الخروج - الأمر بالرحيل

1 - وقالَ الرَّبُّ لِموسى: (( آنطَلِقْ فآصعَدْ مِن ههُنا، أَنتَ والشَّعبُ الَّذي أَصعَدتَه مِن أَرضِ مِصْر، إِلى الأَرضِ الَّتي أَقسَمتُ لإِبْراهيمَ وإِسحقَ وَيعْقوبَ قائلاً: لِنَسلِكَ أُعْطيها.
2 - وأنا أُرسِلُ أَمامَكَ مَلاكاً، وأَطرُدُ الكَنْعانِيِّينَ والأَمورِيِّينَ والحِثِّيِّينَ والفَرِزِّيِّينَ والحُوِّيِّينَ واليَبوسِيِّين.
3 - أُدخِلُكَ إِلى أَرضٍ تَدُرُّ لَبَناً حَليباً وعَسَلاً. وأَمَّا أَنا فلا أصعَدُ في وَسْطِكم، لأَنَّكم شَعْبٌ قُساةُ الرِّقاب، لِئَلاَّ أُفنِيَكُم في الطَّريق )).
4 - فلَمَّا سَمِعَ الشَّعبُ هذا الكَلامَ المُرّ، حَزِنَ ولم يَجعَلْ أَحَدٌ زينَتَه علَيه.
5 - فقالَ الرَّبُّ لِموسى: (( قُلْ لِبَني إِسْرائيل: إِنَّكَ شَعبٌ قاسي الرِّقاب، فإِذا صَعِدتُ في وَسْطِكَ لَحظَةً واحِدة، أَفنَيتُكَ. والآن فآنزعْ عنكَ زِينَتَكَ، فأَعلَمَ ما أَصنَعُ بِكَ )).
6 - فَنَزَعَ بَنو إِسْرائيلَ زينَتَهمُ آبتِداءً مِن جَبَلِ حوريب.
7 - وأَخذ موسى الخَيمة فنَصَبَها لَه خارِجَ المُخَيَّم، بَعيداً عنِ المُخَيَّم، وسَمَّاها خَيمةَ المَوعِد. فكانَ كُلُّ طالِبٍ لِلرَّبِّ يَخرُجُ إِلى خَيمةِ المَوعِدِ الَّتي في خارِجِ المُخَيَّم.
8 - وكانَ موسى، إِذا خرَجَ إِلى الخَيمة، يَقَومُ الشَّعبُ كُلُّه ويَقِفُ كُلُّ واحِدٍ على بابِ خَيمَتِه ويَنظُرُ إِلى موسى حتَّى يَدخُلَ الخَيمة.
9 - وكانَ موسى، إِذا دَخَلَ الخَيمة، يَنزِلُ عَمودُ الغَمامِ وَيقِفُ على بابِ الخَيمة، وكانَ الرَّبُّ يُكُلِّمُ موسى.
10 - وكانَ، إِذا رأَى كُلُّ الشَّعبِ عَمودَ الغَمامِ واقِفاً على بابِ الخَيمَة، يَقومُ بِأَجمَعِه ويَسجُدُ كُلُّ واحِدٍ على بابِ خَيمَتِه،
11 - وُيكَلِّمُ الرَّبُّ موسى وَجهاً إِلى وَجْه، كَما يُكَلِّمُ المَرءُ صَديقَه. وإِذا رَجَعَ إِلى المُخَيَّم، كانَ مساعِدُه يَشوعُ بنُ نونٍ الفَتى لا يَبرَحُ مِن داخِلِ الخَيمَة.
12 - وقالَ موسى لِلرَّبّ: (( أُنظُرْ، قد قُلتَ لي: أَصعِدْ هذا الشَّعْب، ولم تُعَرِّفْني مَن تُرسِلُ معي، وأَنتَ قد قُلتَ: إِنِّي عَرَفتُكَ بِآسمِكَ ونِلتَ حُظوَةً في عَينَيَّ.
13 - فالآن، إِن كُنتُ قد نِلتُ حُظوَةً في عَينَيكَ، فعَرِّفْني طَريقَكَ لِكَي أَعرِفَكَ فأَنالَ حُظوَةً في عَينَيكَ. أُنظُرْ، إِنَّ هذه الأُمَّةَ هي شَعبُكَ )).
14 - فقالَ الرَّبّ: (( وَجْهي يَسيرُ أَمامَكَ وأُريحُكَ )).
15 - قال: (( إِن لم يَسِرْ وَجهُكَ، فلا تُصعِدْنا مِن ههُنا،
16 - فإِنَّه بمِاذا يُعرَفُ أَنِّي نِلتُ حُظوَةً في عَينَيكَ أَنا وشَعبُكَ؟ أَلَيسَ بِسَيرِكَ معَنا، فنَمْتازَ أَنا وشَعبُكَ عن كُلِّ شَعبٍ على وَجهِ الأَرض؟ ))
17 - فقالَ الرَّبُّ لِموسى: (( حتَّى هذا الَّذي قُلتَه أَفعَلُه، لأَنَّكَ قد نِلتَ حُظوَةً في عَينَيَّ وعَرَفتُكَ بِآسمِكَ )).
18 - قالَ موسى: (( أَرِني مَجدَكَ )).
19 - قال: (( أَمُرُّ بِكُلِّ حُسْني أَمامَكَ وأُنادي بِآسمِ: الرَّبِّ قُدَّامَكَ، وأَصفَحُ عَمَّن أَصفَح وأَرحَمُ مَن أَرحَم )).
20 - وقال: (( أَمَّا وَجْهي فلا تَستَطيعُ أَن تَراه لأَِنَّه لا يَراني الإِنْسانُ وَيحْيا )).
21 - وقالَ الرَّبَّ: (( هُوَذا مَكانٌ بِجانِبي، قِفْ على الصَّخرَة،
22 - فيَكونُ إذا مَرَّ مَجْدي، أَنِّي أَجعَلُكَ في حُفرَةِ الصَّخرَة وأُظَلِّلُكَ بِيَدي حَتَّى أَمُرَّ،
23 - ثُمَّ أَرفَعُ يدى فتَرى ظَهْري، وأَما وَجْهي فلا يُرى )) .

الكاثوليكية - دار المشرق