دانيال - مُقارنة بَينَ مَصيرِ الأَبرارِ ومَصيرِ الكافِرين

1 - أَمَّا نُفوسُ الأَبْرارِ فهي بِيَدِ الله فلا يَمَسَّها أَيّ عَذاب.
2 - في أَعيُنِ الأَغْبِياءِ يَبْدو أَنَّهم ماتوا وحُسِبَ ذَهابُهم مُصيبَةً
3 - ورَحيلُهم عنَّا كارِثَةً لكِنَّهم في سَلام
4 - وإِذا كانوا في عُيونِ النَّاسِ قد عوقِبوا فرَجاؤُهم كانَ مَمْلوءًا خُلودًا.
5 - وبَعدَ تأديبٍ يَسير سيَكونُ لَهم إِحْساناتٌ عَظيمة لأَنَّ اللهَ اْمتَحَنَهم فوَجَدَهم أَهْلاً لَه.
6 - كالذَّهَبِ في البوتَقَةِ مَحَّصَهم وكذَبيحةٍ قُرَبَت مُحرَقةً قَبلَهم.
7 - في وَقتِ اْفتِقادِهم يَتَلألأون وكالشَّرَرِ بَينَ القَشِّ يَركُضون.
8 - يَدينونَ الأُمَمَ ويتسَلَّطونَ على الشُّعوب ويَملِكُ الرَّبّ علَيهم لِلأَبَد.
9 - المُتَوَكِّلونَ علَيه سيُدرِكونَ الحَقّ والأُمَنَاءُ في المَحبَةِ سيُلازِمونَه لأَنَّ النِّعمةَ والرَّحمَةَ لِمُختاريه.
10 - أَمَّا الكافِرون فسَيَنالُهمُ العِقابُ المُناسِبُ لأَفْكارهم فهُمُ الَّذينَ لم يبالوا بِالبارِّ واْرتَدّوا عنِ الرَّبّ.
11 - فالَّذي يحتَقِرُ الحِكمةَ والتَّأديبَ شَقِي: باطلٌ رجاؤُهم وغَيرُ مُفيدةٍ أَتْعابُهم وغَيرُ نافِعةٍ أَعْمالُهما
12 - نِساؤُهم غَبِيَّاتٌ وأولادهم أشَرارَ.
13 - ولكِن طوبى للِعاقِر الَّتي بِلا دَنس والَّتي لم تَعرِفْ مضجعَ الخيانة فإنَّهُ سيمونُ لها ثَمَّرٌ عِندَ اْفتقادِ النُّفُوس
14 - طوبى للخصيِّ الَّذي لم تَفعَل يدهُ إِثماً ولم يفكِّرْ أفكاراً شِريرةً على الرَّبّ ! فإنَّهُ سَينالُ لأمانتهِ نِعمةً سامِية ونصيباً شَهيَّاً في هيكلِ الرَّبّ
15 - لأَنَّ ثَمَرَةَ الأَتعابِ الصَّالحةِ مَجيدة وأصْلَ الفِطنةِ لا يَزول .
16 - أمَّا أولادُ الزُّناة فلا يَبلغُونَ أشدُّهم وذُّريَّة المَضجعِ الأثيمِ تنقرض .
17 - وحتى إن طالت حَياتُهم فإنَّهم يُحسبون كلا شَيء وفي أَواخِرهم تَكونُ شَيخوختهم بِلا كرامة
18 - وإن ماتوا سَريعاً فلا يَكونُ لَهم رَجاء ولا تعزيَّة في يوم الفَصل
19 - لأَنَّ عاقِبة الجيل الشِّرِّير شاقَّة

الكاثوليكية - دار المشرق