ أَن يُبيدَهم، ولم يَطرَحْهم مِن أَمام وَجهِه إلى الاَن.
24 - ثُمَّ ماتَ حَزائيل، مَلِكُ أًرام، وملَكَ بَنهَدَدُ آبنُه مَكانَه.
25 - فعادَ يوَآشُ بنُ يوآحاز، وأخَذَ مِن يَدِ بَنهَدَدَ بنِ حَزائيلَ المُدُنَ الَّتي كانَ قد أخَذَها مِن يَدِ يوآحازَ أبيه في الحَرْب. وضَرَبَه يوآشُ ثَلاثَ مَرَّاتٍ ، وآستَرَدَّ مُدُنَ إِسْرا ئيل.

الكاثوليكية - دار المشرق