حبقوق -

1 - هذا ما رَآهُ حبَقوقُ النَّبيُّ في رُؤْيا. =شكوى حبقوق
2 - إلى متى يا ربُّ أستَغيثُ ولا تَسمعُ؟ إلى متى أصرخُ إليكَ مِنَ الجورِ ولا تُخلِّصُ؟
3 - لِماذا تُرينيَ الإِثْمَ، وكيفَ تطيقُ النَّظرَ إلى الشَّقاءِ؟ الاغتِصابُ والعُنْفُ أمامَ عينَيَ، والخصامُ والنِّزاعُ في كُلِّ مكانٍ.
4 - لِذلِكَ تَراخت قَبضَةُ الشَّريعةِ ولا يَصدرُ الحُكْمُ، أو هوَ يَصدرُ مُعْوَجا لأنَّ الشِّرِّيرَ يتَغَلَّبُ على الصِّدِّيقِ.
5 - فأجابَهُ الرّبُّ مُخاطِبًا شعبَهُ: ((أنظُروا بَينَ الأُمَمِ وأبصِروا. تعَجبوا وتحَيَّروا، فإنّي أعمَلُ في أيّامِكُم عمَلاً إذا أخبَرَكُم بهِ أحدٌ لا تُصَدِّقونَ.
6 - ها أنا أُثيرُ البابِليِّينَ، تِلكَ الأمَّةَ الضَّاريَةَ المُتَسارِعةَ، فتَسيرُ في رِحابِ الأرضِ لِتَمتَلِكَ ديارَ الآخرينَ.
7 - هيَ هائِلةٌ مَرهوبةٌ، ومِنها يَصدرُ حُكْمُها وعظَمَتُها.
8 - خيلُها أخفُّ مِنَ النَّمِرِ وأشرَسُ مِنْ ذِئابِ المساءِ، وفُرسانُها يَنتَشِرونَ، يزحَفونَ مِنْ بعيدٍ ويَنقَضُّونَ كالنَّسرِ على فريستِهِ.
9 - يَجيئونَ كُلُّهُم في عُنْفٍ، والرُّعْبُ يَسبُقُهُم، فيَجمَعونَ الأسرى كالرَّملِ.
10 - يسخرونَ مِنَ المُلوكِ، ويَهزَأونَ بِالحُكَّامِ، ويضحَكونَ على كُلِّ حِصنٍ، ويركُمونَ التُّرابَ أمامَهُ ويحتلُّونَه،
11 - ثُمَ يَمُرُّونَ كالرِّيحِ ويَعبُرونَ. يا لهُم مِنْ قَومِ، قُوَّتُهُم إلهُهُم)).
12 - مُنذُ الأزَلِ أنتَ يا ربُّ، يا إلهي وقُدُّوسي، فلا تموتُ. إختَرتَ البابِليِّينَ يا ربُّ وثَبَّتَّهُم كالصَّخرِ لِتَأديبِنا،
13 - لكنَّ عيناكَ أطهَرُ مِنْ أنْ تَطيقا النَّظَرَ إلى الشَّرِّ والشَّقاءِ والغَدْرِ، فكيفَ تَصمُتُ عِندَما يَبتَلِعُ الشِّرِّيرُ مَنْ هوَ أبَرُّ مِنهُ؟
14 - ولِماذا تُعامِلُ البشرَ كسَمَكِ البحرِ، أو كحَشراتٍ لا قائِدَ لها؟
15 - يُصعِدُهُمُ البابِليُّ بِصِنَّارتِهِ ويصطادُهُم بِشَبَكتِهِ، يجمَعُهُم بِجاروفَتِهِ، فيفرحُ ويبتَهِج.
16 - يُقَرِّبُ الذَّبائِحَ لِشَبكتِهِ ويحرِقُ البَخورَ لِجاروفَتِهِ، فبِهِما تَكثُرُ ثَروَتُهُ ويَدْسُمُ طَعامُهُ.
17 - أفَيُداوِمُ الضَّرْبَ بِسَيفِهِ، ولا يكُفُّ عَنْ قتلِ الأُمَمِ بِلا رَأفةٍ؟ .

المشتركة - دار الكتاب المقدس