البشارة كما دوّنها لوقا - يسوع يرسل الإثنين والسبعين

1 - وبَعدَ ذلِكَ اَختارَ الرَّبُّ يَسوعُ اَثنينِ وسَبعينَ آخَرينَ، وأرسَلَهُم اَثنَينِ اَثنَينِ يَتَقدَّمونَهُ إلى كُلِّ مدينةٍ أو مَوضِعٍ عَزَمَ أنْ يذهَبَ إلَيهِ.
2 - وقالَ لهُم: ((الحَصادُ كثيرٌ، ولكِنَّ العُمّالَ قَليلونَ. فاَطلُبوا مِنْ رَبِّ الحَصادِ أنْ يُرسِلَ عُمَّالاً إلى حصادِهِ.
3 - إِذهَبوا، ها أنا أُرسِلُكُم مِثلَ الخِرافِ بَينَ الذِّئابِ.
4 - لا تَحمِلوا مِحفَظَةً، ولا كِيسًا، ولا حِذاءً، ولا تُسلِّموا على أحَدٍ في الطَّريقِ.
5 - وأيَّ بَيتٍ دَخَلْتُم، فَقولوا أوّلاً: السَّلامُ على هذا البَيتِ.
6 - فإنْ كانَ فيهِ مَنْ يُحبُّ السَّلامَ، فسلامُكُم يَحِلُّ بِهِ، وإلاَّ رجَعَ إلَيكُم.
7 - وأقيموا في ذلِكَ البَيتِ، تأكُلونَ وتَشربونَ مِمّا عِندَهُم، لأنَّ العامِلَ يَستَحِقُّ أُجرتَهُ، ولا تَنتَقِلوا مِنْ بَيتٍ إلى بَيتٍ.
8 - وأيَّةَ مدينةٍ دَخَلتُم وقَبِلَكُم أهلُها، فكُلُوا مِمّا يُقدِّمونَهُ لكُم.
9 - واَشفُوا مَرضاهُم وقولوا: مَلكوتُ اللهِ اَقتَرَبَ مِنكُم.
10 - وأيَّةَ مدينةٍ دَخَلتُم وما قَبِلكُم أهلُها، فاَخرُجوا إلى شوارِعِها وقولوا:
11 - حتّى الغُبارُ العالِقُ بأقدامِنا مِنْ مدينتِكُم نَنفُضُهُ لكُم. ولكِنِ اَعلَموا أنَّ مَلكوتَ اللهِ اَقتَرَبَ.
12 - أقولُ لكُم: سيكونُ مَصيرُ سَدومَ في يومِ الحِسابِ أكثرَ اَحتِمالاً مِنْ مَصيرِ تِلكَ المدينةِ.
13 - ((الوَيلُ لكِ يا كورَزينُ! الوَيلُ لكِ يا بَيتَ صيدا! فلَو كانَتِ المُعجِزاتُ الّتي جَرَت فيكُما جرَت في صورَ وصيدا، لتابَ أهلُها مِنْ زمنٍ بعيدٍ ولَبِسوا المُسوحَ وقَعَدوا على الرَّمادِ.
14 - ولكِنَّ مصيرَ صورَ وصيدا في يومِ الحِسابِ سَيكونُ أكثرَ اَحتِمالاً مِنْ مَصيرِكُما.
15 - وأنتِ يا كَفْرَناحومُ! أتَرتَفِعينَ إلى السَّماءِ؟ لا، إلى الجَحيمِ سَتَهبُطينَ)).
16 - وقالَ يَسوعُ لتلاميذِه: ((مَنْ سَمِع إلَيكُم سَمِعَ إليَّ. ومَنْ رفَضكُم رفَضَني، ومَنْ رفَضَني رفَضَ الّذي أرسَلَني)).
17 - ورجَعَ الاثنانِ والسَّبعونَ رَسولاً فَرِحينَ وقالوا ليَسوعَ: ((يا رَبُّ، حتّى الشَّياطينُ تَخضَعُ لنا باَسمِكَ)).
18 - فقالَ لهُم: ((رأيتُ الشَّيطانَ يَسقُطُ مِنَ السَّماءِ مِثلَ البَرقِ.
19 - وها أنا أُعطيكُم سُلطانًا تَدوسونَ بِه الأفاعي والعقارِبَ وكُلَ قُوَّةٍ للعَدُوِّ، ولا يضُرُّكُم شيءٌ.
20 - ولكِنْ لا تَفرَحوا بأنَّ الأرواحَ تَخضَعُ لكُم، بلِ اَفرَحوا بأنَّ أسماءَكُم مكتوبَةٌ في السَّماواتِ)).
21 - وفي تلكَ السّاعَةِ اَبتَهَجَ يَسوعُ بِالرُّوحِ القُدُس، فقالَ: ((أحمَدُكَ أيُّها الآبُ، يا رَبَّ السَّماءِ والأرضِ، لأنَّكَ أظهَرتَ للبُسَطاءِ ما أخفَيتَهُ عَنِ الحُكَماءِ والفُهَماءِ. نعم، أيُّها الآبُ، هكذا كانَت مَشيئَـتُكَ.
22 - أبـي أعطاني كُلَّ شيءٍ. ما مِنْ أحَدٍ يَعرِفُ مَنْ هوَ اَلابنُ إلاّ الآبُ، ولا مَنْ هوَ الآبُ إلاّ الابنُ ومَنْ أرادَ الابنُ أنْ يُظهرَهُ لَه)).
23 - واَلتَفَتَ إلى تلاميذِهِ، فقالَ لهُم على اَنفِرادٍ: ((هَنيئًا لِمَن يَرى ما أنتُم تَرَونَ!
24 - أقولُ لكُم: كثيرٌ مِنَ الأنبـياءِ والمُلوكِ تَمَنَّوا أنْ يَرَوا ما أنتُم تَرَونَ فما رَأوا، وأنْ يَسمَعوا ما أنتُم تَسمَعونَ فما سَمِعوا)).
25 - وقامَ أحَدُ عُلَماءِ الشَّريعةِ، فقالَ لَه ليُحرِجَهُ: ((يا مُعَلِّمُ، ماذا أعمَلُ حتّى أرِثَ الحياةَ الأبدِيَّةَ؟))
26 - فأجابَهُ يَسوعُ: ((ماذا تَقولُ الشَّريعةُ؟ وكيفَ تُفسِّرُهُ؟))
27 - فقالَ الرَّجُلُ: ((أحِبَّ الرَّبَّ إلهَكَ بِكُلِّ قَلبِكَ، وبِكُلِّ نَفسِكَ، وبِكُلِّ قُوَّتِكَ، وبِكُلِّ فِكرِكَ، وأحِبَّ قَريبَكَ مِثلَما تُحِبُّ نَفسَكَ)).
28 - فقالَ لَه يَسوعُ: ((بالصَّوابِ أجبتَ. إِعمَلْ هذا فتَحيا)).
29 - فأرادَ مُعلَِّمُ الشَّريعَةِ أنْ يُبرِّرَ نَفسَهُ، فقالَ لِـيَسوعَ: ((ومَنْ هوَ قَريبـي؟))
30 - فأجابَهُ يَسوعُ: ((كانَ رَجُلٌ نازِلاً مِنْ أُورُشليمَ إلى أريحا، فوقَعَ بأيدي اللُّصوصِ، فعَرَّوهُ وضَرَبوهُ، ثُمَّ تَرَكوهُ بَينَ حيٍّ ومَيْتٍ.
31 - واَتَّفَقَ أنَّ كاهِنًا نزَلَ في تلِكَ الطَّريقِ، فلمَّا رآهُ مالَ عَنهُ ومَشى في طريقِهِ.
32 - وكذلِكَ أحَدُ اللاّويّـينَ، جاءَ المكانَ فرَآهُ فمالَ عَنهُ ومَشى في طريقِهِ.
33 - ولكِنَّ سامِريًّا مُسافِرًا مَرَّ بِهِ، فلمَّا رَآهُ أشْفَقَ علَيهِ.
34 - فدَنا مِنهُ وسكَبَ زَيتًا وخَمرًا على جِراحِهِ وضَمَّدَها، ثُمَّ حَمَلهُ على دابَّتِهِ وجاءَ بِهِ إلى فُندُقٍ واَعتَنى بأمرِهِ.
35 - وفي الغَدِ أخرَجَ السَّامِريُّ دينارَينِ، ودَفعَهُما إلى صاحِبِ الفُندُقِ وقالَ لَه: إِعتَنِ بأمرِهِ، ومَهما أنفَقْتَ زيادَةً على ذلِكَ أُوفيكَ عِندَ عودَتي.
36 - فأيُّ واحدٍ مِنْ هَؤلاءِ الثَّلاثةِ كانَ في رأيِكَ قريبَ الذي وقَعَ بأيدي اللُّصوصِ؟))
37 - فأجابَهُ مُعَلِّمُ الشَّريعةِ: ((الّذي عامَلَهُ بالرَّحمَةِ)). فقالَ لَه يَسوعُ: ((إِذهَبْ أنتَ واَعمَلْ مِثلَهُ)).
38 - وبَينَما هُم سائِرونَ، دخَلَ يَسوعُ قَريةً، فرَحَّبَت بِهِ اَمرأةٌ اَسمُها مَرتا في بَيتِها.
39 - وكانَ لها أُختٌ اَسمُها مَريَمُ، جَلسَت عِندَ قَدمَي الرَّبِّ يَسوعَ تَستَمِعُ إلى كلامِهِ.
40 - وكانَت مَرتا مُنَهمِكَةً في كثيرٍ من أمورِ الضِّيافَةِ، جاءَت وقالَت لِـيَسوعَ: ((يا رَبُّ، أما تُبالي أن تَتْرُكَني أُختي أخدُمُ وحدي؟ قُل لها أن تُساعِدَني! ))
41 - فأجابَها الرَّبُّ: ((مَرتا، مَرتا، أنتِ تقلَقينَ وتَهتمِّينَ بأُمورٍ كثيرةٍ،
42 - معَ أنَّ الحاجَةَ إلى شيءٍ واحدٍ. فمَريَمُ اَختارَتِ النَّصيبَ الأفضَلَ، ولن يَنزعَهُ أحَدٌ مِنها)).

المشتركة - دار الكتاب المقدس