أخبار الأيام الثاني - آنية الهيكل

1 - وصنَعَ المَلِكُ سليمانُ مذبَحَ نُحاسٍ طولُهُ عِشرونَ ذِراعًا، وعَرضُهُ عِشرونَ ذِراعًا واَرتِفاعُهُ عَشْرُ أذرُعٍ.
2 - وصنَعَ مِنَ النُّحاسِ حَوضًا مَسبوكًا مُستديرًا، قطرُهُ مِنْ حافَّةٍ إلى حافَّةٍ عَشْرُ أذرُعِ واَرتِفاعُهُ خمسُ أذرُعِ، ومُحيطُهُ ثَلاثونَ ذِراعًا.
3 - وكانَ تَحتَ حافَّتِهِ مِنْ كُلِّ جهَةٍ أشكالُ ثيرانٍ تُحيطُ بهِ، لِكُلِّ ذِراعِ عشَرَةُ ثيرانٍ على صَفَّينِ مُحيطَينِ بالحَوضِ كُلِّهِ، والثِّيرانُ مَسبوكَةٌ معَهُ في سَبْكِهِ.
4 - وكانَ قائِمًا على اَثْني عشَرَ ثورًا، ثَلاثَةٌ مِنها مُوجهةٌ نحوَ الشَّمالِ، وثَلاثَةٌ نحوَ الغربِ، وثَلاثَةٌ نحوَ الجنوبِ، وثَلاثَةٌ نحوَ الشَّرقِ، ومُؤخرَةُ كُلٍّ مِنها إلى الدَّاخلِ.
5 - وكانَ سُمْكُ الحَوضِ شِبْرًا، وحافَّتُهُ كحافَّةِ كأسٍ شبيهٍ بِزَهرِ السَّوسَنِ، وكانَ يَسَعُ ثَلاثَ مئَةٍ وخمسةً وسبعينَ برميلاً.
6 - ثُمَ صنَعَ عَشْرَ مَغاسِلَ مِنْ نُحاسٍ، فوَضَعَ خمسًا مِنها عَنْ يَمينِ الغُرفَةِ الكُبرى وخمسًا عَنْ يَسارِها ليغسِلَ فيها ما يُقَدَّمُ مِنْ مُحرَقاتٍ. أمَّا الحوضُ فكانَ لاَغتِسالِ الكهَنَةِ.
7 - وصنَعَ عَشْرَ مَنائِرَ مِنْ ذهَبٍ على حسَبِ شكْلِها المُعتادِ ووضَعَها في الغُرفةِ الكُبرى خمسًا عَنِ اليَمينِ وخمسًا عَنِ اليَسارِ.
8 - وصنَعَ عَشْرَ مَوائِدَ ووضَعَها في الغُرفَةِ الكُبرى، خمسًا عَنِ اليَمينِ وخمسًا عَنِ اليسارِ. وصنَعَ مئَةَ كأسٍ مِنَ الذَّهبِ.
9 - وصنَعَ دارًا داخليَّةً للكهَنةِ، ودارًا خارِجيَّةً، وغَشَّى مَصاريعَهُما بالنُّحاسِ.
10 - ووضَعَ الحَوضَ في الجانِبِ الجنوبيِّ الشَّرقيِّ مِنَ الهَيكلِ.
11 - وصنَعَ حورامُ القُدورَ والمَجارِفَ والكُؤوسَ. واَنتَهى مِنْ جميعِ الأعمالِ التي أمرَهُ المَلِكُ سليمانُ القيامَ بِها لهَيكلِ الرّبِّ. وهذا ما عَمِلَهُ:
12 - العَمودانِ، وغِلافا التَّاجينِ اللَّذَينِ على العَمودَينِ، والحَبيكَتانِ اللَّتانِ تُغَطِّيانِ التَّاجينِ،
13 - والرُّمَّاناتُ الأربَعُ مئَةٍ التي للحَبيكَتَينِ لِتَغطيَةِ التَّاجينِ،
14 - والقواعِدُ العَشْرُ والمَغاسِلُ العَشْرُ التي علَيها،
15 - والحَوضُ والثِّيرانُ الاثْنا عشَرَ التي تَحتَهُ،
16 - والقُدورُ والمَجارِفُ والكُؤوسُ وجميعُ الأدواتِ التي مِنْ نُحاسٍ مَصقولٍ:
17 - كُلُّ هذا أمرَ المَلِكُ سليمانُ بِسَبْكِهِ في غَورِ الأردُنِّ، في أرضٍ خزَفيَّةٍ بَينَ سُكُّوتَ وصرَدَةَ.
18 - وصنَعَ حُورامُ جميعَ الأدَواتِ مِنَ النُّحاسِ، وكانَت مِنَ الكثرَةِ بحَيثُ لم يكُنْ وَزنُها مُمكِنًا.
19 - وأمرَ سليمانُ بِصُنْعِ جميعِ أدَواتِ الهَيكلِ مِنَ الذَّهبِ: المذبَحُ والمَوائدُ التي علَيها خبزُ التَّقدِمَةِ،
20 - والمَنائرُ وسُرُجها لِتَشتَعِلَ كما هيَ العادَةُ أمامَ المِحرابِ،
21 - والأزهارُ والسُّرُج والمَلاقِطُ،
22 - والسَّكاكينُ والكُؤوسُ والصُّحونُ والمَجامِرُ، ومَصاريعُ الهَيكلِ الخارجيَّةُ، ومَصاريعُ قُدْسِ الأقداسِ: وكُلُّ ذلِكَ مِنَ الذَّهبِ الخالصِ.

المشتركة - دار الكتاب المقدس