الأمثال - الحكمة والجهالة

1 - الحِكمةُ بنَت بَيتَها ونحَتَت أعمِدَتَها السَّبعةَ.
2 - ذبَحَت ذبائِحَها ومزَجت خمرَها، وهيَّأت مائِدةَ طَعامِها.
3 - أرسَلَت جواريَها تُنادي مِنْ فَوقِ أعالي المدينةِ:
4 - ((حَيِّدْ إلى هُنا يا جاهلُ!)) وتقولُ لِمَنْ يُعوِزُهُ الفهْمُ:
5 - ((تعالَ كُلْ مِنْ طَعامي واَشربِ الخمرَ التي مزَجتُ)).
6 - أُتركوا الجهالةَ فتَحيَوا، وسيروا في طريقِ الفِطنَةِ.
7 - مَنْ أدَّبَ السَّاخرَ يُهانُ، ومَنْ وَبَّخ الشِّرِّيرَ يُعابُ.
8 - تؤنِّبُ السَّاخرَ فيُبغِضُكَ، وتَلومُ الحكيمَ فيُحِبُّكَ.
9 - أفِدِ الحكيمَ فيزدادَ حِكمةً وعَلِّمِ الصِّدِّيقَ فيزدادَ عِلْمُهُ.
10 - بَدءُ الحِكْمةِ أنْ تخافَ الرّبَّ وتتَبَيَّنَ مَعرِفةَ القدُّوسِ.
11 - بها تَكثُرُ أيّامُكَ وتتَزايدُ سِنُوّ حياتِكَ.
12 - إنْ كُنتَ حكيمًا فلِنَفسِكَ، أو ساخرًا فعلَيكَ وحدَكَ.
13 - المَرأةُ البليدَةُ ثرثارَةٌ، جاهِلةٌ لا تَعرِفُ شيئًا.
14 - تَجلِسُ عِندَ بابِ بَيتِها على مَقعَدٍ في أعالي المدينةِ
15 - وتقولُ لِعابِرِي الطَّريقِ، السَّائرينَ في حالِ سبيلِهِم:
16 - ((حَيِّدْ إلى هُنا يا جاهلُ)). وتقولُ لِمَنْ يُعوزُهُ الفهْمُ:
17 - ((تَجرَّعْ مياهَ العاهِرةِ، وتَنَعَّمْ بِخبزها في الخفيَةِ)).
18 - ظِلالُ الموتِ، لو يَعرِفُ، عِندَها! وفي أعماقِ عالَمِ الأمواتِ ضُيوفُها.

المشتركة - دار الكتاب المقدس