يوئيل - بركة على إسرائيل

1 - والآنَ آسمَعْ يا يَعْقوبُ عَبْدي ويا إِسْرائيلُ الَّذي آختَرتُه
2 - هكذا قالَ الرَّبُّ صانِعُكَ وجابِلُكَ مِنَ البَطنِ والَّذي يُعينُكَ: لا تَخَفْ يا يَعْقوبُ عَبْدي ويا يَشورونُ الَّذي آختَرتُه
3 - فإِنِّي أُفيضُ المِياهَ على العَطْشان والسُّيولَ على اليَبَس. أُفيضُ روحي على ذُرِّيَّتِكَ وبَرَكَتي على سُلالَتِكَ
4 - فيَنبُتونَ كما بَينَ العُشْب كالصَّفْصافِ على مَجاري المِياه.
5 - هذا يَقولُ: أَنا لِلرَّبّ وهذا يَتَسَمَّى بآسمِ يَعْقوب وهذا يَكتُبُ على يَدِه: لِلرَّبّ ويَتَلَقَّبُ بِآسمِ إِسْرائيل.
6 - هكذا قالَ الرَّبُّ مَلِكُ إسْرائيل وفاديه رَبُّ القُوَّات: أَنا الأَوَّلُ وأَنا الآخِر ولا إِلهَ غَيري.
7 - ومَن مِثْلي؟ فلْيُنادِ ويُخبِرْ بِالأَمرِ ويَعرِضْه علَيَّ مُنذُ أ َنشأت شَعباً عريقاً في القِدَم وأَحْداثاً آتِيَة، فلْيُخبِروه بِها.
8 - لا تَرْتاعوا ولا تَضطَرِبوا أَلَم أُسمِعْكم مِن ذلك الوَقتِ وأُخبِرْكم؟ أَنتُم شُهودي، فهَل مِن إِلهٍ غَيري؟ ما مِن صَخرٍ ولاعِلمَ لي بِه.
9 - صُنَّاعُ التَّماثيلِ كلُهم باطِل، ومُشتَهَياتُهم لا فائِدَةَ فيها، وشُهودُها لا يُبصِرونَ ولا يَفهَمون فيَخزَون.
10 - مَن الَّذي يُكَوِّنُ إِلهاً أَو يَسبِكُ تِمْثالاً لِغَير فائِدة؟
11 - إِنَّ جَميعَ أَتْباعِه يَخزَونَ لِأَنَّ الصُّنَّاعَ بَشَر. لِيَجتَمِعوا كُلُّهم ولْيَمثُلوا. إِنَّهم يَرْتاعونَ ويَخزَونَ جَميعاً.
12 - الحَدَّادُ يَصنعُ قَدوماً على الجَمْرِ ويُهَيِّئُها بِالمَطارِق ويَصوغُها بِقُوَّةِ ذِراعِه، ثُمَّ يَجوع فلا تَبْقى لَه قُوَّة، ولا يَشرَبُ ماءً وقد تَعِب.
13 - وحَفَّارُ الخَشَبِ يَمُدُّ الخَيط ويَرسُمُ الصُّورَةَ بِالطَّبْشورة ويُسَوِّيها بِالمِنحَت وَدرسُمُها بِالبِرْكار ويَصنَعُها على شَكلِ إِنْسانٍ وجَمالِ بَشَرٍ لِتُقيمَ في البَيت.
14 - قَطَعَ لَه أَرْزاً وأَخَذَ سِندِيانةً وبُطمَةً تَرَكَهما تَنمِيانِ لَه بَينَ أَشْجارِ الغاب، وغَرَسَ صَنَوبَرةً فأَنْماها المَطَر.
15 - ثُمَّ يَكونُ ذلك لِلإِنْسانِ وَقودَّا يأخُذُ مِنه لِيَستَدفِئ، أَو يوقِدُه لِكَي يَخبِزَ خُبزاً، أَو يَعمَلُ مِنه إِلهاً يَرتَمي أَمامَه ويَصنعُ مِنه تِمْثالاً ويَسجُدُ لَه.
16 - يُحرِقُ نِصفَه بِالنَّار، وعلى نِصفِه يَشْوي لَحْماً، ثُمَّ يأكُلُ ما شُوِيَ ويَشبعُ ويَستَدفِئُ وبَقول: (( آه! قدِ آستَدفَأتُ ورَأَيت ناراً )).
17 - ويَصنعُ بَقِيَّتَه إِلهاً تِمْثالاً يَسجُدُ لَه ويَرتَمي فيُصَلِّي إِلَيه ويقول: (( أَنقِذْني، فإنَّما أَنتَ إِلهي )).
18 - لا يَعلَمونَ ولايَفهَمون، لِأَنَّه قد غُشِّيَ على عُيونِهِم لِئَلاَّ يُبصِروا وعلى قُلوبِهم لِئَلاَّ يَفهَموا.
19 - لاْ يَرجعُ إِلى قَلبِه، ولا عِلمَ لَه ولا فَهمَ لِيَقول: (( إِنِّي قد أَحرَقتُ نِصفَه بِالنَّار، وخبَزتُ خُبزاً على جَمرِه وشَوَيتُ لَحماً وأَكَلتُ، أَفأَضَعُ مِن بَقِيَّتِه قَبيحةً؟ أَفأَسجُدُ لِقِطْعَةِ خَشَب؟ ))
20 - إِنَّه يَتَعَلَّقُ بِالرَّماد، فقَد أَزاغَه قَلبُه المَغْرور، فلا يُنقِذُ نَفْسَه ولا يَقول: (( أَما في يَميني كَذِب؟ )).
21 - أُذكُرْ هذه يا يَعْقوب ويا إِسْرائيلُ، فإِنَّكَ عَبْدي. قد جَبَلتُكَ فأَنتَ عَبْدي يا إِسْرائيلُ، لن أَنْساكَ.
22 - مَحَوت كالسَّحابِ مَعاصِيَكَ وكالغَمام خَطاياكَ. إِرجِعْ إلَيَّ فقَدِ آفتَدَيتُكَ.
23 - إِهتِفي أَيَّتُها السَّموات لِأَنَّ الرَّبَّ قد فَعَل. أُصرُخي يا أَعْمَاقَ الأَرض إِندَفِعي بِالهُتافِ أَيَّتُها الجِبال والغاباتُ وكُلُّ شَجَرٍ فيها لِأَنَّ الرَّبَّ قدِ آفتَدى يَعْقوب وتَمَجَّدَ بِإِسْرائيل.
24 - هكذا قالَ الرَّبُّ فاديكَ وجابِلُكَ مِنَ البَطْن: أَنا الرَّبُّ صانِعُ كُلِّ شَيء ناشِرُ السَّمواتِ وَحْدي وباسِطُ الأَرض: فمَن كانَ معي؟
25 - مُبطِلُ آياتِ الضَّارِبينَ بِالفَأل ومُحَمِّقُ العَرَّافين ورادُّ الحُكَماءِ إِلى الوَراء ومُحَوِّلُ عِلمِهم إِلى غَباوة
26 - مُؤَيِّدُ كَلامِ عَبدِه ومُتَمِّمُ مَقاصَدِ رُسُلِه القائِِلُ لِأُورَشَليمَ: (( ستُعمَرين )) ولِمُدُنِ يَهوذا: (( ستُبنَين وأَنا اقيمُ المُتَهَدِّمَ مِنها ))
27 - القائلُ لِلْهاويَة: (( إِنشَفي أَنا أُجَفِّفُ أَنْهارَكِ ))
28 - القائِلُ لِقُورَش: (( أَنتَ راعِىَّ مُتَمِّمُ كُلِّ ما أَشاء )) والقائِلُ لِأُورَشَليم: (( ستُبنَين )) وللهَيكَل: (( ستُؤَسَّس))

الكاثوليكية - دار المشرق