المزامير - مزمور 60 (59)صلاة بعد الهزيمة

1 - لِكبير المُغَنِّينَ على مقامِ السَّوسنِ. نشيدٌ لداوُدَ. للتَّعليم.
2 - عِندَما حاربَ آراميِّي النَّهرينِ وصوبةَ، فرجعَ يوآبُ وضربَ اثني عشَرَ ألفًا مِنَ الأدوميِّينَ في وادي المِلْحِ:
3 - ذَلْتنا يا اللهُ وبدَّدْتَنا. كُنتَ غاضِبًا فَعُدْ إلينا.
4 - زلزَلتَ الأرضَ وكسَرْتَها، فاَجبُرْ كَسْرَها لأنَّها مُتزَعزِعةٌ.
5 - أرَيتَ شعبَكَ الشَّدائِدَ، وسَقَيتَنا حتى الثُمالةِ،
6 - أعطِ لِخائِفيكَ إشارةً ليهرُبوا مِنْ وجهِ سالِبِيهِم.
7 - خلِّصْنا بِيَمينِكَ وأعِنَّا، فيَخلُصَ الذينَ نُحبُّهُم.
8 - قالَ اللهُ في مَقدِسِهِ: ((بِغُبطَةٍ أقسِمُ شكيمَ، وأقيسُ وادي سُكُّوتَ.
9 - لي جلعادُ ولي منَسَّى. أفرايمُ خوذَتي ويَهوذا صَولجاني.
10 - مُوآبُ مَغسَلَتي، وعلى أدومَ أُلقي أنا الرّبُّ حِذائي، وعلى فلِسطيَّةَ هُتافَ اَنتصاري)).
11 - مَن يقودُني إلى المدينةِ الحصينةِ؟ مَنْ يَهديني بَعدُ إلى أدومَ؟
12 - أحَقُا خذَلْتَنا يا اللهُ، وما عُدْتَ تخرُج معَ جيوشِنا؟
13 - كُنْ نصيرًا لنا في الضِّيقِ، فعَبَثًا يُخلِّصُنا البشَرُ.
14 - باللهِ نُقاتِلُ بِبسالةٍ، وهوَ يدوسُ أعداءَنا.

المشتركة - دار الكتاب المقدس