أيوب -

1 - فأجابَهُ بلدَدُ الشُّوحيُّ:
2 - ((متى تضَعُ حدُا لهذا الكلامِ؟ فكِّرْ جيِّدًا قَبلَما تتكلَّمُ.
3 - لماذا تحسبُنا كالبَهائِمِ وتعتَبِرُنا أغبياءَ في نظَرِكَ؟
4 - أنتَ يا مَنْ يُمَزِّقُهُ غضَبُهُ أيُهجرُ وجهُ الأرضِ لأجلِكَ،أو يُزَحزَحُ الصَّخرُ مِنْ مكانِهِ؟
5 - نورُ الشِّرِّيرِ ينطفئْ، وسِراجهُ علَيهِ ينطِفئْ.
6 - النُّورُ يُظلِمُ في مَسكِنِه، وسِراجهُ علَيهِ ينطفِئْ.
7 - تُسرِعُ خطواتُهُ إلى الشَّرِّ وبِمَعصيَتِهِ يكونُ سُقوطُهُ.
8 - قدَماهُ تَسوقانِهِ إلى الشَّرَكِ فيَمشي على شبكةٍ مَنصوبةٍ.
9 - يأخذُهُ فَخُّها بكاحِلِه، ويُطبِقُ علَيهِ فمَهُ.
10 - الحبائِلُ مَطمورةٌ في الأرضِ والمَصائدُ مَنصوبةٌ في الطَّريقِ.
11 - تُفاجئُهُ الأهوالُ مِنْ حَولِهِ وتتَعَقَّبُهُ خطوةً خطوةً.
12 - يُباغِتُهُ الرُّعبُ وهو مُطمَئنًّ،وفي عِزِّهِ تحِلُّ بهِ المَصائِبُ.
13 - يأكلُ الدَّاءُ جلدَهُ،والموتُ المُبكِّرُ أعضاءَهُ.
14 - مِنْ أمانِ خيمَتِهِ يُنتَزَعُ ويُسَاقُ إلى مَلِكِ الأهوالِ.
15 - في خيمَتِهِ يسكُنُ مَنْ لا يخصُّهُ،ويرُشُّ كِبريتًا على مسكِنِه.
16 - أصولُهُ تَيبَسُ مِنْ أسفَلُ،وفُروعُهُ تزولُ مِنْ فَوقُ،
17 - فيَبيدُ ذِكرُهُ مِنَ الأرضِ،ولا يكونُ اَسمُهُ في السَّاحاتِ.
18 - يُطرَدُ مِنَ النُّورِ إلى الظُّلمةِ ويُنفَى نَفيًا مِنَ المَسكونةِ.
19 - لا تكونُ لَه ذُرِّيَّةٌ ولا نَسلٌ،ولا يَبقى في منازِلِه ساكِنٌ.
20 - فيتعجبُ الآخرونَ مِنْ مَصيرِهِ، ويرتجفُ الأوَّلونَ مِنَ الرُّعبِ.
21 - هكذا تكونُ مَساكِنُ الأشرارِ،وهذِهِ حالُ مَنْ لا يعرِفُ اللهَ)).

المشتركة - دار الكتاب المقدس