البشارة كما دوّنها لوقا - شفاء مستسقٍ

1 - إِنَّهُ لا يَصلُحُ للأَرضِ ولا لِلمِزْبَلة؛ إِنَّما يُطْرَحُ بِهِ خارجًا... مَنْ لهُ أُذُنانِ للسَّماعِ فَلْيسمَع!".
2 - إِنَّ المِلحَ لَشيءٌ جيِّد؛ ولكِنْ، إِذا فسَدَ المِلحُ فبِمَ تُرَدُّ إِليهِ المُلوحة؟
3 - وإِلاَّ فَيُوفِدُ إِليهِ سِفارةً، وهُوَ بعدُ بَعيدٌ، ويَلْتمِسُ ما هُوَ مِن أَمْرِ الصُّلح.
4 - فكذلكَ، كلُّ واحدٍ مِنكم، إِنْ لم يَزهَدْ في جَميعِ أَموالِهِ، لا يَستطيعُ أَنْ يكونَ لي تِلميذًا.
5 - قائِلين: هُوَذا رَجُلٌ قد شَرَعَ في بِناءٍ ولم يَسْتَطِعْ أَنْ يُنْجِزَه! -
6 - أَو أَيُّ مَلِكٍ يَخرُجُ ليُحارِبَ مَلِكًا آخَرَ، ولا يَجلِسُ مِن قَبْلُ، ويُشاوِرُ نَفْسَهُ هَل يَقْدِرُ أَنْ يُلاقيَ بعَشَرةِ آلافٍ، مَنْ يَأتي علَيْهِ بعِشْرينَ أَلفًا؟
7 - "مَنْ مِنكم يُريدُ أَنْ يَبنيَ بُرْجًا، ولا يَجلِسُ أَوَّلاً ويَحسُبُ النَّفَقَةَ، ويَرى هَلْ عِنْدَهُ ما يُنجِزُهُ بهِ،
8 - خَشْيَةَ أَنْ يَضَعَ الأَساسَ ثمَّ يَعْجِزَ عَنِ الإِتْمامِ، فيَأخُذُ جَميعُ النَّاظِرينَ يَسْخَرونَ منهُ،
9 - "إِنْ كانَ أَحَدٌ يَأْتي إِليَّ ولا يُبغِضُ أَباهُ وأُمَّهُ وامْرَأَتَهُ، وبَنيهِ وإِخْوَتَهُ وأَخَواتِهِ، بل نَفْسَهٌ أَيضًا، فلا يَسْتَطيعُ أَنْ يكونَ لي تِلميذًا.
10 - ومَنْ لا يَحمِلْ صَليبَهُ ويَتْبَعْني، فلا يَستَطيعُ أَنْ يكونَ لي تِلميذًا.
11 - فإِنَّي أقولُ لكم: إِنَّهُ لَنْ يَذوقَ عَشائي أَحدٌ مِن أُولئكَ المَدعُوِّين".
12 - وكانَ جُموعٌ كَثيرونَ يُواكِبونَه؛ فالتَفَتَ وقالَ لهم:
13 - فقالَ السَّيِّدُ للغُلامِ: اخْرُجْ الى الطُّرُقِ وما حَوْلَ السيِّاجاتِ، واضطَرَّ النَّاسَ الى الدُّخُولِ حتَّى يَمتَلِئَ بَيتي.
14 - وقالَ الغُلام: سَيِّدي، لَقَد قُضِيَ ما أَمرْتَ بهِ، وبَقِيَ مَوْضِع.
15 - وقالَ الآخَر: قد تَزوَّجتُ امرأَةً، ومِن ثَمَّ فلا أَقدِرُ أَنْ أَجيء.
16 - "فرَجَعَ الغُلامُ وأَخبَرَ سَيِّدَهُ بذلك. فغَضِبَ رَبُّ البَيتِ، وقالَ لِغُلامِهِ: اخْرُجْ سَريعًا الى السَّاحاتِ وشَوارِعِ المَدينَةِ، وَأْتِ الى ههنا بالمَساكينِ والجُدْعِ والعُميانِ والعُرْج...
17 - وقالَ الآخَر: قدِ اشْترَيتُ خَمسةَ فَدادينِ بقَرٍ، وها أَنا ماضٍ لأُجرِّبَها؛ فأَرجُو منكَ أَنْ تَعذِرَني.
18 - فطَفِقوا جَميعُهم يَعْتذِرونَ على نَمَطٍ واحد: فقالَ لهُ الأَوَّل: قَدِ اشتَرَيْتُ أَرضًا ولا بُدَّ لي أَنْ أَذهبَ فأَراها؛ فأَرجُو مِنكَ أَنْ تَعذِرَني.
19 - وإِذْ سَمِعَ أَحَدُ المُتَّكِئينَ ذلك، قال: "طُوبى لِمَنْ لهُ نَصيبٌ في وَليمةِ مَلكوتِ الله!"
20 - فقالَ لهُ ((يَسوع)): "إِنسانٌ أَقامَ عَشاءً عَظيمًا، ودَعا إِليهِ كَثيرين.
21 - وفي ساعَةِ العَشاءِ أَرْسَلَ غُلامَهُ يَقولُ لِلمَدعُوِّين: هَلُمُّوا؛ إِنَّ كُلَّ شَيءٍ مُعَدّ.
22 - فتكونَ عِندئذٍ سَعيدًا، إِذْ ليسَ لهم ما يُكافئونَكَ بهِ! وتكونَ مكافأَتُكَ في قيامةِ الصِّدِّيقين.
23 - ولكنِ ادْعُ، إِذا صَنعتَ مَأْدُبةً، المَساكينَ، والجُدْعَ، والعُرجَ والعُميان؛
24 - لأَنَّ كُلَّ مَنْ رَفعَ نَفسَهُ يُوضَعُ، ومَنْ وَضعَ نفسَهُ يُرفَع".
25 - ثمَّ قالَ للذَّي دَعاه: "إِذا صَنعتَ غَداءً أَو عَشاءً فلا تَدْعُ أَخِلاَّءَكَ، ولا إِخوانَكَ، ولا أَقْرِباءَكَ، ولا الجِيرانَ الأَغنياءَ، مَخافَةَ أَنْ يَدعوكَ هم أَيضًا فتَقومَ بذلكَ مُكافأَتُك.
26 - ولكِنْ، إِذا دُعيتَ فَامضِ وخُذْ لكَ المَوضِعَ الأَخيرَ، حتَّى إِذا جاءَ الذي دَعاكَ، يقولُ لكَ: ارتفِعْ أَيُّها الصَّديقُ الى ما فَوق. فتَعظُمُ عندئذٍ شَأْنًا عندَ جميعِ المُتَّكئينَ مَعَك.
27 - فَيَأْتي الذي دَعاكَ وإِيَّاهُ، ويَقولُ لكَ: أَخْلِ المَوضِعَ لهذا؛ فتُضظَرُّ عِندَئذٍ أَنْ تَأْخُذَ لكَ المَحلَّ الأَخيرَ، وأَنتَ خجِل.
28 - "إِذا دُعيتَ الى وَليمةِ عُرْسٍ فلا تَتَّكِئْ في المحَلِّ الأَوَّلِ، فقد يكونُ قد دُعيَ اليه مَنْ هُوَ أَكرَمُ منكَ مَنْزِلَة.
29 - ثُمَّ ضَرَبَ مَثَلاً لِلمَدعُوِّينَ، وقد رَآهم يَتَخيَّرونَ لأَنْفُسِهمِ المُتَّكآتِ الأُولى، فقالَ لهم:
30 - فلم يَستَطيعوا أَنْ يُجيبوهُ بشيءٍ عَن هذا.
31 - فخاطبَ يَسوعُ عُلَماءَ النَّاموسِ والفرِّيسيِّينَ، وقال: "أَيَجوزُ الشِّفاءُ في السَّبتِ أم لا؟"
32 - ثمَّ قالَ لهم: "مَنْ منكم إِذا ما سقَطَ ابنُهُ أَو ثَورُهُ في بِئرٍ، لا يَنتشِلُهُ مِنها في الحالِ، يَومَ السَّبت؟"
33 - فلَزِموا الصَّمْت. فأَخذَ ((السَّقيمَ)) بيدِهِ وأَبرأَهُ وصَرَفَه.
34 - وكانَ أَمامَهُ إِنسانٌ بهِ اسْتِسْقاء.
35 - ودَخلَ يومَ السَّبتِ، بيتَ واحدٍ مِن أَعْيانِ الفرِّيسيِّينَ لِيَتناوَلَ فيهِ طَعامًا؛ وكانَ الذينَ هُناكَ يُراقِبونَه.

الترجمة البولسية