يوئيل - دينونة أدوم

1 - إِقتَرِبي أَيَّتُها الأُمَمُ لِلآستِماع وأَصْغي أَيَّتُها الشُّعوب. لِتَسَمعِ الأَرضُ ومِلْؤُها الدنيا وكُلُّ ما تخرِجُه
2 - فإِنَّ سُخْطَ الرَّبِّ على جَميعَ الأُمَم وغَضَبَه على كُلِّ جَيشِها وقد حَرَّمَها وأَسلَمَها إِلى الذَّبْح.
3 - فتُطرَحُ قَتْلاهم ويَنبَعِثُ النَّتنُ مِن جِيَفِهم وتَسيلُ الجِبالُ مِن دِمائِهم
4 - وتَنحَلّ قُوَّاتُ السَّماءِ كُلُّها وتُطْوى السَّمَواتُ كسِفْرٍ وتَذْوي قُوَّاتُها كافَّةً كما يَذْوي الوَرَقُ السَّاقِطُ مِنَ الكَرْم وكما يذوي ما يَسقُطُ مِنَ التِّين.
5 - إِنَّ سَيفي قدِ آرتَوى في السَّماء وهُوَذا يَنزِلُ على أَدوم على شَعبٍ حَرَّمتُه لِلقَضاء.
6 - قدِ آمتَلأَ سيفُ الرَّبِّ دَماً وسُمِّنَ مِنَ الشَّحْم مِن دَم الحُمْلانِ والتُّيوس مِن شَحَمٍ كُلى الكِباش لِأَنَّ لِلرَّب ذَبيحةً في بُصرَة وقَتْلاً عَظيماً في أَرضِ أَدوم.
7 - ويَسقُطُ مَعَهمُ البَقَرُ الوَحشِيُّ والعُجولُ مع الثِّيران فتُرْوَى أَرضُهم مِنَ الدَّم وُيسَمَّنُ تُرابُهم مِنَ الشَّحْم
8 - لِأَنَّ لِلرَّبَ يَومَ الِآنتِقام وسَنَةَ الجَزاءِ في دَعْوى صِهْيون.
9 - وتَنقَلِبُ أَنْهارُها زِفْتاً وتُرابُها كِبْريتاً وتَكونُ أَرضُها زِفتاً مُشتَعِلاً.
10 - لا تَنطَفِئُ لَيلاً ولا نَهاراً ودُخانُها يَصعَدُ مَدى الدَّهر ومِن جيلٍ إِلى جيلٍ تَخرَب وإِلى أَبَدِ الآبِدينَ لا يَجْتازُ فها أَحَد.
11 - وتَرِثُها البَجَعَةُ والقُنفُذ ويَسكُنُ فيها البومُ والغُراب ويَمُدُّ علَيها حَبلَ الخَواء ومِقْياسُ تَسوِيَةِ الخَلاء.
12 - لا يَبْقى هُناكَ مِنَ الأَشْرافِ مَن يُدْعى لِلمُلْك وجَميعُ أُمَرائِه يَنقَرِضون
13 - ويَطلعُ الشَّوكُ في قُصورِها والقُرَّاصُ والعَوسَجُ في حُصونِها وتَكونُ مأوًى لِبَناتِ آوى ومَسرَحاً لِبَناتِ النَّعام
14 - وتُلاقي وُحوشُ القَفْرِ الضِّباع ويَصيحُ الأَشعَرُ بِصاحِبه وهُناكَ تَقِرُّ ليليت وتَجِدُ لِنَفسِها مَكاناً مُريحاً
15 - وهناكَ تُوَكِّر القَفَّازَةُ وتَبيض وتَحضُنُ وتُفَرِّخُ تَحتَ ظِلِّها وهُناكَ أَيضاً تَجتَمعُ الحَدَأَة كُلٌّ مع صاحِبَتِها.
16 - إِبحَثوا في كِتابِ الرَّبِّ وآقرَأُوا. لا يُعدَمُ مِن هذه شَيء ولا يَفقِدُ أَحَدٌ مِنها صاحِبَه لِأَنَّه هو الَّذي بِفَمي يأمُر وروحُه هو الَّذي جَمَعَها
17 - وهو أَوقَعَ لَها القُرعَة ويَدُه قَسَمَت لَها الأَرضَ بِالحَبْل فهي تَرِثُها مَدى الدَّهر وتَسكُنُ هُناكَ جيلاً بَعدَ جيل.

الكاثوليكية - دار المشرق