عاموس - الاجتياح أيضاً

1 - أُهرُبوا يا بَني بَنْيامين مِن داخِلِ أُورَشَليم وآنفُخوا في البوقِ في تَقُوَعَ وآنصبوا عَلامَةً في بَيتِ الكَرْم فإِنَّه قد أَشرَقَ مِن الشَّمال شَرٌّ وتَحْطيمٌ عَظيم.
2 - هاءَنَذا أُدَمِّرُ الجَميلة المُترَفَةَ بِنْتَ صِهْيون
3 - فيَأتي إِلَيها الرُّعاةُ بِقُطْعانِهم ويَضرِبونَ خِيامَهم علَيها مِن حَولها وَيرعَونَ كُلُّ واحِدٍ في مَكانِه.
4 - أَعلِنوا علَيها حَرباً مُقَدَّسة قوموا نَصعَدْ عِندَ الظَّهيرَة. ويلٌ لَنا فإِنَّ النَّهارَ قد مال وظِلالَ المَساء قدِ آمتَدَّت.
5 - قوموا نَصعَدْ في اللَّيل ونَهدِمْ قُصورَها
6 - فإِنَّه هكذا قالَ رَبُّ القُوَّات إِقطَعوا خَشَباً وآركُموا على أُورَشَليم مَرْدوماً. هذه هي المَدينةُ الَّتي ستُفتَقَد الَّتي لَيسَ فيها إِلاَّ ظُلْم
7 - كما أنَّ البِئرَ تُنبِعُ مِياهَها فكذلك هي تُنبِعُ شَرَّها. فيها يُسمعُ بِالعُنفِ والنَّهْب وأَمامي كُلَّ حينٍ مَرَضٌ وضربَة.
8 - تأَدَّبي يا أُورَشَليم لِئَلاَّ تَتَحَوَّلَ عَنك نَفْسي لِئَلاَ أَجعَلَكِ دَماراً أَرضاً لا تُسكَن.
9 - هكذا قالَ رَبُّ القُوَّات: لِيُعَفِّروا بَقِيَّةَ إِسْرائيلَ تَعْفيرَ الكَرمَة. رُدَّ يَدَكَ كالقاطِفِ الى الأَغصان
10 - مَن ذا أُكَلِّم ومَن أُشهِدُ علَيه فيَسمَعوا ها إِنَّ آذانَهم غُلْفٌ فلا يَستَطيعونَ الإِصْغاء ها إِنَّ كَلِمَةَ الرَّبِّ صارَت لَهم عاراً لا يَهوَونَها.
11 - فآمتَلأتُ مِن سُخطِ الرَّبّ فأَرهَقَني آحتِمالُه. صُبَّه على أَطْفالِ الشَّوارع وعلى مَجلِسِ الشُّبَّانِ جَميعاً لِأَنَّه يُؤخَذُ الرَّجُلُ مع المَرأَة والشَّيخُ الَّذي سيَشِبعُ مِنَ الأَيَّام
12 - وتَصيرُ بُيوتُهم لِآخرين وكذلك الحُقولُ والنِّساءُ جميعاً لِأَنِّي أَمُدُّ يَدي علِى سُكَّانِ الأَرض، يَقولُ الرَّبّ.
13 - لِأَنَّهم مِن صَغيرِهم إلى كَبيرِهم يَطمَعونَ جَميعاً في المَكاسِب مِنَ النَّبيِّ وحَتَّى الكاهِن يَأتونَ الكَذِبَ جَميعاً
14 - ويُداوونَ كَسرَ شَعْبي بِآستِخْفاف قائلين: (( سَلامٌ سلام )) ولا سَلام.
15 - هل خَزوا لِأَنَّهمُ آقتَرَفوا القَببحة بل لم يَخزَوا خِزياً ولم يَعرِفوا الخَجَل فلِذلك سيَسقطونَ مع السَّاقِطين وعِندَ آفتِقادي يَعثُرون، قالَ الرَّبّ.
16 - هكذا قالَ الرَّبّ: قِفوا في الطُّرُقِ وآنظُروا وآسأَلوا عنِ المَسالِكِ القَويمة ما هو الطَّريقُ الصَّالِحُ وسيروا فيه فتَجِدوا راحةً لِنُفوسِكم فقالوا: (( لا نسير)).
17 - أَقَمتُ علَيكم رُقَباءَ: (( أَصْغوا إِلى صَوتِ البوق )) فقالوا: (( لا نُصْغي )).
18 - لِذلك آسمَعي أَيَّتُها الأُمَم وآعلَمي أَيَّتُها الجَماعةُ ماذا يُصيبُهم.
19 - إِسمَعي أَيَّتُها الأَرض هاءَنَذا أَجلُبُ شَرّاً على هذا الشَّعْب ثَمَرَةَ أَفْكارِهم لِأَنَّهم لم يُصْغوا إِلى كَلامي وآزدَرَوا شَريعَتي.
20 - ما لي والبَخورُ الآتى مِن شبأ وقَصَبُ الأَطْيابِ مِن أَرضٍ بَعيدة؟ إِنَّ مُحرَقاتِكم غَيرُ مَرضِيَّة وذَبائِحَكم لا تَلَذُّ لي.
21 - فلِذلك هكذا قالَ الرَّبّ: هاءَنَذا أَجعَلُ لِهذا الشَّعبِ مَعاثِر فيَعثُرُ بِها الآباءُ والبَنونَ جَميعاً ويَهلِكُ بِها الجارُ وصَديقُه.
22 - هكذا قالَ الرَّبّ: هُوَذا شَعبٌ مُقبِلٌ مِن أَرضِ الشَّمال وأُمَّةٌ عَظيمةٌ ناهِضَةٌ مِن أَقاصي الأَرض
23 - قابِضونَ على القَوسِ والحَربَة قُساةٌ لا يَرحَمون صَوتُهم كهَديرِ البَحر وعلى الخُيولِ راكِبونَ مُصطَفُّون كرَجُلٍ واحِدٍ لِلمَعرَكَة ضِدَّكِ يا بِنتَ صهْيون.
24 - بَلَغَنا خَبَرُهم آستَرخَت أَيدينا أَخَذَنا ضيقٌ مَخاضٌ كالَّتي تَلِد.
25 - لا تَخرُجوا إلى الحُقول ولا تسيروا في الطَّريق فإِنَّ سَيفَ العَدُوِّ هَولٌ مِن كُلِّ جِهَة.
26 - يا بِنتَ شَعْبي شُدِّي المِسْحَ وتَمَرَّغي في الرَّماد. أَقيمي مَناحَةَ وَحيدٍ نَحيباً مُرّاً لِأَنَّ المُدَمِّرَ يَحِلُّ بِنا بَغتَةً
27 - جَعَلتُكَ مُمتَحِناً أَنتَ الحِصْن فتَعلَمُ وتَمتَحِنُ طَريقَهم
28 - كُلُّهم عُصاةٌ مُتَمَرِّدون ساعونَ بِالنَّميمة. إِنَّما هم نُحاسٌ وحَديد كلُهم مُفسِدون.
29 - المِنفاخُ يَنفُخ والرَّصاصُ بِالنَّارِ يَفْنى وباطِلاً يُمَحَّصون فالخَبَثُ لا يفرَز.
30 - يُدعَونَ فِضَّةً مَنبوذة لِأَنَّ الرَّبّ نَبَذَهم.

الكاثوليكية - دار المشرق