البشارة كما دوّنها متى - 3) محاكمة جديدة لإسرائيل - . توبيخات وتمهديدات - محاكمة الرب لشعبه

1 - إِسمَعوا ما يَقولُ الرَّبّ قُمْ إِلى الدَّعْوى أَمامَ الجبال ولْتَسمعَِ التِّلالُ صَوتَكَ
2 - إِسمَعي أَيَّتُها الجِبالُ دَعْوى الرَّبّ ويا أُسُسَ الأَرضِ الخالِدَة فإِنَّ لِلرَّبِّ دَعوًى مع شَعبِه وهو يُرافِعُ على إِسْرائيل.
3 - يا شَعْبي ماذا صَنَعتُ بِكَ وبمَ أَسأَمتُكَ؟ أَجِبْني.
4 - فإنًّي أَصعَدتُكَ مِن أَرضِ مِصْر وأَفتَدَيتُكَ مِن دارِ العُبودِيَّة وأَرسَلتُ أَمامَكَ موسى وهارونَ ومَريَم.
5 - يا شَعْبِىَ آذكُرْ ما آئْتَمَرَ بِه بالاقُ مَلِكُ مُوآب وما أَجابَه بِلْعامُ بنُ بَعور مِن شِطِّيمَ إِلى الجِلْجال لِكَي تَعلَمَ مَبرَّاتِ الرَّبّ.
6 - ْ بماذا أَتَقَدَّمُ إِلى الرَّبّ وأَنحَني لِلّهِ العَلِيّ؟ أًبِمُحرَقاتٍ أَتَقَدَّمُ إِلَيه وبِعُجولٍ حَولِيَّة؟
7 - أًيَرْضى الرَّبُّ بِأُلوفِ الكِباش ورِبْواتِ أَنْهارِ الزَّيت؟ أَأَبذُلُ بِكْري عن مَعصِيَتي وثَمرَةَ بَطْني عن خَطيئَةِ نَفْسي؟
8 - قد بَيَّنَ لَكَ أَيُّها الإِنسانُ ما هو صالِح وما يَطلُبُ مِنكَ الرَّبّ. إِنَّما هو أَن تُجرِيَ الحُكْمَ وتُحِبَّ الرَّحمَة وتَسيرَ بِتَواضُعس مع إِلهِكَ.
9 - صوتُ الرَّبِّ يُنادي المَدينة وذو حِكمَةٍ مَن يَهابُ آسمَكَ. فآسمَعا أَيَّتُها العَشيرةُ ويا جَماعَة المَدينة
10 - أَلا تَزالُ في بَيتِ الشِّرِّيرِ كُنوزُ الشَّرّ والإِيفَةُ المُصَغَّرةُ المَلْعونة؟
11 - أَأَكونُ طاهِراً وعِنْدي ميزانُ الشَّرّ وكيسُ مَعاييرِ الغِشّ؟
12 - إِنَّ أغنِياءها قدِ آمتَلأوا عُنفاً وسُكَّانَها نَطَقوا بِالكَذِب وأَلسِنَتُهم في أَفْواهِهم ماكِرَة.
13 - فأَنا أَيضاً قد ضَرَبتُكَ ضَربةً مُعضِلة ودَمَّرتُكَ بِسَبَبِ خَطاياكَ
14 - فأَنتَ تأَكُلُ ولا تَشبعَ وجوعُكَ في جَوفِكَ وتَدَّخِرُ ولا تُخَلِّص وما خَلَّصتَه أُسلِمُه إِلى السَّيف.
15 - وأَنتَ تَزرَعُ ولا تَحصُد وأَنتَ تَدوسُ الزَّيتونَ ولا تَدَّهِنُ بِالزَّيت وتَدوسُ النَّبيذَ ولا تَشرَبُ الخَمْر.
16 - قد حَفِظتَ فَرائِضَ عُمْري وجَميعَ عاداتِ بَيتِ أَحآب وسِرتُم على مَشوراتِهم لِأُسلِمَكَ إِلى الدَّمار وأُسلِمَ سُكَانَها إِلى السُّخرِيَّة فتَتَحَمَّلونَ عارَ شَعْبي.

الكاثوليكية - دار المشرق