إرميا -

1 - قَلبُ المَلِكِ في يَدِ الرَّبَ سَواقي ماء فحَيثُما شاع يُميلُه.
2 - كُلُّ طَريقٍ لِلإِنْسانِ مُستَقيمٌ في عَينَيه ووازِن القُلوبِ هو الرَّبّ.
3 - إِجْراءُ العَدلِ والحَقّ أَفضَلُ عِندَ الرَّبِّ مِنَ الذَّبيحة.
4 - تَرَفعٌّ العَينَين اْنفتاحُ القَلْب. سِراجُ الأَشْرارِ الخَطيئَة.
5 - أَفكارُ المُجِدِّ إِنَّما هي لِلرِّيحْ كلُّ عَجولٍ إِنَّما هو لِلعَوَز.
6 - تَحْصيلُ الكُنوزِ بِلِسانِ الكَذِب بُطْلٌ زائِل لِمُلتَمِسي المَوت.
7 - عُنفُ الأَشْرارِ يَجرُفهم لأَّنهم أَبَوا إِجْراء الحَقّ.
8 - طَريق الإِنسانِ الأَثيمٍ مُعوَجّ أَمَّا البَريءُ فعَمَلُه مُستقيم.
9 - السُّكْنى في زاوِيَةِ سَطْح خَيرٌ مِنِ اْمرَأَةٍ مُنازِعةٍ وبَيتٍ مُشتَرَك.
10 - نَفْسُ الشَرّيرِ تَرغَبُ في الإِساءَة فقَريبُه لا يَنالُ حُظوَةً في عَينَيه.
11 - إِذا غُرِّمَ السَّاخِرُ صارَ السَّاذِجُ حَكيمًا وكَذا إِذا عُلِّمَ الحَكيم تَقبّلَ العِلْم.
12 - يَتأَمَّلُ البارُّ بَيتَ الشرير ويُلقي الأَشرارَ في السُّوء .
13 - مَن سَدَّ أُذُنَه عن صُراخِ الضَّعيف فهُو أَيضًا يَصرُخ ولا يُسمعُ لَه.
14 - العَطِيَّةُ في الخَفاءَ تُخمِدُ الغَضَب والرِّشوة في الحِضْنِ تُسَكِّنُ السُّخْطَ الشَّديد.
15 - إِجراءُ الحَقِّ فَرَحٌ لِلبارّ وفَزَعٌ لِفاعِلِي الآثام
16 - الإِنْسانُ الَّذي يَضِلُّ عن طَريقِ التَّعَقّل يَسكُنُ في جَماعةِ الأَشْباح.
17 - مُحبّ اللَّذَّةِ يَقعُ في العَوَز ومُحِبُّ الخَمْرِ والزَّيتِ لا يَغتَني.
18 - الشَريرُ فِديَةُ البارّ والغادِرُ فِديَةُ المُستَقيمين
19 - السُّكْنى في أَرضٍ مُقفِرَة خَيرٌ مِنَ السُّكْنى مع اْمرَأَةٍ مُنازِعَةٍ شَرِسَة.
20 - في مَنزِلِ الحَكيمِ كَنزٌ شَهِيُّّ وزَيت لكِنَّ الجاهِلَ مِنَ البَشَرِ يَبتَلِعُه.
21 - مَن سَعى إِلى العَدْلِ والرَّحمَة يَجدُ الحَياةَ والعَدلَ والمَجْد.
22 - الحًكيمُ يَتسوَرُ مدينَةَ البَواسِل ويَنقُضُ قوّةَ مُعتَمَدِها.
23 - مَن حَفِظَ فَمَه ولسانَه حَفِظَ مِنَ الضِّيقِ نَفسَه.
24 - ذو التَّكبُرِ والاْنتِفاخِ يُسَمىَّ ساخِرًا لأَنَّه يَعمَلُ بتَكبُرٍ زائِد.
25 - رَغبَةُ الكَسْلاَنِ تَقتُلُه لأَنَّ يَدَيه تأبَيانِ العَمَل
26 - الشَريرُ النَّهارَ كلَه يَطمعُ طَمَعًا والبارُّ يُعْطي ولا يَبخُل.
27 - ذَبيحَةُ الأَشْرارِ قَبيحة فكَم بِالأَحْرى إِذا قَدَّسوها بِالإِثْم.
28 - شاهِدُ الزُّورِ يَهلِك والإِنسانُ المُصْغي لَه الكَلامُ أَبدًا.
29 - الإِنْسانُ الشَريرُ يُصَلِّبُ وَجهَه أَمَّا المُستَقيمُ فيُثَبِّتُ طَريقَه.
30 - لَيسَ مِن حِكمَةٍ ولا فِطنَة ولا مشورَةٍ أَمامَ الرَّبّ .
31 - الفَرَسُ مُعَدٌّ لِيَومِ القِتال أَمَّا النَّصرُ فمِنَ الرَّبّ.

الكاثوليكية - دار المشرق