أخبار الأيام الثاني - حرب مع إسْرائيل

1 - في السنةً السَّادِسَةِ والثَّلاثين مِن مُلكِ آسا، صَعِدَ بَعْشا، مَلِكُ إسْرائيل، على يَهوذا وحَصَّنَ الرَّامة، لِكَي لا يَدَعَ أَحَدًا يَخرُجُ أَو يَدخُلُ إلى آسا، مَلِكِ يَهوذا .
2 - فأخرَجَ آسا فِضَّةً وذَهَبًا مِن خَزائِنِ بَيتِ الرَّب وبَيتِ المَلِك، وأَرسَلَهما إلى بَنهَدَد، مَلِكِ أَرام، السَّاكِنِ في دِمَشق، وقال:
3 - (( إِنَّ بينَي وبينَكَ وبينَ أَبي وأَبيكَ عَهدًا، وهاءنَذا مُرسِلٌ إِلَيكَ فِضَّةً وذهَبًا، فهَلُمَّ وآنقُضْ عَهدَكَ مع بَعْشا، مَلِكِ إسْرائيل، فمنصَرِفَ عنِّي )).
4 - فسَمعَ بَنهَدَدُ لِلمَلِكِ آسا وأَرسَلَ قوّادَ جُيوشِه إلى مُدُنِ إسْرائيل، فضَرَبوا عِيُّونَ ودانَ وآبَلَ مافيمَ وجَميعَ مَخازِنِ مُدُنِ نَفْتالي.
5 - فلَمَّا سَمعِ بَعْشا، كَفَّ عن تَحصين الرَّامَةِ وأَوقَفَ عَمَلَه.
6 - فأَخَذَ آسا المَلِكُ كُلَّ يَهوذا، فحَمَلوا حِجارَةَ الرَّامَةِ وخَشَبَها، مِمَّا حَصَّنَها بِه بَعْشا وحَصَّنَ بِها جَبْعَ والمِصْفاة.
7 - في ذلك الوَقْتِ دَخَلَ حَناني الرَّافي علىِ آسا، مَلِكِ يَهوذا، وقالَ لَه: ((لأنكَ أعتَمَدت على مَلِكِ أَرام، ولم تَعْتَمِِد الرَّبِّ إِلهِكَ، لِذلك أَفلَتَ جَيشُ مَلِكِ أَرامٍ مِن يَدِكَ.
8 - أَلم يَكُنِ الكوشِيُّونَ واللُّوبِيّونَ جَيشاً كَثيرًا بِمَركَباتٍ وخَيلٍ كَثير جدّاً ؟ فِيما أَنَّكَ آعتَمَدتَ علىِ الرَّبّ، أَسلَمَهم إلى يَدِكَ.
9 - فإِنَّ عَينيِ الرَّب تَجولانِ في كُلَ الأَرضِ حتَّى يَتَشَدَّدَ مُخلِصو القُلوبِ أمامه. فلَقَد تَصَرَّفتَ بِحَماقَةٍ في هذا. فمِنَ الآَنَّ تَكونُ علَيكَ حُروب )).
10 - فغَضِبَ آسا على الرَّافي ووَضَعَه في المِقطَرَة، لأنه سَخِطَ علَيه بِسَبَبِ ذلك. وعنَّفَ آسا بَعضًا مِنَ الشَّعْبِ في ذلك الوَقْت.
11 - وأَخْبارُ آسا الأُولى والأَخيرَةُ ها هي مَكتوبَةٌ في سِفْرِ مُلوكِ يَهوذا وإسْرائيل.
12 - ومَرِضَ آسا في رِجلَيه في السنةً التَّاسِعَةِ والثَّلاثين من مُلكِه، حَتَّى آشقد مَرَضُه في الغايَة ، وفي مَرَضِه أَيضًا لم يَستَشِرِ الرَّبَّ، بلِ الأَطِبَّاء .
13 - وأضطَجعً آسا مع آبائه وماتَ في السنةً الحادِيَةِ والأَربَعين مِن مُلكِه .
14 - ودُفِنَ في قَبرِه الذَّي حَفَرَه لِنَفْسِه في مَدينة داوُد، فأَضجَعوه في سَريرٍ كانَ مَمْلوءًا أَطْيابًا وأَصْنافًا عَطِرَة، بِحَسَبِ صُنعِ العَطَّارين. وعَمِلوا لَه حَريقَةً عَظيمَةً جِدًّا .

الكاثوليكية - دار المشرق