البشارة كما دوّنها لوقا - شفاء غلام لقائد مئة

1 - أَمَّا هُوَ فقالَ لِلْمَرأَة: "إِيمانُكِ خَلَّصَكِ؛ إِذْهبي في سَلام".
2 - فأَخذَ المُتَّكِئونَ مَعهُ يَقولونَ في أَنفُسِهم: "مَنْ هُوَ هذا، الذي يغفِرُ الخَطايا أَيضًا!"
3 - ثمَّ قالَ للمَرْأَة: "مَغْفورةٌ خطاياكِ".
4 - فمِن أَجلِ ذلكَ أَقولُ لكَ: إِنَّ خَطاياها، خَطاياها الكَثيرَةَ، مَغْفورةٌ لها، بما أَنَّها أَحبَّتْ كثيرًا؛ وأَمَّا مَنْ يُغفَرُ لهُ قَليلٌ فإِنَّهُ يُحِبُّ قَليلاً".
5 - أَنتَ لم تَدهُنْ رَأْسي بزَيْت؛ وأَمَّا هيَ فَدَهَنَتْ رِجْلَيَّ بالطِّيب.
6 - أَنتَ لم تُقبِّلْني؛ أَمَّا هيَ، فمُذْ دخَلْتُ لم تَكُفَّ عَن تَقْبيلِ قَدَميَّ.
7 - فأَجابَ سِمعانُ، وقال: "هُوَ، في ما أَرى، الذي سامَحَهُ بالأَكثر". فقالَ لهُ: "بالصَّوابِ حكَمْت".
8 - وَالتَفَتَ الى المَرْأَةِ، وقالَ لِسِمعان: "أَتَرى هذهِ المَرْأَة؟.. أَنا دَخلْتُ بيتَكَ ولم تُقدِّمْ لي ماءً لِرِجْلَيَّ؛ أَمَّا هيَ فقد غسَلَتْ بالدُّموعِ، ومسحَتْهُما بشَعَرِ رَأْسِها.
9 - وإِذْ لم يَكُنْ لَهما ما يُوفِيانِ به، سامَحَهما كِلَيْهما. فأَيُّها يَكونُ أَوْفرَ حُبًّا لهُ؟"
10 - قال: "كانَ لِمُدايِنٍ غَريمانِ، على أَحدِهما خَمسُ مئةِ دينارٍ، وعلى الآخَرِ خَمسون.
11 - فلمَّا رَأَى الفرِّيسيُّ الذي دعاهُ ذلكَ، قالَ في نَفْسِه: "لو كانَ هذا الرَّجُلُ نَبيًّا لَعلِمَ مَنْ هيَ المَرْأَةُ التي تَلْمُسُهُ، وما حالُها: إِذْ إِنَّها خاطِئَة!"
12 - فأَجابَ يَسوعُ، وقالَ لَهُ: "يا سِمْعانُ، عِندي شَيءٌ أَقولُهُ لكَ". فقال: "قُلْ، يا مُعلِّم".
13 - ووقفَتْ مِن وَرائِهِ، عندَ رجلَيْهِ، باكيَة؛ وجعلَتْ تَبُلُّ رِجلَيْهِ بالدُّموع؛ ثمَّ تَمْسَحُهُما بشَعَرِ رَأْسِها، وتُقبِّلُهُما وتدهُنُهما بالطِّيب.
14 - وإِذا امرأَةٌ خاطِئَةٌ في المَدينةِ، لمَّا عَلِمَتْ أَنَّهُ مُتَّكِئٌ في بَيتِ الفرِّيسيِّ، أَتَتْ بقارورةِ طِيبٍ،
15 - وطَلبَ إِليهِ فَرِّيسيٌّ أَنْ يَأكلَ عندَهُ، فدخلَ بَيتَ الفرِّيسيِّ واتَّكَأ.
16 - إِلاَّ أَنَّ الحكمةَ قد زكَّاها جَميعُ بَنيها".
17 - وجاءَ ابنُ البشرِ يَأْكلُ ويَشرَبُ، وتَقولون: هُوذا إِنسانٌ أَكولٌ، شَروبٌ للخمرِ، يُحِبُّ العَشَّارينَ والخَطَأَة!
18 - إِنَّهم يُشبهونَ أُولئكَ الصِّبْيَةَ الذينَ يَجُلِسونَ في السَّاحةِ العامَّةِ، ويَصيحُ بعضُهم ببعضٍ، قائلين: زَمَّرْنا لكم فلم تَرقُصوا! أَنْشَدنْا لكم مَراثيَ فلم تَبْكوا!
19 - فلَقد جاءَ يوحنَّا المَعمدانُ لا يَأْكلُ خُبزًا ولا يَشرَبُ خمرًا، وأَنتم تقولون: إِنَّ بهِ شَيْطانًا!
20 - "فبمَنْ أُشبِّهُ رجالَ هذا الجيل؟ ومَنْ يُشْبِهون؟
21 - أَمَّا الفرِّيسيُّونَ ومُعِلّمو النَّاموسِ فقد أَحْبَطوا مآربَ اللهِ فيهم، إِذ لم يَعْتمدوا على يدِه.
22 - فكلُّ الشَّعبِ الذي سمعَهُ - والعَشَّارونَ أَنفُسُهم - بَرَّروا اللهَ باعْتمادِهم بمَعْموديَّةِ يوحنَّا؛
23 - فماذا إِذنْ خَرَجْتم تنظُرون؟ أَنبيًّا؟.. أَجَلْ؛ بل أَقولُ لكم: وأَفضلَ مِن نَبيّ.
24 - إِنَّهُ هُوَ المَكتوبُ عنه: "هاءَنذا أُرسِلُ ملاكي أَمامَ وجهِكَ، يُهيّئُ لكَ الطريقَ قدَّامَك.
25 - "أَقولُ لكم: إِنَّهُ ليسَ، في مَواليدِ النِّساءِ، أَعْظمُ مِن يوحنَّا المَعْمدان. بَيدَ أَنَّ الأَصغرَ في مَلكوتِ اللهِ أَعظمُ منه.
26 - بَلْ ماذا خَرجْتم تَنظُرون؟ أَإِنسانًا عليهِ الثيابُ النَّاعِمة؟ إِنَّ الذَّينَ عَليهمِ الثِّيابُ الفاخِرةُ ويَعيشونَ في التَّرَفِ، هم في قُصورِ المُلوك.
27 - وطوبى لِمَنْ لا يشُكُّ فيَّ!".
28 - ولمَّا انطَلَقَ رَسولا يوحنَّا، طَفِقَ يَقولُ للجموعِ عَن يوحنَّا: "ماذا خرَجْتم تَنظُرونَ في البَرِّيَّة؟ أَقَصَبةً تهزُّها الرِّيح؟...
29 - فأَجابَهما، وقالَ لهما: "اذْهبا وأَعْلِما يوحنَّا بما سَمِعْتُما ورَأيتُما: إِنَّ العُميَ يُبْصِرونَ، والعُرجَ يَمْشونَ، والبُرصَ يَطْهُرونَ، والصُّمَّ يَسْمَعونَ، والموتى يَقُومُونَ، والمساكينَ يُبشَّرون...
30 - فأَقبلَ الرَّجُلانِ إِليهِ، وقالا: "إِنَّ يوحنَّا المَعْمدانَ قد أَرْسلَنا إِليكَ لنسأَلَك: أَأَنتَ مَنْ يَأْتي أَم نَنتَظِرُ آخَر؟"
31 - وفي تلكَ السَّاعةِ ((عَيْنِها)) شَفى كَثيرينَ مِن أَمراضٍ وأَسْقامٍ، وأَرْواحٍ شِرِّيرة؛ ووَهبَ البَصرَ لعُميٍ كثيرين.
32 - وأَوْفدَهما الى الربِّ ليَقولا: "أَأَنتَ مَنْ يَأْتي أَم نَنتَظِرُ آخَر؟"
33 - وأَخبرَ يوحنَّا تلاميذُهُ بهذا كُلِّه. فدعا اثْنَيْنِ من تلاميذِهِ،
34 - فشاعَ عنهُ هذا الخبرُ في كُلِّ اليَهوديَّةِ، وفي جميعِ ضَواحيها.
35 - فاسْتَولى على الجميعِ خوفٌ، ومجَّدوا اللهَ، قائلين: "لَقد قامَ فينا نَبيٌّ عظيمٌ، وافْتقدَ اللهُ شَعْبَه!"
36 - فاسْتَوى المَيْتُ، وشرَعَ يتكلَّم. فسَلَّمَهُ الى أُمِّه.
37 - ثُمَّ دَنا وَلَمسَ النَّعْشَ، فَوقَفَ حامِلوه. فَقال: "أَيُّها الشَّابّ، لكَ أَقولُ: انهَضْ!"
38 - فلمَّا رآها الربُّ تَحنَّنَ عليها، وقالَ لها: "لا تَبْكي".
39 - وبعدئذٍ، قَصَدَ يَسوعُ الى مَدينةٍ اسمُها نائِين؛ وكانَ تلاميذُهُ وجمعٌ كثيرٌ يَسيرونَ مَعَه؛
40 - ولمَّا قَرُبَ من بابِ المَدينةِ، إِذا مَيْتٌ يُشَيَّع؛ وهُوَ ابنٌ وَحيدٌ لأُمِّهِ التي كانَتْ أَرمَلة. وكانَ معَها جُمهورٌ غَفيرٌ منَ المَدينَة.
41 - ورَجَعَ المُرسَلونَ الى البَيتِ فأَلْقَوُا الغُلامَ قد تَعَافى.
42 - فلمَّا سمعَ يَسوعُ ذلكَ، أُعْجِبَ جِدًّا؛ والْتفَتَ الى الجمعِ الذي يَتبعُهُ، وقال: "أَقولُ لكم: إِنِّي لم أَجِدْ، حتَّى في إِسرائيلَ، مِثلَ هذا الإِيمان".
43 - فإِنِّي أَنا، إِنسانٌ مُرتَّبٌ تَحتَ سُلطانٍ، ولي جُنْدٌ تحتَ يَدي، فأَقولُ لهذا: امْضِ! فيَمْضي؛ ولآخرَ: ائْتِ! فيَأتي؛ ولِغُلامي: افْعَلْ هذا! فيَفْعل".
44 - مِن أَجلِ ذلك لم أَجْرُؤْ أَنْ أَجيءَ إِليك! - ولكِنْ، قُلْ كَلِمَةً فيَبرَأَ غُلامي.
45 - فانطلقَ يَسوعُ معهم. ولم يَكُنْ بَعدُ بعيدًا عن البيتِ، إِذْ أَنفذَ إِليهِ قائدُ المِئةِ أَصدقاءَ، ليَقولَ لهُ: "يا سيِّدي، لا تُتعِبْ نفسَكَ، لأَنِّي لا أَستحِقُّ أَنْ تدخُلَ تَحتَ سَقْني -
46 - لأَنَّهُ يُحِبُّ أُمَّتَنا وقد بَنى لنا المجمع".
47 - وإِذْ أَقبلوا الى يَسوعَ تَضَرَّعوا إِليهِ في إِلحاحٍ، قائلين: "إِنَّهُ مُسْتَحِقٌّ أَنْ تَصنعَ لهُ هذا،
48 - وكانَ لِقَائدِ مِئةٍ غُلامٌ مَريضٌ قد أَشْرَفَ على المَوت؛ وكانَ عَزيزًا عليه.
49 - فلمَّا سَمعَ بيَسوعَ أَوفَدَ إِليهِ بعضَ شُيوخِ اليهودِ، يطلُبونَ إِليهِ أَنْ يَأْتيَ ويُنقِذَ غُلامَه.
50 - ولمَّا فَرغَ من هذا الكَلامِ كلِّهِ على مَسامعِ الشَّعبِ، دخَلَ كَفَرناحوم.

الترجمة البولسية