يوئيل -

1 - في ذلك اليَومِ يُعاقِبُ الرَّبُّ بِسَيفِه القاسي العَظيمِ الشَّديد لاوِلاثانَ الحَيَّةَ الهارِبة ولاوياثانَ الحَيَّةَ المُلتَوِية ويَقتُلُ التِّنِّينَ الَّذي في البَحْر. =كرمة الرب
2 - في ذلك اليَوم غَنُّوا لَها لِلكَرمَةِ اللَّذيذةَ.
3 - أَنا الرَّبُّ حارِسُها في كُلِّ لَحظَةٍ أَسْقيها ولِئلاَّ يُساءَ إِلَيها أَحرُسُها لَيلاً ونَهاراً.
4 - لا غَصَبَ فِيَّ فمَن قاوَمَني بِالحَسَكِ والشَّوك أَهجُمُ علَيهما بِالقِتالِ وأُحرِقُهما جَميعاً.
5 - وإِلاَّ فلِيَتَمَسَّكْ بِمَلجَإِي وليَعمَلْ مَعي سِلْماً، ولْيُسالِمْني.
6 - وفيما بَعدُ يَتأَصَّلُ يَعْقوب ويَنبُتُ ويُزهِرُ إِسْرائيل وَيملأُ وَجْهَ الدُّنْيا ثِمَاراً.
7 - هل ضَرَبَه كما ضَرَبَ ضارِبَه أَم قُتِلَ كما قُتِلَ قاتِلوه؟
8 - حينَ طَرَدتَها وطَلَّقتَها حاكَمتَها. طَرَدَها بِريحِه الشَّديدة في يَومِ السَّموم.
9 - فبِذلك يُكَفِّرُ عن إِثمِ يَعْقوب وهذا ثَمَرُه كُلُّه: مَحوُ خَطيئَتِه إِذ يَجعَلُ جَميعَ حِجارةِ المَذبَح كحِجارَةِ الكِلْسِ المُفَتَّتة إِذ لا تَقومُ الأَوتادُ المُقَدَّسة ولا مَذابِحُ البَخور
10 - لِأَنَّ المَدينَةَ الحَصينَةَ تُعزَل والمَسكِنَ يُنبَذُ ويُترَكُ كالقَفْر. هُناكَ يَرْعى العِجْلُ وهُناكَ يَربِض ويَقرِضُ أَغْصانَها.
11 - ومتى يَبسَت فُروعُها تُكَسَّر وتَأتي النِّساءُ فتوقِدُها لأَنَّه شَعبٌ لا فَهمَ لَه. لِذلك لا يَرحَمُه صانِعُه ولا يَرأَفُ بِه مُكَوِّنُه
12 - وفي ذلك اليَوم يَدوسُ الرَّبُّ قَمحَه مِن مَجْرى النَّهَرِ إلى وادي مِصْر وأَنتُم تُلقَطونَ واحِداً فواحِداً يا بَني إِسْرائيل.
13 - وفي ذلك اليَومِ يُنفَخُ في بوقٍ عَظيم ويَأتي الهالِكونَ في أَرضِ أَشُّور والمَنفِيُّونَ في أَرضِ مِصرَ ويَسجُدونَ لِلرَّبّ في جَبَلِ القُدْسِ في أُورَشَليمَ.

الكاثوليكية - دار المشرق