أخبار الأيام الثاني - ملكة سبأ عند سليمان

1 - وسَمِعَتْ ملِكَةُ سَبأ بأخبارِ سليمانَ، فجاءت إليهِ في أورُشليمَ في مَوكِبٍ عظيمِ جدُا، لِتَختَبِرَهُ في مَسائِلَ صَعبةٍ، ومعَها جمالٌ مُحَمَّلةٌ أطيابًا وذهَبًا كثيرًا وحِجارةً كريمةً، واَلتقَت سليمانَ وكلَّمَتْهُ بِجميعِ مَسائِلِها.
2 - فأخبَرَها سليمانُ بكُلِّ كلامِها، ولم يُخفَ عَنْ سُلَيمانَ أمرٌ إلاَ وأخبرَها بهِ.
3 - ورَأت مَلِكةُ سَبأ كُلَ حِكمَةِ سليمانَ، والقصرَ الذي بَناهُ،
4 - وطعامَ مَوائِدِهِ، ومَجلِسَ حاشيتِهِ، ونِظامَ خدَّامِهِ وهِندامَهُم، وسُقاتَهُ وهِندامَهُم، ومُحرَقاتِهِ التي كانَ يُقَدِّمُها في هَيكلِ الرّبِّ، حينَ رأت هذا كُلَّهُ، أصابَها الذُهولُ،
5 - وقالَت للمَلِكِ: ((كانَ صحيحًا ما سَمِعْتُه في بلادي عنْ أقوالِكَ وعنْ حِكمَتِكَ
6 - لكنِّي لم أُصَدِّقْهُ حتى جئْتُ وشاهَدْتُ بِعينيَ، فإذا بي لم أُخبَرْ حتى بِنِصفِهِ، فحِكمَتُكَ وغِناكَ يَفوقانِ ما سَمِعْتُهُ.
7 - هَنيئًا لِرجالِكَ، وهَنيئًا لِخدَّامِكَ هؤلاءِ القائِمينَ بَينَ يَديكَ يسمَعونَ حِكمَتَكَ.
8 - تباركَ الرّبُّ إلهُكَ الذي رَضيَ علَيكَ وأجلَسَكَ على هذا العرشِ مَلِكًا باَسمِهِ. ولأنَّهُ أحَبَ بَني إِسرائيلَ، وأرادَ أنْ يُثَبِّتَهُم إلى الأبدِ، أقامَكَ مَلِكًا لِتَحكُمَ بالحَقِّ والعَدلِ)).
9 - وأهدتِ المَلِكَ عِشرينَ قِنْطارَ ذهَبٍ وأطيابًا كثيرةً وحِجارةً كريمةً، ولم يكُنْ بَينَ الأطيابِ مِثلُ ذلِكَ الطِّيبِ الذي وهَبَتْهُ مَلِكةُ سَبأَ للملِكِ سليمانَ.
10 - وحمَلَ رجالُ حيرامَ وسليمانَ ذهَبًا مِنْ أوفيرَ، وجاؤُوا أيضًا بِخشَبِ صَندلٍ كثيرٍ وبِحِجارةٍ كريمةٍ.
11 - فعَمِلَ سليمانُ مِنْ خشَبِ الصَّندلِ دَرابِزينًا للهَيكلِ وللقصرِ وقيثاراتٍ وربابًا للمُغَنِّينَ، ولم يَرَ أحدٌ مِثلَ ذلِكَ مِنْ قَبلُ في أرضِ يَهوذا.
12 - وأهدَى المَلِكُ سليمانُ مَلِكةَ سَبأ كُلَ ما طَلَبَتْهُ، فَوقَ ما أعطاها مِنَ الهدايا السَّخيَّةِ، وعادَت إلى بِلادِها هيَ وحاشيَتُها.
13 - وكانَ وَزنُ الذَّهبِ الذي يَرِدُ على سليمانَ في سَنةٍ واحدَةٍ مئَةَ قِنْطارِ ذهَبٍ،
14 - هذا فَضْلاً عنِ الواردِ مِنَ الزوَّارِ التُّجارِ. وكانَ جميعُ مُلوكِ العربِ ووُلاةُ أرضِ إِسرائيلَ يحمِلونَ إليهِ الفِضَّةَ والذَّهبَ.
15 - فعَمِلَ المَلِكُ سليمانُ مِئتي تُرْسٍ كبيرٍ منْ ذهَبٍ مَطروقٍ، للتُّرْسِ الواحدِ ثَلاثَةُ أرطالِ ذهَبٍ،
16 - وثَلاثُ مئةِ تُرْسٍ صغيرٍ منْ ذهَبٍ مَطروقٍ للتُّرْسِ الواحدِ رَطْلٌ ونِصفُ الرَّطْلِ، وحَفِظَها في بيتٍ يُدعى غابَةَ لبنانَ.
17 - وعَمِلَ المَلِكُ عرشًا كبيرًا مِنْ عاج وألبسَهُ ذهَبًا إبريزًا.
18 - وكانَ للعرشِ سِتُّ دَرجاتٍ ومَوطِئِّ للقدمَينِ مِنْ ذهَبٍ وعلى جانبَي المَقعَدِ يَدانِ مِنْ هُنا ومِنْ هُناكَ وأسَدانِ واقِفانِ عِندَ اليَدينِ،
19 - فيما اَثنا عشَرَ أسدًا واقِفَةٌ على الدَّرَجاتِ الستِّ مِنْ هُنا ومِنْ هُناكَ، ولم يكُنْ مِثلُ ذلِكَ في جميعِ المَمالِكِ.
20 - وكانَ جميعُ آنيةِ شُرْبِ المَلِكِ سليمانَ ذهَبًا، وكذلِكَ جميعُ آنيةِ بيتِ غابَةِ لبنانَ، ولم يكُنْ بَينَها شيءٌ مِنَ الفِضَّةِ التي لم يكُنْ لها أيَّةُ قيمةٍ في أيّامِ سليمانَ،
21 - وكانَ للمَلِكِ سُفُنٌ ضَخمَةٌ تأتيهِ معَ سُفُنِ حِيرامَ، مرَّةً في كُلِّ ثَلاثِ سِنينَ حامِلَةً ذهَبًا وفِضَّةً وعاجا وقُرودًا وطواويسَ.
22 - وفاقَ المَلِكُ سليمانُ جميعَ مُلوكِ الأرضِ غِنًى وحِكمَةً،
23 - وكانَ مُلوكُ الأرضِ يَلتَمِسونَ مُقابَلَتَهُ لِسَماعِ حِكمَتِهِ التي أودَعَها اللهُ في قلبِهِ.
24 - وكانَ كُلُّ مَنْ يأتي إليهِ يحمِلُ هداياهُ مِنْ آنيةِ فِضَّةٍ وذهَبٍ ومَلابسَ وسِلاحِ وأطيابٍ وخيلٍ وبِغالٍ، وذلِكَ سنَةً بَعدَ سنَةٍ.
25 - وكانَ لِسليمانَ أربَعةُ آلافِ مَعلَفٍ لِخيلِ المَركباتِ واَثنا عشَرَ ألفَ فرسٍ في أورُشليمَ وسائِرِ المُدُنِ.
26 - وكانَ مُتَسَلِّطًا على جميعِ المُلوكِ مِنْ نهر الفراتِ إلى أرضِ الفِلسطيِّينَ وإلى حُدودِ مِصْرَ.
27 - وجعَلَ المَلِكُ الفِضَّةَ في أورُشليمَ كثيرةً كالحجارةِ، وجعَلَ خشَبَ الأرْزِ كالجمَّيزِ كثرَةً في السَّهلِ.
28 - أمَّا الخيلُ فكانَت تَرِدُ على سليمانَ مِنْ مِصْرَ ومِنْ جميعِ البُلدانِ.
29 - وما تبَقَّى مِنْ أخبارِ سليمانَ مِنْ أوَّلِها إلى آخرِها مُدوَّنٌ في كلامِ ناثانَ النَّبيِّ، وفي نُبوَّةِ أخيَّا الشِّيلونيِّ، وفي رُؤى يَعْدو الرَّائي الذي تنَبَّأَ عَنْ يَرُبْعامَ بنِ نَاباطَ.
30 - وملَكَ سليمانُ بأورُشليمَ على جميعِ إِسرائيلَ أربَعينَ سنَةً.
31 - وحينَ ماتَ دُفِنَ معَ آبائِهِ في مدينةِ داوُدَ أبيهِ، وملَكَ رَحُبعامُ اَبنُهُ مكانَهُ.

المشتركة - دار الكتاب المقدس