المزامير - مزمور 32 (31) إله العهد يغفر

1 - قصيدةٌ لِداوُدَ: هَنيئًا لِمَنْ نُسِيَتْ مَعصيتُهُ وسُتِرَت لَه خطيئتُهُ.
2 - ولِمَنْ لا يُحاسِبُهُ الرّبُّ على ما اَرْتكبَهُ مِنْ إثْمِ، ولِمَنْ لا يكونُ في قلبِهِ غِشًّ.
3 - حينَ سكتُّ بَلِيت عِظامي مِنَ الأنينِ نهارًا وليلاً.
4 - نهارًا وليلاً ثَقُلَت يَدُكَ عليَ، ونَضارتي جفَّت كما مِنْ حرِّ الصَّيفِ
5 - لِذلِكَ اَعترفْتُ لكَ بِخطيئَتي، وما كتَمْتُ إثْمي عَنكَ. قُلتُ: ((أعترِفُ للرّبِّ بِمَعاصيَ، فينسَى إثْمي وخطيئَتي)).
6 - يُصلِّي إليكَ الأتقياءُ وقتَ الشِّدَّةِ، فلا يَبلغُ إليهِم غَمْرُ المياهِ الغزيرةِ.
7 - تستُرُني وتنصُرُني في الضِّيقِ، وبِحبلِ النَّجاةِ تنشُلُني.
8 - تقولُ: ((أُعَلِّمُكَ وأُريكَ الطَّريقَ، وأُرشِدُكَ وعيني علَيكَ،
9 - فلا تكُونُ كالفرَسِ والبَغْلِ بِلا فَهمِ، تكبحُهُ بِلجامِ ورَسَنٍ فلا يقتَرِبُ)).
10 - أحزانُ الشِّرِّيرِ كثيرةٌ، والمُتَّكِلُ على الرّبِّ تشمُلُهُ الرَّحمةُ.
11 - إفرَحوا بالرّبِّ واَبتَهِجوا أيُّها الصِّدِّيقونَ، ورَنِّموا يا جميعَ مُستقيمِي القلوبِ.

المشتركة - دار الكتاب المقدس