يوئيل - طَلَب بني موَآب

1 - أَرسِلوا الحُمْلانَ إِلى مُتَسَلِّطِ الأَرض مِن سيلَعَ في البَرِّيَّة إِلى جَبَلِ بنتِ صِهْيون.
2 - وتكونُ بَناتُ موَآبَ عِندَ مَعابِرِ أَرْنون كالطَّائِرِ الهارِبِ والعُشُّ المُبَعثَر.
3 - هاتي مَشورَة، إِتَّخِذي قَراراً. إجعَلي ظِلَّكِ في الظَّهيرَةِ كاللَّيل. أُستُري المَنفِيِّينَ، ولا تَكشِفي عنِ الهارِبين
4 - لِيَسكُنْ مَعَكِ مَنفِيُّو موَآب. كوني لَهم سِتراً مِن وَجهِ المُدَمِّر حينَ يَزولُ الظَّالِمُ ويَنتَهي الدَّمار ويَفْنى الَّذي يَدوسُ الأَرض.
5 - فإِنَّه بِالرَّحمَةِ يُثَبَّتُ العَرْش ويَجلِسُ علَيه بِالأَمانَةِ في خَيمَةِ داُود قاضٍ يَبتَغي الحَقَّ ويُبادُِر إِلى البِرّ.
6 - قد سَمِعْنا بتَكبُرِ موَآبَ الشَّديد بِتَعَجرُفِه وتَكَبُرِه وحَنَقِه وثَرثَرتِه السَّخيفة
7 - فلِذلِك يُوَلوِلُ موآبُ على موآب. جَميعُهم يُوَلوِلون. تَئِنُّونَ مُنكَسِري القُلوب على أَقْراصِ زَبيبِ قيرَحَراسَت
8 - فقد ذَبَلَت حُقولُ حَشْبونَ وكَرْمُ سِبحَة الَّذي صَرَعَت عَناقيدُه الطَّيِّبَةُ سادَةَ الأُمَم وبَلَغَت فُروعُه إِلى يَعْزير وساحَت في البَرِّيَّة وآمتَدَّت وجازَتِ البَحْر.
9 - لِذلك أَبْكي بُكاءَ يَعْزيرَ على كَرْمِ سِبمَة إِنِّي أَسْقيكِ بِدَمْعي يا حَشْبونُ ويا أَلْعالَة لِأَنَّه عن قِطافِكِ وحِصادِكِ زالَ الهُتاف.
10 - وزالَ الفَرَحُ والِآبتهاجُ مِنَ البُسْتان فلا هُتافَ ولا صِياحَ في الكُروم ولا يَدوسُ دائِسٌ خَمراً في المَعاصِر فإِنِّي قد سَكَّتُّ الهُتاف.
11 - فلِذلك تَهتَزُّ أَحْشائي على مُوآبَ كالكِنَّارة وقَلْبي على قيرَحارَس.
12 - ويُرى مُوآبُ وقد خارَت قِواه في المَشرَف ويَدخُلُ مَقدِسَه لِيُصَلِّىَ لكِنَّه لايَستَطيع.
13 - هذا هو القَولُ الَّذي قالَه الرَّبُّ على مُوآبَ آنذاك.
14 - أَمَّا الآنَ فتَكلَمَ الرَّبُّ قائِلاً: بَعدَ ثَلاثِ سَنَواتٍ هي كسِني الأَجير، يُذَلُّ مَجدُ موآبَ مع جُمْهورِه العَظيم، وتَكونُ بَقِيَّةٌ قليلَةٌ ويَسيرةٌ شَيئاً لا يُعتَدُّ بِه.

الكاثوليكية - دار المشرق