البشارة كما دوّنها متى - محاولة قتل يسوع

1 - ولمّا أتمَّ يَسوعُ هذا الكلامَ كُلَّهُ، قالَ لِتلاميذِهِ:
2 - ((تَعرِفون أنَّ الفِصحَ يَقَعُ بَعدَ يَومينِ، وفيهِ يُسلَّمُ اَبنُ الإنسانِ ليُصلَبَ)).
3 - واَجتَمَعَ في ذلِكَ الحينِ رُؤساءُ الكهَنةِ وشُيوخُ الشَّعبِ في دارِ قيافا رَئيسِ الكَهنَةِ،
4 - وتَشاوروا ليُمسِكوا يَسوعَ بحيلَةٍ ويقتُلوهُ.
5 - ولكنَّهُم قالوا: ((لا نفعَلُ هذا في العيدِ، لِـئلاَّ يَحدُثَ اَضطِرابٌ في الشَّعبِ)).
6 - وبَينَما يَسوعُ في بَيتَ عَنْيا عِندَ سِمْعانَ الأبرصِ،
7 - دَنَتْ مِنهُ اَمرأةٌ تَحمِلُ قارورةَ طِيبٍ غالي الثَّمَنِ، فسكَبَتهُ على رأسِهِ وهوَ يَتناولُ الطَّعامَ.
8 - فلمّا رأى التَّلاميذُ ما عمِلَتْ، اَستاؤُوا وقالوا: ((ما هذا الإسرافُ؟
9 - كانَ يُمكِنُ أنْ يُباعَ غالِـيًا، ويُوزَّعَ ثَمنُهُ على الفُقَراءِ! ))
10 - فعَرفَ يَسوعُ وقالَ لهُم: ((لِماذا تُزعِجونَ هذِهِ المَرأةَ؟ فهيَ عَمِلَتْ لي عَملاً صالِحًا.
11 - فالفُقراءُ عِندَكُم في كُلِّ حينٍ، وأمَّا أنا فلا أكونُ في كُلِّ حينٍ عِندَكُم.
12 - وإذا كانَت سكبَتْ هذا الطِّيبَ على جَسدي، فَلِتُهَيَّئَهُ للدَّفْنِ.
13 - الحقَّ أقولُ لكُم: أينَما تُعلَنُ هذِهِ البِشارةُ في العالَمِ كُلِّهِ، يُحدَّثُ أيضًا بعمَلِها هذا، إحياءً لِذكرِها)).
14 - وفي ذلِكَ الوقتِ ذَهبَ أحدُ التَّلاميذِ الاثنَي عشَرَ، وهوَ يهوذا الملقَّبُ بالإسْخَريوطِـيِّ، إلى رُؤساءِ الكهَنَةِ
15 - وقالَ لهُم: ((ماذا تُعطوني لأُسَلِّمَ إلَيكُم يَسوعَ؟)) فوَعدوهُ بثلاثينَ مِنَ الفِضَّةِ.
16 - وأخَذَ يَهوذا مِنْ تِلكَ السَّاعةِ يترَقَّبُ الفُرصةَ ليُسَلِّمَ يَسوعَ.
17 - وفي أوّلِ يومٍ من عِيدِ الفَطير، جاءَ التَّلاميذُ إلى يَسوعَ وقالوا لَه: ((أينَ تُريدُ أنْ نُهيِّـئَ لكَ عشاءَ الفِصحِ؟))
18 - فأجابَهُم: ((إذهَبوا إلى فُلانٍ في المدينةِ وقولوا لَه: يقولُ المُعلِّمُ: جاءَتْ ساعَتي، وسأتناوَلُ عَشاءَ الفِصحِ في بَيتِكَ معَ تلاميذي)).
19 - فعَمِلَ التّلاميذُ ما أمرَهُم بِه يَسوعُ وهيَّـأوا عَشاءَ الفِصحِ.
20 - وفي المَساءِ، جلَسَ يَسوعُ لِلطَّعامِ معَ تلاميذِهِ الاثني عشَرَ.
21 - وبَينَما هُمْ يأكُلونَ، قالَ يَسوعُ: ((الحقَّ أقولُ لكُم: واحدٌ مِنكُم سيُسلِّمُني)).
22 - فحَزِنَ التَّلاميذُ كثيرًا وأخَذوا يسألونَهُ، واحدًا واحدًا: ((هل أنا هوَ، يا سيِّدُ؟))
23 - فأجابَهُم: ((مَنْ يَغمِسُ خُبزَهُ في الصَّحنِ معي هوَ الّذي سَيُسلِّمُني.
24 - فاَبنُ الإنسانِ سيَموتُ كما جاءَ عَنهُ في الكِتابِ، ولكِنَّ الويلَ لمن يُسلِّمُ اَبنَ الإنسانِ! كانَ خيرًا لَه أنْ لا يُولدَ)).
25 - فسألَهُ يَهوذا الّذي سيُسلِّمُهُ: ((هل أنا هوَ، يا مُعَلِّمُ؟))فأجابَهُ يَسوعُ: ((أنتَ قُلتَ)).
26 - وبَينَما هُم يأكُلونَ، أخذَ يَسوعُ خُبزًا وبارَكَ وكَسِّرَهُ وناوَلَ تلاميذَهُ وقالَ: ((خُذوا كُلوا، هذا هوَ جَسَدي)).
27 - وأخَذَ كأسًا وشكَرَ وناوَلَهُم وقالَ: ((إشرَبوا مِنها كُلَّكُم.
28 - هذا هوَ دَمي، دمُ العَهدِ الّذي يُسفَكُ مِنْ أجلِ أُناسٍ كثيرينَ. لِغُفرانِ الخطايا.
29 - أقولُ لكُم: لا أشرَبُ بَعدَ اليومِ مِنْ عَصيرِ الكَرمةِ هذا، حتّى يَجيءَ يومٌ فيهِ أشرَبُهُ مَعكُم جَديدًا في مَلكوتِ أبـي)).
30 - ثُمَّ سبَّحوا وخَرَجوا إلى جبَلِ الزَّيْتونِ.
31 - وقالَ لهُم يَسوعُ: ((في هذِهِ اللَّيلَةِ ستَترُكوني..كُلُّكُم، فالكِتابُ يَقولُ: سَأضرِبُ الرّاعيَ، فتَتَبدَّدُ خِرافُ القَطيعِ.
32 - ولكِنْ بَعدَ قيامَتي مِنْ بَينِ الأمواتِ أسبُقُكُم إلى الجليلِ)).
33 - فقالَ بُطرُسُ: ((لَو تَركوكَ كُلٌّهُم، فأنا لن أترُكَكَ)).
34 - فقالَ لَه يَسوعُ: ((الحقَّ أقولُ لكَ: في هذِهِ اللَّيلَةِ، قَبلَ أن يَصيحَ الدّيكُ، تُنكِرُني ثلاثَ مرّاتٍ)).
35 - فأجابَهُ بُطرُسُ: ((لا أُنكِرُكَ وإنْ كانَ علَيَّ أن أموتَ معَكَ)). وهكذا قالَ التَّلاميذُ كُلٌّهُم.
36 - ثُمَّ جاءَ يَسوعُ معَ تلاميذِهِ إلى موضِعٍ اَسمُهُ جَتْسِماني، فقالَ لهُم: ((أُقعُدوا هُنا، حتّى? أذهَبَ وأُصلِّيَ هُناكَ)).
37 - وأخَذَ مَعهُ بُطرُسَ واَبنيْ زَبَدي، وبَدأَ يَشعُرُ بالحُزنِ والكآبَةِ.
38 - فقالَ لهُم: ((نفسي حَزينَةٌ حتّى? الموتِ. اَنتَظِروا هُنا واَسهَروا مَعي)).
39 - واَبتَعَدَ عنهُم قَليلاً واَرتَمى على وجهِهِ وصلَّى فَقالَ: ((إنْ أمكَنَ يا أبـي، فلْتَعبُرْ عنِّي هذِهِ الكأسُ. ولكن لا كما أنا أُريدُ، بل كما أنتَ تُريدُ)).
40 - ورجَعَ إلى التَّلاميذِ فوجَدَهُم نِـيامًا، فقالَ لبُطرُسَ: ((أهكذا لا تَقدِرونَ أنْ تَسهَروا مَعي ساعةً واحدةً؟
41 - إسهَروا وصلَّوا لِـئلاَّ تَقَعُوا في التَّجرِبَةِ. الرُّوحُ راغِبةٌ، ولكنَّ الجسَدَ ضَعيفٌ)).
42 - واَبتَعدَ ثانيةً وصلّى، فقالَ: ((يا أبـي، إذا كانَ لا يُمكِنُ أنْ تَعبُرَ عنِّي هذِهِ الكأسُ، إلاَّ أنْ أشرَبَها، فلْتكُنْ مَشيئتُكَ)).
43 - ثُمَّ رجَعَ فوَجَدَهُم نِـيامًا، لأنَّ النٌّعاسَ أثقَلَ جُفونَهُم.
44 - فتَركَهُم وعادَ إلى الصَّلاةِ مرَّةً ثالِثةً، فردَّدَ الكلامَ نفسَهُ.
45 - ثُمَّ رجَعَ إلى التَّلاميذِ وقالَ لهُم: ((أنِـيامٌ بَعدُ ومُستَريحونَ؟ جاءَتِ السّاعَةُ الّتي فيها يُسلَّمُ ابنُ الإنسان إلى أيدي الخاطِئينَ.
46 - قوموا نَنصرِفُ! اَقترَبَ الّذي يُسَلِّمُني)).
47 - وبَينَما يَسوعُ يتكَلَّمُ وصَلَ يَهوذا، أحدُ التَّلاميذِ الاثنَي عشَرَ، على رأسِ عِصابةٍ كبـيرةٍ تَحمِلُ السُّيوفَ والعِصِيَّ، أرسلَها رُؤساءُ الكَهنَةِ وشُيوخُ الشَّعبِ.
48 - وكانَ الّذي أسلَمَهُ أعطاهُم عَلامَةً، قالَ: ((هوَ الّذي أُقبَّلُهُ، فأمسِكوهُ! ))
49 - ودَنا يَهوذا في الحالِ إلى يَسوعَ وقالَ لَه: ((السَّلامُ علَيكَ، يا مُعَلَّمُ! )) وقَبَّلَهُ.
50 - فقالَ لَه يَسوعُ: ((اَفعَلْ ما جِئتَ لَه. يا صاحِبـي! )) فتَقدَّموا وألقَوا علَيهِ الأيدي وأمْسكوهُ.
51 - ومَدَّ واحدٌ مِنْ رِفاقِ يَسوعَ يدَهُ إلى سَيفِهِ واَستلَّهُ وضرَبَ خادِمَ رئيسِ الكَهنَةِ، فقَطَعَ أُذُنَهُ.
52 - فقالَ لَه يَسوعُ: ((رُدَّ سيفَكَ إلى مكانِهِ. فمَنْ يأخُذْ بالسّيفِ، بالسّيفِ يَهلِكُ.
53 - أتظُنُّ أنِّي لا أقدِرُ أنْ أطلُبَ إلى أبـي، فيُرسِل لي في الحالِ أكثَرَ مِنْ اَثنَي عشَرَ جَيشًا مِنَ المَلائِكَةِ؟
54 - ولكِنْ كيفَ تتِمُّ الكُتبُ المقدَّسةُ الّتي تَقولُ إنَّ هذا ما يَجبُ أنْ يَحدُثَ؟))
55 - وقالَ يَسوعُ لِلجُموعِ: ((أعَلى لِصٍّ خَرَجتُم بسُيوفٍ وعِصِيٍّ لتأخُذوني؟ كُنتُ كُلَّ يومِ أجلِسُ مَعكُم في الهَيكَلِ أعَلَّمُ، فَما أخذتُموني.
56 - ولكِنْ حدَثَ هذا كُلٌّهُ لِتَتِمَّ كُتبُ الأنبـياءِ)). فتَركَهُ التَّلاميذُ كُلُّهُم وهرَبوا.
57 - فالّذينَ أمسكوا يَسوعَ أخَذوهُ إلى قَيافا رَئيسِ الكَهنَةِ، وكانَ مُعَلِّمو الشَّريعةِ والشُّيوخُ مُجتَمِعينَ عِندَهُ.
58 - وتَبِعَه بُطرُسُ عَنْ بُعدٍ إلى دارِ رَئيسِ الكَهنَةِ. فدخَلَ وقَعدَ معَ الحَرَسِ ليرى النِّهايةَ.
59 - وكانَ رُؤساءُ الكَهنَةِ وجميعُ أعضاءِ المَجلِسِ يَطلُبونَ شَهادةَ زُورٍ على يَسوعَ ليَقتُلوهُ،
60 - فما وجَدوا، معَ أنَّ كثيرًا مِنْ شهودِ الزّورِ تَقدَّموا بشَهاداتِهِم. ثُمَّ قامَ شاهدانِ
61 - وقالا: ((هذا الرَّجُلُ قالَ: أقدِرُ أنْ أهدِمَ هَيكَلَ اللهِ وأبنِـيَهُ في ثلاثةِ أيّامٍ)).
62 - فقامَ رئيسُ الكَهنَةِ وقالَ ليَسوعَ: ((أما تُجيبُ بِشيءٍ؟ ما هذا الّذي يَشهَدانِ بِه علَيكَ؟))
63 - فظَلَّ يَسوعُ ساكِتًا. فقالَ لَه رَئيسُ الكَهنَةِ: ((أستَحلِفُكَ باللهِ الحيَّ أنْ تَقولَ لنا: هَل أنتَ المَسيحُ اَبنُ اللهِ؟))
64 - فأجابَ يَسوعُ: ((أنتَ قُلتَ. وأنا أقولُ لكُم: سترَوْنَ بَعدَ اليومِ اَبنَ الإنسانِ جالِسًا عَنْ يَمينِ اللهِ القَديرِ وآتــيًا على سَحابِ السَّماءِ! ))
65 - فشَقَّ رَئيسُ الكَهنَةِ ثيابَهُ وقالَ: ((تجديفٌ! أنَحتاجُ بَعدُ إلى شُهودٍ؟ ها أنتُم سَمِعتُم تَجديفَهُ.
66 - فما رأيُكُم؟)) فأجابوهُ: ((يَسْتَوجِبُ الموتَ! ))
67 - فبَصَقوا في وَجهِ يَسوعَ ولطَموهُ، ومِنهُم مَنْ لكَمَهُ
68 - وقالوا: ((تَنبّـأْ لنا، أيُّها المَسيحُ، مَنْ ضَربَكَ! ))
69 - وكانَ بُطرُسُ قاعِدًا في ساحَةِ الدّارِ، فدنَتْ إلَيهِ جاريَةٌ وقالَت: ((أنتَ أيضًا كُنتَ معَ يَسوعَ الجليليّ! ))
70 - فأنكَرَ أمامَ جميعِ الحاضرينَ، قالَ: ((لا أفهَمُ ما تَقولينَ)).
71 - وخرَجَ إلى مَدخَلِ السّاحةِ، فَرأتهُ جاريةٌ أخرى. فقالَت لِمَن كانوا هُناكَ: ((هذا الرَّجُلُ كانَ معَ يَسوعَ النّاصريِّ! ))
72 - فأنكَرَ بُطرُسُ ثانيةً وحلَفَ، قالَ: ((لا أعرِفُ هذا الرَّجُلَ! ))
73 - وبَعدَ قَليلٍ جاءَ الحاضِرونَ وقالوا لِبُطرُسَ: ((لا شَكَّ أنَّكَ أنتَ أيضًا واحدٌ مِنهُم، فلَهْجتُكَ تَدُلُّ علَيكَ! ))
74 - فأخذَ يَلعَنُ ويحلِفُ: ((أنا لا أعرِفُ هذا الرَّجُلَ)). فصاحَ الدّيكُ في الحالِ،
75 - فتذكَّرَ بُطرُسُ قَولَ يَسوعَ: ((قَبلَ أنْ يَصيحَ الدّيكُ تُنكِرُني ثلاثَ مرّاتٍ)). فخرَجَ وبكى بُكاءً مُرًّا.

المشتركة - دار الكتاب المقدس