نحميا -

1 - وفي شَهرِ نيسان، في السَّنَةِ العِشْرينَ لأَِرتَحْشَشْتا المَلِك، كانَ أَمامَه خَمْر، فأَخَذتُ الخَمرَ وناوَلتُ المَلِك، ولم أَكُن قَليلَ الحُظوَةِ لَدَيه.
2 - فقالَ ليَ المَلِك: (( ما بالُ وَجهِكَ مُكتَئِباً، وأَنتَ لَستَ بِمَريض؟ ما هذا إِلاَّ كاَبَةُ قَلْب )). فخِفتُ خَوفاً شَديداً
3 - وقُلتُ لِلمَلِك: (( يَحْيا المَلِكُ لِلأَبَد. كَيفَ لا يَكونُ وَجْهيِ مُكْتَئِباً، والمَدينَةُ مَكانُ مَقابِرِ آبائي، قد خرِبَت وأَبوابُها قد أُحرقَت بِالنَّار؟ )).
4 - قالَ المَلِك: (( فما بُغيَتُكَ؟ )). فصَلَّيتُ إِلى إِلهِ السَّماء،
5 - ثُمَّ قُلتُ لِلمَلِك: (( إِذا حَسُنَ لَدى المَلِكِ وكان لِعَبْدِكَ حُظوَةٌ أَمامَكَ، تُرسِلُني إِلى يَهوذا، إِلى مَدينَةِ مَقابِرِ آبائي، لِأُعيدَ بِناءَها )).
6 - فقالَ ليَ المَلِك، والمَلِكَةُ جالِسَةٌ إِلى جانِبِه: (( إِلى مَتى يَكونُ سَفركَ ومَتى تَعود؟ )). وحَسُنَ لَدى المَلِكِ أَن يُرسِلَني، فضَرَبتُ لَه مَوعِداً.
7 - وقُلتُ لِلمَلِك: (( إِن حَسُنَ لَدى المَلِك، فلْتُعْطَ لي رَسائِلُ إِلى الوُلاةِ في عِبرِ النَّهْر، لِيَدَعوني أَجتازُ حتَّى أَصِلَ إِلى يَهوذا،
8 - ورِسالَةٌ إِلى آساف، حارسِ غابِ المَلِك، لِيُعطِيَني خَشَباً لِعَوارِضِ أَبوابِ قَلعَةِ البَيتِ وأَسْوارِ المَدينَةِ والبَيتِ الَّذي سأُقيمُ فيه )). فأَعْطاني المَلِك، لِأَنَ يَدَ إِلهي الصَّالِحَةَ كانَت علَيَّ.
9 - فذَهَبتُ إِلى الوُلاةِ في عِبرِ النَّهر، وسَلَّمتُ إِلَيهم رَسائِلَ الملِك. وكانَ المَلِكُ قد أَرسَلَ معي ضُبَّاطاً مِنَ الجَيشِ وفُرْساناً.
10 - فلَمَّا سَمعَ سَنبَلَّطُ الحورونِيُّ وطوبِيَّا المُوَظَّفُ العَمُّونِيّ، اِستاءا آستِياءً شَديداً مِن أَنَّ رَجُلاً جاءَ يَبتَغي لِبَني إِسْرائيلَ خَيراً.
11 - فوَصَلتُ إِلى أُورَشَليم، ومَكثتُ هُناكَ ثَلاثَةَ أَيَّام.
12 - ثُمَّ قُمتُ لَيلاً ومَعي نَفرٌ قَليل، ولَم أُكاشِفْ أَحَداً بما أَلْقى إِلهي في قَلبْي أَن أَفعَلَه في أُورَشَليم. ولم تَكُنْ معي دابَّةٌ إِلَّا الدَّابَّةُ الَّتي كُنتُ راكِبَها.
13 - وخرجتُ لَيلاً مِن بابِ الوادي، نَحوَ عَينِ التِّنِّينِ وبابِ الزِّبْل، وجَعَلتُ أَتفَقَّدُ أَسوارَ أُورَشَليمَ المُتَهَدِّمةَ وأَبوابَها المُحتَرِقَةَ بِالنَّار.
14 - ثُمَّ عَبَرتُ إِلى بابِ العَين وإِلى بِركَةِ المَلِك، فلَم يَكُنْ لِلدَّابَةِ الَّتي تَحْتي مَكانٌ تَجوزُ علَيه.
15 - ثُمَّ صَعِدتُ مِن طريقِ الوادي لَيلاً وأَنا أَتفَقَّدُ السُّور، وعُدتُ ودَخَلتُ مِن بابِ الوادي ورَجَعتُ.
16 - ولم يَعلَمِ الحُكَّامُ إلى أَينَ ذَهَبتُ ولا ما أَنا فاعِل، ولا كُنتُ قد أَعلَمتُ اليَهودَ والكَهَنَةَ والأَشْرافَ والحُكَّامَ وسائِرَ المَسْؤُولين.
17 - فقُلتُ لَهم: (( إِنَّكم تَرَونَ ما نَحنُ فيه مِنَ الشَّقاء، كَيفَ خَرِبَت أُورَشَليمُ وآحتَرَقَت أَبْوابُها بِالنَّار، فهَلُمُّوا لِنَبنيَ سورَ أُورَشَليم ولا نَكونَ عاراً بَعدَ اليَوم )).
18 - وأَعلَمتُهم أَنَّ يَدَ إِلهي الصَّالِحَةَ علَيَّ ونَقَلتُ لَهم أَيضاً كَلامَ المَلِكِ الَّذي كلَمَني بِه. فقالوا: (( لِنَنْهَضْ ونَبْنِ ))، وشَدَّدوا أَيدِيَهم لِلخَير.
19 - فلَمَّا سَمعِ سَنبَلَّطُ الحورونيُّ وطوبِيَّا المُوَظَّفُ العَمَّونِيُّ وجاشَمُ العَرَبيّ، سَخِروا مِنَّا وآزدَرَونا وقالوا: (( ما الَّذي انتُم صانِعون؟ أَتَتَمَرَّدونَ على المَلِك؟ )).
20 - فأَجبتُهم وقلت لَهم: (( إِنَّ نَجاحَنا بِإِلهِ السَّمَوات، ونَحنُ عَبيدُه نَقومُ ونَبْني، وأَنتُم لَيسَ لَكم مِن نَصيبٍ ولا حَقٍّ ولا ذِكرٍ في أُورَشَليم )).

الكاثوليكية - دار المشرق