البشارة كما دوّنها لوقا - يسوع رب السبت

1 - وأَمَّا مَنْ يَسمْعُ ولا يَعْمَل، فإِنَّهُ يُشْبِهُ إِنْسانًا بَنى بَيتَهُ على التُّرابِ، بلا أَساسٍ، وانْدَرأَ النَّهرُ عليهِ، فانْهارَ للحال؛ وكانَ انْهيارُ ذلكَ البَيتِ عظيمًا".
2 - إِنَّهُ يُشبهُ إِنسانًا بنى بَيتًا، فحفَرَ وعمَّقَ، ووَضعَ الأَساسَ على الصَّخر. ولمَّا كانَ السَّيلُ، انْدَرَأَ النَّهرُ عَلى هذا البَيْتِ فَلَم يَقْدِرْ أَنْ يُزَعزِعَهُ لأَنَّهُ مُحْكَمُ البناء.
3 - "لِمَ تَدعونَني: يا ربُّ، يا رَبُّ، ولا تَعْملونَ بما أقول؟
4 - كلُّ مَنْ يَأتي إِليَّ، ويَسمعُ أَقوالي ويَعْملُ بها، أُبيِّنُ لكم مَنْ يُشْبِه.
5 - إِنَّ الإِنسانَ الصالحَ من كَنزِ قَلْبِه الصالحِ يُخرجُ الصَّلاحَ، والإِنسانَ الشِّرِّيرَ من كَنْزِ قلبِهِ الشرِّيرِ يُخرجُ الشَّرّ؛ فمِنْ فَيضِ ما في القلبِ يتكلَّمُ الفم.
6 - فكلُّ شَجرةٍ تُعْرَفُ مِن ثَمرها؛ فلا يُجنى عن الشَّوكِ تِينٌ ولا يُقطَفُ عن العُلَّيقِ عِنَب:
7 - ما مِن شَجرةٍ جيِّدَةٍ تُثمِرُ ثمرًا فاسِدًا، ولا شَجرةٍ فاسِدَةٍ تُثمِرُ ثمرًا جيِّدًا.
8 - ليسَ تِلميذٌ أَعظَمَ من مُعَلِّمه؛ كلُّ تِلميذٍ كاملٍ يَكونُ كمُعلِّمِه.
9 - ما بالُكَ تَنظُرُ الى القَذى الذي في عَينِ أَخيكَ، والخَشَبةُ التي في عَينِكَ أَنتَ، فلا تَفْطَنُ لها؟
10 - وكيفَ تَقْدِرُ أَنْ تَقولَ لأَخِيك: يا أخي، دَعْني أُخْرِجُ القَذى من عَينِكَ، وعندئذٍ تُبصِرُ كيفَ تُخرِجُ القَذى الذي في عَينِ أَخيك.
11 - وضَرَبَ لهم أَيضًا هذا المَثَل: "هَلْ يَستطيعُ أعمى أَنْ يَقودَ أَعمى؟ أَوَليسَ كِلاهما يَسقُطانِ في حُفْرة؟
12 - أَعْطُوا تُعْطَوْا: إِنَّكم تُعْطَوْنَ في أَحضانِكم كَيْلاً جيِّدًا مُلَبَّدًا، مَهْزوزًا، فائضًا: فإِنَّكم بالكَيْلِ الذي بهِ تكيلونَ يُكالُ لكم".
13 - "فكونُوا رُحَماءَ كما أَنَّ أَباكم رَحيم؛
14 - لا تَدينوا فلا تُدانوا؛ لا تَقْضُوا على أَحدٍ فلا يُقضى عَلَيكم؛ إِغفِروا يُغْفَرْ لكم؛
15 - وإِنْ أَقْرَضْتم مَنْ تَرْجُونَ أَنْ تَستَوْفُوا منهم، فأَيُّ فَضلٍ لكم؟ فالخطأَةُ أَيضًا يُقْرِضونَ الخَطأَةَ، لكي يَسْتَوْفُوا ((منهمُ)) المِثْل.
16 - ولكِنْ، أَحِبُّوا أَعْداءَكم، وأَحْسِنوا، وأَقْرِضوا غيرَ مُؤَمِّلينَ شيئًا، فَيكونَ أَجرُكم كبيرًا، وتَكونُوا بَنِي العَلِيّ؛ فإِنَّهُ هُوَ مُنْعِمٌ على غَيرِ الشَّاكرِينَ وعلى الأَشْرار.
17 - وإِنْ أَحْسَنْتم الى مَنْ يُحسِنُ إِليكم فأَيُّ فَضلٍ لكم؟ فالخطأَةُ أَيضًا يَفْعَلونَ كذلِك.
18 - وما تُريدونَ أَنْ يَفْعلَ النَّاسُ لكم فافْعلوهُ أَيضًا لهم.
19 - وإِنْ أَحْبَبْتم مَنْ يُحبُّكم فأَيُّ فَضْلٍ لكم؟ فالخَطأَةُ أَيضًا يُحِبُّونَ مَنْ يُحبُّهم؛
20 - كلُّ مَنْ سَأَلكَ فأَعْطِهِ، ومَنْ أَخذَ مالَكَ فلا تُطالِبْهُ بِه؛
21 - مَنْ ضربَكَ على خدِّكَ فقدِّمْ لَهُ الآخَرَ أَيضًا؛ ومَنْ أَخذَ رِداءَكَ فلا تَمْنَعْهُ مِنْ ثَوْبِك.
22 - بارِكوا لاعِنيكم. صَلُّوا لأجلِ الذَّينَ يَفْتَرونَ عَلَيكم.
23 - "أَمَّا أَنتم أَيُّها السَّامعونَ، فإِنِّي أَقولُ لكم: "أَحِبُّوا أَعْداءَكم. أحسِنوا الى مَنْ يُبغِضُكم،
24 - وَيْلٌ لكم إِذا ما النَّاسُ جميعًا قالُوا فيكم حَسنًا! إِذ هكذا كانَ آباؤُهم يَفْعلونَ بالأَنْبياءِ الكَذَبة.
25 - إِفرَحوا في ذلكَ اليَومِ وتَهَلَّلوا لأَنَّ أَجرَكم سَيَكونُ عظيمًا في السَّماء. فعلى هذا النَّحْوِ كانَ آباؤُهم يفعلونَ بالأَنْبياء.
26 - ولكِن، وَيْلٌ لكم أَيُّها الأَغْنياء! فإِنَّكم قد أُصَبْتم عَزاءَكم.
27 - وَيْلٌ لكم أَيُّها المُشْبَعون! فإِنَّكم سَتَجوعون. وَيْلٌ لكم أَيُّها الضَّاحِكونَ الآن! فإِنَّكم ستَنوحونَ وتَبْكون.
28 - ثمَّ رَفعَ عَيْنَيْهِ الى تلاميذهِ، وقال: "طوبى لكم أَيُّها المَساكين! فإِنَّ لكم ملكوتَ الله.
29 - طوبى لكم أَيُّها الجِياعُ الآن! فإِنَّكم ستُشْبَعون. طوبى لكم أَيُّها الباكونَ الآن! فإِنَّكم ستَضْحَكون.
30 - "طوبى لكم إِذا ما النَّاسُ أَبْغَضوكم، وانْتَبذوكم، وأَهانُوا اسمَكم ورَذَلوهُ رَذْلَ شِرِّيرٍ من أَجلِ ابنِ البشَر.
31 - قد وافَوْا لِيَسْتَمعوهُ ويُبْرَأُوا مِن أَمراضِهم؛ والمُعَذَّبونَ بالأرواحِ النَّجِسةِ، كانُوا ((هم أَيضًا)) يُشْفَوْن.
32 - وكانَ كلُّ الجمعِ يَطْلُبون أَنْ يَلْمُسوهُ، لأَنَّ قُوَّةً كانَتْ تَنْبَعِثُ منهُ وتُبرئُ الجميع.
33 - ثم نزَلَ مَعَهم، ووَقفَ على هَضْبَةٍ، هو وَجَماعةٌ كثيرةٌ مِن تلاميذِهِ، وجُمهورٌ غَفيرٌ منَ الشَّعبِ، مِن كلِّ اليَهودِيَّةِ وأُورشَليمَ، ومِن ساحِلِ صُورَ وصَيداءَ،
34 - سِمعانَ الذي دَعاهُ بُطرسَ، وأَنْدَراوُسَ أَخاهُ، يَعقوبَ ويوحنَّا، فِيلبُّسَ وبارْثُلماوُسَ،
35 - متَّى وتوما، يَعقوبَ بْنَ حَلْفى وسِمعانَ المُلقَّبَ بالغَيور،
36 - وَيَهُوذا أَخا يَعقوبَ، ويَهوذا الإِسْخريوطيَّ، الذَّي صارَ خائِنًا.
37 - ولمَّا كانَ النَّهارُ دَعا تلاميذَهُ واخْتارَ مِنهم اثنَيْ عَشَرَ، وسَمَّاهم رُسُلاً:
38 - فاسْتَشاطوا غَيْظًا، وَائْتمروا في ما يَقدِرونَ أَنْ يَفْعلوا بيَسوع.
39 - وفي تلكَ الأَيَّامِ خَرجَ يسوعُ الى الجَبلِ لِيُصلِّي؛ وأَمْضى اللَّيلَ في الصَّلاةِ الى الله.
40 - ثُمَّ أَجالَ نظرَهُ فيهم جميعًا، وقالَ لِلرَّجُل: "مُدَّ يَدَك". ففَعَل؛ فعادَتْ يدُهُ صَحيحة.
41 - فقالَ لهم يَسوع: "أَسْأَلكُم عمَّا يَحِلُّ في السَّبت: فِعْلُ الخَيرِ أَم فِعلُ الشَّرّ؟ أَنْ تُخلَّصَ نَفْسٌ أَم تُهْلَك؟"
42 - أَمَّا هُوَ فعلِمَ بأَفْكارِهم، فقالَ لِلرَّجُلِ اليابِسِ اليَد: "قُمْ، وقِفْ في الوَسَط". فقامَ ووَقَف.
43 - ثُمَّ قالَ لهم: "إِنَّ ابْنَ البَشرِ هو رَبُّ السَّبت".
44 - ودخلَ المَجمعَ في سَبْتٍ آخرَ، وأَخذَ يُعلِّم. وكانَ هُناكَ إِنْسانٌ يدُهُ اليُمْنى يابِسة.
45 - وكانَ الكَتَبةُ والفرِّيسيُّونَ يُراقِبونَ هل يَشْفي في السَّبتِ، لِيَجِدوا ما يَشْكونَهُ بِه.
46 - كيفَ دَخلَ بَيتَ اللهِ، وأَخذَ خُبزَ التَّقدِمَةِ، وأَكلَ، وأَعطى الذَّينَ مَعَه، وهُوَ لا يَحِلُّ أَكلُهُ إِلاَّ لِلكهَنةِ وَحْدَهم".
47 - فقالَ نَفَرٌ مِنَ الفرِّيسيِّين: "لِمَ تَفْعَلونَ ما لا يَحِلُّ فِعْلُهُ في السَّبت؟"
48 - فأَجابهم يسوعُ، قائلاً: "أَفما قَرَأْتم ما فَعلَ داوُدُ حِينَ جاعَ هُوَ ومَنْ مَعَه؛
49 - وفيما كانَ يسوعُ مُجتازًا، يومَ سَبْتٍ، بَينَ الزُّروعِ، جَعَلَ تلاميذُهُ يَقْتِلعونَ سُنْبُلاً، ويَفْرُكونَهُ بأَيْديهم ويَأْكلون.

الترجمة البولسية