البشارة كما دوّنها لوقا - 7 القيامة المجيدة - القبر الخالي

1 - وكانوا بلا انقِطاعٍ في الهَيكلِ، يُبارِكونَ الله.
2 - وفيما هُوَ يُبارِكُهمُ انْتَحى عَنْهم، وَصَعِدَ الى السَّماء.
3 - أَمَّا هم فَسَجَدوا لهُ، ورَجَعوا الى أُورشَليمَ بفَرحٍ عَظيم؛
4 - ثُمَّ خَرَجَ بهم نحوَ بَيْتَ عَنيا، ورَفَعَ يَدَيْهِ وبارَكهم.
5 - وأَنْ يُكرَزَ باسمِهِ، بالتَّوبةِ لِمَغْفرةِ الخطايا، في جَميعِ الأُممِ، ابتداءً مِن أُورشَليم.
6 - وأَنْتم شُهودٌ لِذلك.
7 - وها أَناذا أُرْسِلُ إِليكم ما وَعَدَ بهِ أَبي. فامْكُثوا إِذَنْ في المَدينةِ، الى أَنْ تُلْبَسُوا قُوَّةً منَ العَلاء".
8 - وقالَ لهم: "هكذا كُتِب: إِنَّهُ يَنبغي لِلْمَسيحِ أَنْ يَتأَلَّمُ، وأَنْ يَقومَ منَ الأَمْواتِ في اليومِ الثَّالثِ،
9 - عِندَئذٍ فَتحَ أَذْهانَهم لِيَفْهموا الكُتُبَ،
10 - ثمَّ قالَ لهم: "ذِلكَ ما قُلتُ لكم إِذْ كُنتُ بَعدُ معَكم: إِنَّهُ لا بُدَّ أَنْ يَتِمَّ جَميعُ ما كُتِبَ عَنِّي في ناموسِ مُوسى، وفي الأَنبياءِ والمَزَامير". -
11 - فَقَدَّموا لهُ قِطْعةً منَ السَّمكِ المَشْوِيّ.
12 - فأَخذَ وأَكلَ أَمامَهم.
13 - وإِذْ كانوا بعدُ غيرَ مُصدِّقينَ منَ الفَرحِ، مُنذَهلينَ، قالَ لهم: "هل عِندكم ههنا طَعام؟"
14 - وإِذْ قالَ هذا أَراهم يَدَيْهِ ورجلَيْه.
15 - فأَخذَهمُ الدَّهَشُ والذُّعْرُ، وَظَنُّوا أَنَّهم يَرَوْنَ روحًا.
16 - فقالَ لهم: "لِمَ هذا الاضْطِرَاب؟ ولِمَ الهَوَاجِسُ تَنْبَعِثُ في قُلوبِكم؟
17 - أُنْظُروا يَديَّ ورِجْليَّ؛ فإِنِّي أَنا هُو! جُسُّوني وانْظُروا، فإِنَّ الرُّوحَ لا لَحمَ لهُ ولا عَظْمَ كما تَرَوْنَ لي".
18 - وهم يَقولون: "لَقد قامَ الرَّبُّ حقًّا، وظهرَ لِسمعان!"
19 - فأَخَذَا هما يُخْبرانِ بما جَرى في الطَّريقِ، وكيفَ عَرفاهُ عندَ كَسْرِ الخُبز.
20 - وفيما هم يَتَحَدَّثونَ بهذا، وقَفَ هُوَ نفسُهُ في وَسْطِهم، وقالَ لهم: "السَّلامُ لكم!"
21 - وقامَا على الفَوْرِ، ورَجَعا الى أُورشَليمَ، فَوَجدا الأَحدَ عشَرَ ومَنْ مَعَهم، مُجتَمعِينَ،
22 - فقالا أَحدُهما للآخَر: "أَوَلَمْ تَكُنْ قلوبُنا مُضْطَرِمةً فينا، إِذْ كانَ يُخاطِبُنا في الطَّريقِ، ويفسِّرُ لنا الكُتُب!"
23 - ولمَّا اتَّكأَ مَعَهما، أَخَذَ الخُبزَ، وبارَكَ وكسَرَ وناوَلَهما.
24 - فانفتحَتْ أَعيُنُهما وعَرَفاه... ولكِنَّهُ غابَ عَنْهما.
25 - فأَلحَّا عليهِ، قائلَيْن: "أَقِمْ مَعَنا، فإِنَّ المَساءَ مُقبِلٌ، والنهارَ قد مَال. فَدَخَلَ لِيمكُثَ مَعَهما.
26 - ثمَّ فَسَّرَ لهما ما يَخْتَصُّ بِهِ في الأَسْفارِ كلِّها، ذاهِبًا مِن مُوسى الى جَميعِ الأَنْبياء.
27 - واقْتَرَبوا مِنَ القَرْيةِ التي كانا يَقْصُدانِها، فَتَظاهَرَ بأَنَّهُ قاصِدٌ الى مكانٍ أَبعد.
28 - أَمَا كانَ يَنْبغي لِلمسيحِ أَنْ يُكابِدَ هذهِ الآلامَ، ويَدْخُلَ الى مَجْدِه؟"
29 - فقالَ لَهُما: "ما أَقْصرَ أَبصارَكما، وما أَبطأَ قُلوبَكما في الإِيمانِ بكلِّ ما نَطَقَتْ بهِ الأَنبياء!
30 - فَمَضى نَفَرٌ مِنَّا الى القَبرِ، فَوجَدوا الأَشياءَ على ما قَالَتِ النِّساء. أَمَّا هُوَ فلم يَرَوْه".
31 - بَيدَ أَنَّ نِسوةً مِنَّا قد أَذْهَلْننا: فإِنَّهنَّ بكَّرْنَ الى القَبر،
32 - ولم يَجِدْنَ جَسدَه؛ بلْ جِئْنَ يُخبِّرنَ أَنَّ ملائكةً قد ظَهَروا لَهُنَّ، وقالُوا إِنَّهُ حَيّ.
33 - وكنَّا نُؤَمِّلُ، نحنُ، أَنَّهُ هُوَ الذي يَفْتَدي إِسرائيل. ولكِنْ، معَ هذا كلِّهِ، فاليومُ هُوَ الثَّالثُ لوُقوعِ تِلكَ الحَوادِث.
34 - كيفَ أَسْلَمَهُ رُؤَساءُ الكَهَنةِ وحُكَّامُنا، لِلقَضاءِ عَليهِ بالمَوتِ، وصَلَبوه.
35 - فقالَ لَهما: "وما هُوَ؟". فقالا لَهُ: "ما يَتعَلَّقُ بيسوعَ النَّاصِريِّ، الذي كانَ نَبيًّا، مُقْتَدِرًا في الفِعْلِ والقَولِ، أَمامَ اللهِ وأَمامَ الشَّعبِ كلِّه:
36 - فقالَ لهما: "ما هذهِ الأَقْوالُ التي تَتَبادَلانِها في طريقِكما؟" فوَقفَا واجِمَيْن.
37 - ثمَّ أَجابَ واحِدٌ مِنهما، اسمُهُ كَلِيُوَّبا، وقالَ لهُ: "أَوَ تكونُ الغريبَ الوحيدَ في أُورَشليمَ، الذي يَجْهلُ ما جَرى فيها، في هذهِ الأَيَّام!"
38 - وكانا يتحدَّثانِ عن كُلِّ ما جرى.
39 - وفيما هما يَتحادثانِ ويَتَباحَثانِ، دنا إِليهما يَسوعَ نفسُهُ، وأَخذَ يَسيرُ مَعَهما.
40 - إِلاَّ أَنَّ أَعيُنَهما قد أُمْسِكَتْ عن مَعْرفَتِه.
41 - وفي ذلك اليَومِ عَينهِ، كانَ اثْنانِ منهم مُنطلقَيْنِ الى قَرْيةٍ اسمُها عِمَّاوسُ، تبعُدُ عن أُورشليمَ ((مئةً)) وسِتِّينَ غَلْوة.
42 - فكانَ هذا الكلامُ عندَهم بمنزِلَةِ الهَذَيان؛ ولم يُصدِّقوُهنَّ.
43 - بيدَ أَنَّ بُطرسَ قامَ وهَرَعَ الى القَبْر؛ وانْحنى فلم يُبصِرْ سوى الأَكفان؛ ثُمَّ رَجَعَ دَهِشًا ممَّا جرى.
44 - وكُنَّ مريمَ المِجدليَّةَ وحنَّةَ ومَريمَ أُمَّ يَعقوب. والأُخَرُ اللاَّئي كُنَّ معَهنَّ أَخبَرْنَ هُنَّ أَيضًا الرُسلَ بذلك.
45 - فتذكَّرنَ كَلامَه.
46 - وإِذْ رَجَعْنَ منَ القَبرِ أَخبَرْنَ الأَحدَ عشرَ وجميعَ الآخَرينَ بهذا كلِّه.
47 - إِنَّهُ يَنْبغي لابنِ البَشرِ أَنْ يُسْلَمَ الى أَيْدي الخَطأَةِ ويُصْلَبَ، وأَنْ يَقومُ في اليومِ الثَّالث".
48 - إِنَّهُ ليسَ ههنا، لكنَّهُ قد قام. تذكَّرْنَ ما قالَ لكُنَّ إِذْ كانَ بَعدُ في الجَليل:
49 - وفيما هُنَّ في حَيْرةٍ، وقفَ بهِنَّ رجُلانِ عليهما ثِيابٌ بَرَّاقَة.
50 - وإِذْ كُنَّ مَذْعوراتٍ، ومُطرقاتٍ بوجُوهِهِنَّ الى الأَرضِ، قالا لَهنَّ: "لِمَ تَطْلُبْنَ بين الأَمواتِ مَنْ هُوَ حَيّ؟
51 - وفي اليومِ الأَوَّلِ منَ الأُسبوعِ، جِئْنَ مَعَ الفَجرِ الى القَبرِ، يَحْمِلْنَ الحَنوطَ الذي أَعدَدْنَه.
52 - فدخَلْنَ، فلم يَجِدْنَ جَسدَ الرَّبِّ يَسوع.
53 - فوجَدْنَ الحجرَ قد دُحْرِجَ عنِ القَبر؛

الترجمة البولسية