إشعيا - المزمور 11

1 - لإِمامَ الغِناء. لِداود. بالرَّبِّ اْعتَصَمتُ فكَيفَ تَقولونَ لي: (( أُهرُبْ كالعُصْفورِ إِلى جَبَلِكَ
2 - فإِنَّ الأَشْرارَ يَشُدُّونَ قَوسَهم وعلى الوَتَرِ يُسَدِّدونَ سَهمَهم لِيَرُموا في الدُّجَى القُلوبَ المُستَقيمة.
3 - إِذا ما الأُسُسُ اْنهارَت فماذا يَصنعُ البارُّ )) ؟
4 - الرَّبُّ في هَيكَلِ قُدْسِه الرَّبُّ في السَّماءَ عَرشُه عَيناه تُبصرانِ العالَم وجَفْناه يتَفحَّصانِ بَني آدَم.
5 - الرَّبُّ يَتَفَحَّصُ البارَّ والشِّرير ومَن يُحِبُّ العُنفَ فيُبغِضُه.
6 - يُمطِرُ على الأشْرارِ كِبْريتًا وجَمْرَ نار وريحُ السَّمومِ نَصيبُ كُؤُوسِهم
7 - لأَنَّ الرَّبَّ بارٌّ يُحِبّ البِرّ والمُستَقيمونَ يُشاهِدونَ وَجهَه.

الكاثوليكية - دار المشرق