أخبار الأيام الثاني - النـزاع مع إسرائيل

1 - في السَّنةِ السَّادسَةِ والثَّلاثينَ مِنْ مُلْكِ آسا، زحَفَ بَعْشا مَلِكُ إِسرائيلَ على يَهوذا، وبَدأَ بِتَحصينِ الرَّامَةِ حتى لا يَدَعَ أحدًا يخرُج مِنْ يَهوذا أو يدخلُ إليها.
2 - فأخرَج آسا الفِضَّةَ والذَّهبَ مِنْ خزائِنِ الهَيكلِ وقصرِ المَلِكِ وأرسلَها إلى بَنهَدَدَ مَلِكِ آرامَ في دِمَشقَ وقالَ لَه:
3 - ((ليكُنْ بَيني وبَينَكَ عَهدٌ، كما كانَ بَينَ أبي وأبيكَ، وها أنا مُرسِلٌ إليكَ فِضَّةً وذهَبًا، فاَنقُضْ عَهدَكَ معَ بَعْشا مَلِكِ إِسرائيلَ، فيَنْصَرِفَ عنِّي)).
4 - فاَستَجابَ بَنهَدَدُ لِلمَلِكِ آسا وأرسَلَ قادَةَ جيوشِهِ إلى مُدُنِ إِسرائيلَ، فاَحتَلُّوا عُيونَ ودانَ وآبَلَ مايمَ وجميعَ مُدُنِ نَفتالي حَيثُ توجدُ المَخازِنُ.
5 - فلمَّا سَمِعَ بَعْشا بِما جرى، كَفَ عَنْ تَحصينِ الرَّامةِ وأوقَفَ عمَلَهُ فيها.
6 - فجمَعَ المَلِكُ آسا رِجالاً مِنْ جميعِ أرضِ يَهوذا، فحَمَلوا حِجارةَ الرَّامةِ والأخشابَ التي اَسْتَعمَلَها وحَصَّنَ بِها جبْعةَ والمِصفاةَ.
7 - وفي ذلِكَ الوقتِ جاءَ حناني الرَّائي إلى المَلِكِ آسا وقالَ لَه: ((لأنَّكَ اَتَّكلْتَ على مَلِكِ آرامَ ولم تَتَّكِلْ على الرّبِّ إلهِكَ، نَجا مِنْ يَدِكَ مَلِكُ إِسرائيلَ.
8 - ألم يكُنِ الكوشيُّونَ واللّوبيُّونَ جيشًا كثيرًا بِمَركباتٍ وفُرسانٍ، لكِنْ حينَ اَتَّكَلْتَ على الرّبِّ أسلَمَهُم إلى يَدِكَ؟
9 - ألا تَعلَمُ أنَّ عَينَيِّ الرّبِّ تَجولانِ في جميعِ الأرضِ حتى يتَشَجعَ جميعُ المُخلِصينَ لَه؟ أنتَ تصَرَّفْتَ بِحَماقةٍ في هذا الأمرِ، فمِنَ الآنَ تكونُ دائِمًا في حالَةِ حربٍ)).
10 - فغَضِبَ آسا على الرَّائي غضَبًا شديدًا ورَماهُ في السِّجنِ، ثُمَ بَدأَ في ذلِكَ الوقتِ يُضايقُ بَعضًا مِنَ الشَّعبِ.
11 - وأخبارُ آسا، مِنْ أوَّلِها إلى آخرِها، مُدوَّنَةٌ في سِفرِ مُلوكِ يَهوذا وإِسرائيلَ.
12 - واَعْتَلَ آسا في رِجلَيهِ، في السَّنةِ التَّاسعةِ والثَّلاثينَ مِنْ مُلْكِهِ. ومعَ أنَّ العِلَّةَ اَشْتَدَّت علَيهِ فإنَّهُ لم يَستَعِنْ بِالرّبِّ بل بِالأطِبَّاءِ.
13 - ولَحِقَ آسا بآبائِهِ وماتَ في السَّنةِ الحاديةِ والأربعينَ مِنْ مُلْكِهِ
14 - ودُفِنَ في مقبَرَتِهِ التي حفَرَها لِنَفْسِهِ في مدينةِ داوُدَ، بَعدَ أنْ سَجوهُ في سريرٍ مَملوءٍ أطيابًا وأصنافًا عَطِرَةً صنَعَها العَطَّارونَ وأشعَلوا نارًا عَظيمَةً تكريمًا لَه.

المشتركة - دار الكتاب المقدس