البشارة كما دوّنها مرقس - يسوع يطعم أربعة آلاف رجل

1 - وتَجمَّعَ في تِلكَ الأيّامِ جُمهورٌ كبـيرٌ، وما كانَ مَعَهُم شيءٌ يأكلونَهُ. فَدَعا يَسوعُ تلاميذَهُ وقالَ لهُم:
2 - ((أُشفِقُ على هذا الجَمعِ فَهُم مِنْ ثلاثةِ أيّامٍ مَعي، ولا طعامَ لهُم.
3 - وإنْ صرَفْتُهم إلى بُيوتِهِم صائِمينَ، خارَت قِواهُم في الطَّريقِ، ومِنهُم مَنْ جاءَ مِنْ مكانٍ بَعيدٍ)).
4 - فأجابَهُ تلاميذُهُ: ((كيفَ لأحَدٍ أنْ يُشبـعَ هؤُلاءِ النّـاسَ خُبزًا هُنا في البرِّيَّةِ؟))
5 - فسألَهُم: ((كم رَغيفًا عِندَكُم؟)) قالوا: ((سَبعَةٌ)).
6 - فأمَرَ يَسوعُ الجَمعَ أنْ يَقعُدوا على الأرضِ، وأخَذَ الأرغِفَةَ السَّبعَةَ وشكَرَ وكسَرَها وأعطى تلاميذَهُ لِـيُوَزِّعوها على الجَمعِ، فوَزَّعُوها علَيهِم.
7 - وكانَ معَ التَّلاميذِ بعضُ سَمكاتٍ صِغارٍ، فبارَكَها يَسوعُ وطَلبَ مِنْ تلاميذِهِ أنْ يُوَزِّعوها أيضًا.
8 - فأكَلَ النّـاسُ حتّى شَبِعوا، ثُمَّ رفَعوا مِمّا فضَلَ مِنَ الكِسَرِ سَبعَ سِلالٍ.
9 - وكانوا نحوَ أربَعةِ آلافٍ. فَصرَفَهُم يَسوعُ
10 - وركِبَ القارِبَ معَ تلاميذِهِ وجاءَ إلى نواحي دَلمانُوثَةَ.
11 - وأقبَلَ إليهِ بَعضُ الفَرّيسيّـينَ وأخذوا يُجادِلونَهُ طالِبـينَ مِنهُ آيةً مِنَ السَّماءِ ليُجرِّبوهُ،
12 - فتَنَهَّدَ مِنْ أعماقِ قَلبِه وقالَ: ((ما لِهذا الجِيلِ يَطلُبُ آيةً؟ الحقَّ أقولُ لكُم: لن يُعطى هذا الجِيلُ آيةً! ))
13 - وتَركَهُم ورَجَعَ في القارِبِ إلى الشّـاطئِ المُقابِلِ.
14 - ونَسيَ التَّلاميذُ أن يتزَوَّدوا خُبزًا، وما كانَ معَهُم في القارِبِ سِوى رغيفٍ واحدٍ.
15 - وأَوصاهُم يَسوعُ قالَ: ((إنتَبِهوا، إيَّاكُم وخميرَ الفَرِّيسيِّـينَ وخميرَ هيرُودُسَ! ))
16 - فتَساءَلوا: ((هل لأنْ لا خُبزَ مَعنا؟))
17 - فَعرفَ يَسوعُ وقالَ لهُم: ((لماذا تُفكِّرونَ أنِّي قُلتُ هذا لأنْ لا خُبزَ معَكُم؟ أمَا أدْركتُم بَعدُ وفَهِمتُم؟ أعَمِيت قُلوبُكُم إلى هذا الحدِّ؟
18 - أمْ لكُم عُيونٌِ ولا تُبصِرونَ، وآذانٌِ ولا تَسمَعونَ؟ ألا تَذكُرونَ
19 - عِندَما كَسَرْتُ الأرغِفَةَ الخَمسَةَ لِلخَمسَةِ الآلافِ، كم قُفَّةً مملوءةً مِنَ الكِسَرِ رَفَعتُم؟ قالوا: ((إِثنَتَي عَشْرَةَ قُفَّةً! ))
20 - قالَ: ((وعِندَما كَسَرتُ الأرغِفَةَ السَّبعَةَ لِلأربَعةِ الآلافِ، كم سلَّةً مَملوءةً مِنَ الفَضَلاتِ رَفَعتُم؟ قالوا: ((سبعَ سِلالٍ! ))
21 - فقالَ لهُم: ((أما فَهِمْتُم بَعدُ؟))
22 - ووَصَلوا إلى بَيتَ صَيدا، فجاؤُوا إليهِ بِأعمى وتَوسَّلوا إلَيهِ أنْ يَلمِسَهُ.
23 - فأخَذَ بِـيَدِ الأعمى وَقادَهُ إلى خارِجِ القَريةِ، وهُناكَ تَفَلَ في عَينَيهِ، ووَضَعَ يَدَيهِ علَيهِ وسألَهُ: ((أتُبصرُ شيئًا؟))
24 - فتَطلَّعَ وقالَ: ((أُبصِرُ النّـاسَ وأراهُم يَمشُونَ كأنَّهُم أشجارٌ)).
25 - فوَضَعَ يَسوعُ يدَيهِ مرَّةً أُخرى على عَينَي الرَّجُلِ، فأبصَرَ جيِّدًا وعادَ صَحيحًا يرى كُلَّ شيءٍ واضِحًا.
26 - فأرسَلهُ إلى بـيتِهِ وقالَ لَه: ((لا تَدخُلِ القَريةَ)).
27 - وسارَ يَسوعُ وتلاميذُهُ إلى قُرى قَيصريَّةِ فيلبُّسَ، وفي الطَّريقِ سألَ تلاميذَهُ: ((مَنْ أنا في رأيِ النـّاسِ؟))
28 - فأَجابوهُ: ((يوحنَّا المَعمَدانُ، وبَعضُهُم يَقولُ: إيليَّا، وبَعضُهُم: أحدُ الأنبـياءِ)).
29 - فسألَهُم: ((ومَنْ أنا في رأيِكُم أنتُم؟)) فأجابَ بُطرُسُ: ((أنتَ المَسيحُ! ))
30 - فأمرَهُم أنْ لا يُخبِروا أحدًا.
31 - وبدأَ يُعلِّمُهُم أنَّ اَبنَ الإنسانِ يَجبُ أنْ يتألَّمَ كثيرًا، وأنْ يَرفُضَهُ الشُّيوخُ ورُؤَساءُ الكَهنَةِ ومُعَلِّمو الشَّريعَةِ، وأنْ يَموتَ قَتْلاً، وأنْ يَقومَ بَعدَ ثلاثَةِ أيّامِ.
32 - وكانَ يَقولُ هذا الكلامَ علانيََّةً. فاَنفَردَ بِه بُطرُسُ وأخَذَ يُعاتِبُهُ.
33 - فاَلتَفتَ ورأى تلاميذَهُ، فوَبَّخَ بُطرُسَ بِقولِهِ: ((اَبتَعِدْ عَنِّي يا شَيطانُ، لأنَّ أفكارَكَ هذِهِ أفكارُ البَشرِ، لا أفكارُ اللهِ)).
34 - ودَعا الجُموعَ وتلاميذَهُ وقالَ لهُم: ((مَنْ أرادَ أنْ يَتبَعَني، فلْيُنكِرْ نَفسَهُ ويَحمِلْ صليبَهُ ويَتبَعْني.
35 - لأنَّ الّذي يُريدُ أنْ يُخلِّصَ حَياتَهُ يَخسَرُها، ولكن الّذي يَخسَرُ حَياتَهُ في سَبـيلي وسَبـيلِ البِشارَةِ يُخَلِّصُها.
36 - فماذا يَنفَعُ الإنسانَ لو رَبِـحَ العالَمَ كُلَّهُ وخَسِرَ نَفسَهُ؟
37 - وبماذا يَفدي الإنسانُ نَفسَهُ؟
38 - لأنَّ مَنْ يَستَحي بـي وبِكَلامي في هذا الجِيلِ الخائِنِ الشِّرِّيرِ، يَستَحي بِه اَبنُ الإنسانِ متى جاءَ في مَجدِ أبـيهِ معَ الملائِكَةِ الأطهارِ)).

المشتركة - دار الكتاب المقدس