البشارة كما دوّنها متى -

1 - "ويَذهبُ هؤُلاءِ إِلى عَذابٍ أَبدِيٍّ، والصِّدِّيقونَ إِلى حَياةٍ خالِدَة".
2 - حينئذٍ يُجيبُهم، قائلاً: أَلحقَّ أَقولُ لكم: إِنَّ كلَّ ما لم تَصْنعوهُ إِلى أَحَدِ هؤُلاءِ الصِّغارِ، فإِليَّ أَيضًا لم تَصْنَعوهُ.
3 - فيُجِيبُونَهُ هم أَيضًا ويَقولون: يا سَيِّدُ، متى رَأْيناكَ جائِعًا أَو عَطْشانَ، غَريبًا أَو عُريانًا، مَريضًا أَو مَحبوسًا ولم نخدُمْكَ؟-
4 - فقَد جُعْتُ فلم تُطْعِموني، وعَطِشْتُ فلم تَسْقوني؛
5 - وكُنْتُ غَريبًا فلم تُؤْوُوني، وعُريانًا فلم تَكْسوني؛ وكُنتُ مَريضًا ومَحبوسًا فلم تَزوروني. -
6 - "ثمَّ يقولُ أَيضًا للَّذينَ عن يَسارهِ: إِذْهَبوا عَنّي يا مَلاعينُ، الى النَّارِ الأبديَّةِ، التي أُعِدَّتْ لإِبليسَ وملائِكَتِه؛
7 - فيُجيبُهم المَلِكُ، قائلاً لهم: أَلحقَّ أَقولُ لكم: إِنَّ كُلَّ ما صَنَعْتموهُ إِلى واحِدٍ من إِخْوَتي هَؤُلاءِ، إِلى واحِدٍ منَ الأَصاغِرِ، فإِلَيَّ قد صَنَعْتُموه.
8 - ومتى رَأَيناكَ مَريضًا أَو مَحبوسًا فجِئنا إِليك؟-
9 - حينئذٍ يُجيبُهُ الصِدِّيقونَ، قائلين: "يا رَبُّ، متى رأَيناكَ جائعًا فأطعَمناكَ أَو عَطشانَ فسَقَيناك؟
10 - ومتى رأَيناكَ غريبًا فآوَيْناكَ، أَو عُرْيانًا فكَسَوْناك؟
11 - وعُرْيانًا فكَسَوْتُموني؛ وكنتُ مَريضًا فَعُدتُموني، ومحبوسًا فأَتيْتُم إِليَّ. -
12 - لأَنّي جُعْتُ فأَطْعَمْتُموني، وعَطِشْتُ فسَقَيُْتموني؛ كُنْتُ غَريبًا فآوَيْتُموني،
13 - "حينَئذٍ يقولُ المَلِكُ للَّذين عن يَمينِه: تَعالَوا، يا مُبارَكي أَبي، رِثُوا المُلْكَ المُعَدَّ لكم مُنْذُ إِنشاءِ العالَم.
14 - ويُقيمُ الخِرافَ عن يَمينِهِ، والجداءَ عن يَسارِه.
15 - "ومتى جاءَ ابنُ البَشَرِ بمَجْدِهِ، وجَميعُ الملائِكَةِ مَعَهُ، حينَئِذٍ يَجلِسُ على عَرْشِ مَجدِهِ،
16 - وتُحْشَرُ لَدَيْهِ جَميعُ الأُمَمِ، فَيَفْصِلُ بَعْضَهُم عَنْ بَعْضٍ، كما يَفْصِلُ الرَّاعي الخِرافَ عَنِ الجِداء،..
17 - وأَمَّا العَبْدُ البَطَّالُ فأَلقُوهُ في الظُّلمَةِ الخارِجِيَّة: هُناكَ يكونُ البُكاءُ وصَريفُ الأَسْنان!
18 - فإِنَّ كُلَّ مَنْ لَهُ يُعْطى فَيَزْدادُ، ومَنْ لَيْسَ لَهُ، فَحَتَّى ما هُوَ لَهُ يُنْزَعُ مِنْه.
19 - فخُذوا مِنْهُ الوَزنَةَ، وأَعْطُوها للَّذي مَعَهُ العَشْرُ الوَزَنات:
20 - فكانَ علَيْكَ أَنْ تُسَلِّمَ فِضَّتي الى الصَّيارِفَة، ومتى قَدِمْتُ أَسْتَرِدُّ مالي مَعَ رِبًى!...
21 - فخِفْتُ، ومَضَيْتُ فدَفَنْتُ وَزْنَتَك في الأَرْضِ؛ فَدونَكَ مالَك.
22 - فأجابَ سَيِّدُهُ وقالَ لَه: أَيُّها العَبْدُ الشِّرِّيرُ، الكَسْلان! عَهِدْتَني أَحْصُدُ حيْثُ لم أَزْرَعْ وأَجْمَعُ من حَيْثُ لم أَبذُرْ،
23 - وتقَدَّمَ أَيضًا الذي أَخَذَ الوَزْنَةَ، وقالَ: يا سَيِّدي، إِنّي عَهِدْتُكَ رَجُلاً قاسِيًا، تَحصُدُ حَيْثُ لم تَزْرَعْ، وتجمَعُ من حَيْثُ لم تَبْذُرْ،
24 - فقالَ لَهُ سَيِّدُه: نِعِمَّا! أَيُّها العَبدُ الصَّالِحُ الأَمين؛ لقَد كُنْتَ أَمينًا في القَليلِ، فسَأُقيمُكَ على الكثير؛ أُدْخُلْ إِلى فَرَحِ سَيِّدِك.
25 - وتَقَدَّمَ أَيضًا الذي أَخَذَ الوَزْنَتَيْنِ، وقال: يا سَيِّدي، وَزْنَتَيْنِ دَفَعْتَ إِليَّ، وهاتانِ وَزْنتانِ أُخْرَيانِ قد رَبحتُهما.
26 - فَقالَ لَهُ سَيِّدُه: نِعِمَّا، أَيُّها العَبْدُ الصَّالحُ الأَمين؛ لقد كُنْتَ أَمينًا في القَليلِ فسَأُقيمُكَ على الكثير؛ أُدخُلْ إِلى فَرَحِ سَيِّدِك.
27 - فتَقَدَّمَ الذي أَخَذَ الخَمْسَ الوَزَناتِ وقَدَّمَ خَمْسَ وَزَناتٍ أُخْرى، وقال: يا سَيِّدي، خَمْسَ وَزَناتٍ دَفَعْتَ إِليَّ، وهذِهِ خَمْسُ وَزَناتٍ أُخْرى قد رَبِحْتُها.
28 - "وبعدَ زَمَنٍ طَويلٍ قَدِمَ سيِّدُ أُولئِكَ العَبيدِ، وحاسَبَهم.
29 - وأَمَّا الذي أَخَذَ الوَزْنَةَ فإِنَّهُ مَضى وحَفَرَ في الأَرْضِ، ودَفَنَ فِضَّةَ سَيِّدِه.
30 - وكذلكَ الذي أَخَذَ الوَزْنَتَيْنِ رَبحَ وَزْنَتَيْنِ أُخْرَيَيْن.
31 - مضى الذي أَخَذَ الخَمسَ الوَزَناتِ، وتاجَرَ بها، ورَبِحَ خَمسَ وَزَناتٍ أُخْرى.
32 - فأَعطى واحِدًا خَمسَ وزَناتٍ، وآخَرَ وَزْنتَيْنِ، وآخَرَ وَزْنَةً، كُلاًّ على قَدَرِ طاقَتِهِ، وسَافَر. ولِلحالِ
33 - "وذلكَ كَمَثَلِ رَجُلٍ مُسافرٍ، دَعا عَبيدَهُ، ودَفَعَ إِلَيْهم مالَه:
34 - فاسْهَروا إِذَنْ، لأَنَّكم لا تعرِفونَ اليَومَ ولا السَّاعَة.
35 - فأَجابَ وقال: "أَلحقَّ أَقولُ لَكُنَّ: إِنِّي لا أَعرِفُكُنَّ.-
36 - وبَعدئذٍ وافَتِ العَذراى الأُخَرُ، وقُلْنَ: "يا سَيِّد، يا سَيِّدُ افْتَحْ لنا!
37 - وفيما كُنَّ ماضياتٍ ليَبْتَعْنَ وفَدَ العَريس. فدخَلَتْ مَعَهُ المُستَعِدَّاتُ قاعةَ العُرْسِ وأُغلِقَ الباب.
38 - فَأَجابَتِ الحكيماتُ، وقُلْنَ: لا، فقد لا يَكْفي لنا ولَكُنَّ؛ فامْضِينَ بالحريِّ الى الباعَةِ، وابْتَعْنَ لَكُنَّ.
39 - فقالَتِ الجاهِلاتُ للحَكيمات: أَعْطينَنا من زَيْتِكُنَّ فإِنَّ مَصابيحَنا تَنْطَفئ.
40 - حينئذٍ نَهضَتْ جميعُ أُولئكَ العَذارى، وأَعْدَدْنَ مَصابيحَهُنَّ.
41 - وأَمَّا الحكيمات فأَخذْنَ مَعَ مصابيحِهِنَّ، زَيتًا في قواريرِهِنَّ.
42 - وإِذْ أَبْطأَ العريسُ نَعَسْنَ جميعًا ونِمْنَ.
43 - "ولمَّا انتَصَفَ الليلُ انطَلَقَ صُراخٌ: هُوذا العَريس! أُخرُجْنَ لِلِقائِه!
44 - خَمْسٌ مِنْهُنَّ جاهِلاتٌ وخَمْسٌ حكيمات؛
45 - فأَخذَتِ الجاهِلاتُ مَصابيحَهُنَّ ولم يَأْخُذْنَ مَعَهُنَّ زَيتًا.
46 - "عِندئذٍ يُشَبِّهُ مَلكوتُ السَّماواتِ بعَشْرِ عَذارى، أَخَذْنَ مَصابيحَهُنَّ، وخَرَجْنَ لِلقاءِ العَريس؛

الترجمة البولسية