أيوب -

1 - فقالَ الرّبُّ لأيُّوبَ مِنَ العاصِفةَ:
2 - ((مَنْ هذا الذي يُغلِّفُ مَشورَتي بأقوالٍ تَخلو مِنْ كُلِّ مَعرفةٍ؟
3 - شُدَ حَيلَكَ وكُنْ رجلاً! لأسأَلَكَ فاَخبِرْني.
4 - أينَ كُنتَ حينَ أسَّستُ الأرضَ؟ خبِرْ إنْ كانَ عِندَكَ فَهمٌ.
5 - مَنْ أقَرَ حجمَها إنْ كُنتَ تَعلَمُ، م مَنْ مَدَ علَيها الخيطَ فقاسَها؟
6 - على أيِّ شيءٍ رَسَت قواعِدُها، مَنِ الذي أرسى حجرَ زاويَتِها
7 - حينَ كانَت كواكِبُ الصُّبحِ تُغنِّي جميعُ بَني اللهِ يَهتِفونَ؟
8 - مَنْ حجزَ البحرَ بأبوابٍ ينَ تدَفَّقَ مِنْ رَحِمِ الأرضِ.
9 - حينَ جعَلتُ الغَمامَ لِباسًا لَه الغُيومَ الكثيفَةَ السُّودَ قِماطًا،
10 - حينَ رَسَمتُ لَه حَدُا لا يتَعَدَّاهُ، جعَلتُ له مغاليقَ وأبوابًا
11 - وقلتُ: إلى هُنا تَصِلُ حُدودُكَ، هُنا يقِفُ طُغيانُ أمواجكَ.
12 - هل أنتَ في أيّامِكَ أمَرتَ الصُّبحَ أرسَلتَ الفَجرَ إلى موضعِهِ،
13 - ليُمسِكَ بأطرافِ الأرضِ كُلِّها حتى يسقُطَ نَدى السَّماءِ عَنها.
14 - فتَتحوَّلَ كطينٍ أحمرَ، وتَصطبِغَ بمِثلِ صَبغِ الرِّداءِ،
15 - فيُمنَعَ عَنِ الأشرارِ نورُهُم وتنكسِرَ الذِّراعُ المُرتَفعةُ.
16 - هل وصَلْتَ إلى ينابيعِ البحرِ أم تمَشَّيتَ في أعماقِ الهاويةِ؟
17 - هل اَنفَتَحَت لكَ أبوابُ الموتِ أم عايَنتَ أبوابَ ظِلِّ الموتِ؟
18 - هل أدرَكتَ مدَى سعَةِ الأرضِ؟ أخبِرْ إنْ كُنتَ تَعرِفُ هذا كُلَّهُ.
19 - أينَ الطَّريقُ إلى مَقَرِّ النُّورِ، وأينَ هوَ محَلُّ الظُّلمةِ؟
20 - لتَقودَهُما إلى حُدودِهِما وتُعرِّفَهُما طُرُقَ مَسكِنَيهِما.
21 - لو عَلِمتَ لكُنتَ مَولودًا معَهُما، ولكانَ عدَدُ أيّامِكَ كثيرًا.
22 - هل اَختَرَقتَ إلى خزائِنِ الثَّلج أم أبصَرتَ أينَ خزائِنُ البَرَدِ؟
23 - تِلكَ التي أبقَيتَها لِلمُلِمَّاتِ، ليومِ الحربِ واَشتِدادِ القِتالِ.
24 - بأيِّ طريقٍ يتَوَزَّعُ البَرقُ وتَهُبُّ ريحُ المَشرِقِ على الأرضِ؟
25 - مَنْ شَقَ المَجاريَ لسُقوطِ الأمطارِ وطريقًا لِلصَّواعِقِ القاصِفةِ
26 - ليُمطِرَ أرضًا لا إنسانَ فيها وقِفارًا لا يَعيشُ فيها بشَرٌ،
27 - وليَرويَ الأماكِنَ القاحِلَةَ ويُنبِتَ العُشبَ في القِفارِ؟
28 - هل لِلمطَرِ مِنْ أبٍ؟ ومَنْ ولَدَ قطَراتِ النَّدى؟
29 - مِنْ أيِّ بَطنٍ خرَج الجليدُ، ومَنْ ولَدَ صَقيعَ السَّماءِ؟
30 - تتجمَّدُ المياهُ كالحجرِ ويتَماسَكُ وجهُ الغَمرِ.
31 - أتَربِطُ أنتَ عِقدَ الثُّرَيَّا، أمْ تَحُلُّ حِبالَ الجوزاءِ؟
32 - أتُطلِعُ نُجومَ الصُّبحِ في أوقاتِها، وتَهدي النَّعشَ وبَناتِه في السَّماءِ؟
33 - أتعرِفُ أنتَ أحكامَ السَّماواتِ، أم ثبَّتَ سُلطانَها على الأرضِ؟
34 - أترفَعُ إلى السَّحابِ صوتَكَ فيَسكُبَ علَيكَ ماءً يغمُرُكَ؟
35 - أتُرسِلُ البُروقَ فتَنطَلِقَ وتقولَ لكَ: سَمعًا وطاعةً؟
36 - مَنْ وضَعَ الحِكمةَ في طَيرِ الحجلِ، وأعطى الدِّيكَ موهِبَةَ الفَهمِ؟
37 - مَنْ يُحصي الغُيومَ بِحكمَتِه؟ ومَنْ يَصُبُّ أوعيَةَ السَّماواتِ؟
38 - فيَصيرَ التُّرابُ كُتلَةً جامِدةً، ويتَماسَكَ الطِّينُ بعضُهُ ببعضٍ؟
39 - أتَصطادُ اللَّبوءةُ فريسَتَها وتُشبِعُ جوعَ أشبالِها
40 - حينَ تقبَعُ في عَرائِنِها، أو حينَ تكمُنُ بَينَ أدغالِها؟
41 - مَنْ يُرزِقُ الغُرابَ صيدَهُ، حينَ تَنعَبُ فِراخهُ إلى اللهِ وتَهيمُ شاردَةً وراءَ القُوتِ؟

المشتركة - دار الكتاب المقدس