أخبار الأيام الثاني - اصلاحات الحُكم المَلَكي الأولى - ا. رَحَبْعام وتجميع اللاويين - الآَنَّشقاق

1 - ومَضَى رَحَبْعامُ إلى شَكيم، لأَنَّه كانَ قدِ آجتَمعً كُلُّ إسْرائيل في شَكيمَ لِيُمَلِّكَه.
2 - وسَمعِ يارُبْعامُ بنُ نَباطَ، وهو في مِصرَ لأنه كانَ قد هَرَبَ مِن وَجهِ سُلَيمانَ المَلِك، فَرَجعَ مِن مِصْر.
3 - فبَعَثوا إِلَيه ودَعَوه، فأَقبَلَ يارُبْعامُ، هو كلُّ إسْرائيل، وخاطَبوا رَحَبْعامَ قائلين:
4 - ((إِنَّ أَباكَ قد ثَقَّلَ نيرَنا، فخَفِّفِ الآَنَّ مِن عُبودِيَّةِ أَبيكَ الشاقَّةِ ونيرِه الثَّقيلِ الذَّي وَضَعَه علَينا، فنَخدُمَكَ )).
5 - فقالَ لَهم: (( عودوا إِلَيَّ بَعدَ ثَلاثَةِ أَيَّام )). فانصَرَفَ الشعْب.
6 - فشاوَرَ المَلِكُ رَحَبْعامُ الشُّيوخَ الذَّين كانوا يَقِفونَ أمام سُلَيمانَ أَبيه في حَياتِه وقالَ لَهم: ((بماذا تُشيرونَ أَن أُجيبَ هذا الشَّعب؟ )).
7 - فَأَجأبوه قائلين: (( إِن كُنتَ طَيِّبا مع هذا الشَّعبِ وأَرضَيتَه وكلَمنه كَلامًا حينَا،. فإِنَّهمِ يَكونونَ لَكَ عَبيدًا كَلَّ الأَيَّام )) .
8 - فأَهمَلَ مَشورَة الشُّيوخ الذَّين أَشاروا علَيه، وشاوَرَ الفِتْيانَ الذَّين نَشأُوا معَه وكانوا يَقِفونَ أمامه،
9 - وقالَ لَهم: ((ما الذَّي تُشيرونَ بِه أَنتُم علَيَّ أَن أُجيبَ هذا الشَّعبَ الذَّي كلَمَني قائلاً: خَفِّفْ مِنَ النِّيرِ الذَّي وَضَعَه أبوكَ علَينا؟ )).
10 - فكلَمَه الفِتْيانُ الذَّين نَشأوا معَه وقالوا: (( قُلْ لِهذا الشَّعبِ الذَّي خاطَبَكَ قائِلاً: أبوكَ ثَقَّلَ نيرَنا، وأَنتَ فخَفِّفْ عَنَّا: هكذا تَقولُ لَهم: إِنَّ خِنصِري أَغلَظُ مِن مننِ أَبي .
11 - والآَنَّ فإِنَّ أَبي حَمَّلَكُم نيرًا ثَقيلاً، وأَنا أَزيدُ على نيرِكم. أَبي أَدَّبَكم بِالسِّياط، وأَنا بِالعَقارِب )).
12 - وأَقبَلَ ياربْعامُ كلُّ الشَّعبِ إلى رَحَبْعامَ في اليَومِ الثَّالِث، كما تَكلَمَ المَلِكُ حَيثُ قال: ((عودوا إِلَيَّ في اليَومِ الثَّالِث )).
13 - فأَجابَهمُ المَلِك بِكلامٍ جافٍ ، وأهمَلَ المَلِكُ رَحَبعام مَشورَةَ الشّيوخ،
14 - وأَجابَهم بِحَسَبِ مَشورةِ الفِتْيانِ وقال: ((أُثَقِّلُ نيرَكم وأَزيدُ علَيه. أَبي أَدّبَكم بِالسِّياط، وأَنا بِالعَقارِب ))،
15 - ولم يَسمعَِ المَلِكُ لِلشَّعْب، لأَنَّ سَيرَ الأمورِ كان مِن قِبَلِ الله، لِيُتمَّ الرَّبُّ كَلامَه الذَّي كلَّمَ بِه يارُبْعامَ بنَ نَباط ، على لِسانِ أَحِيَّا الشِّيلونيّ،
16 - ورأَى كُلُّ إسْرائيل أَنَّ المَلِكَ لن يَسمعَ لَهم. فأَجابَ الشَّعبُ المَلِكَ قائِلاً: ((أَي نَصيبٍ لَنا مع داوُد، ولَيسَ لَنا ميراثٌ مع ابنِ يَسَّى . كُلُّ واحِدٍ إلى خَيمنه، يا إسْرائيل، والآَنَّ فدَبِّرْ أَمرَ بَيتكَ، يا داوُد)). ورَجَعَ كُلُّ إِسْرائبلَ إلى خِيامِه.
17 - فأَمَّا بَنو إسْرائيل المُقيمونَ في مُدُنِ يَهوذا، فمَلَكَ علَيهم رَحَبْعام.
18 - وأَرسَلَ المَلِكُ رَحَبْعامُ هَدورامَ المُوَكَّلَ على السُّخرَة، فرَجَمَه بَنو إسْرائيل بِالحِجارَة فمات. فآضطُرَّ الملكُ رَحَبْعامُ إلى الصُّعودِ على مَركَبَتِه لِيَهرُبَ إلى أورَشَليم.
19 - وتمرَدَ إسْرائيل على بَيتِ داوُدَ إلى هذا اليَوم.

الكاثوليكية - دار المشرق