البشارة كما دوّنها يوحنا كلمة الله - الراعي الصالح

1 - فآمنَ بهِ هُناكَ كَثيرون.
2 - فأَقْبَلَ إِليهِ كَثيرونَ، وكانوا يَقولُون: "إِنَّ يوحنَّا لم يعمَلْ آيةً قَطُّ، بَيدَ أَنَّ جميعَ ما قالَهُ عَن هذا، كانَ حقًّا".
3 - وانْطلقَ أَيضًا الى عِبرِ الأُردنِّ، حَيثُ كانَ يوحنَّا يُعمِّدُ مِن قَبْلُ، وأَقامَ هُناك.
4 - ولكِنْ، إِن كُنتُ أَعملُها، ولا تُريدونَ أَنْ تُصدِّقوني، فَصدِّقوا هذهِ الأَعمالَ، لكي تَعْلموا وتَعْتَرفوا أَنَّ الآبَ فيَّ وأَنِّي أَنا في الآب".
5 - فَطَلبوا أَيضًا أَنْ يَقْبِضوا عَلَيهِ، فتخلَّصَ مِن أَيديهم.
6 - إِنْ كُنتُ لا أَعملُ أَعمالَ أَبي، فلا تُصدِّقوني؛
7 - فأَنا، الذي قَدَّسَهُ الآبُ وأَرسَلَهُ الى العالَمِ، تقولونَ لي: إِنَّكَ تُجدِّفُ، لِكَوني قُلتُ: أَنا ابنُ الله!
8 - فإِنْ كانَ ((النَّاموسُ)) يَدْعو آلِهةً أُولئِكَ الذَّينَ صارَتْ إِليهم كَلمةُ الله - ولا يُمكِنُ أَنْ يُنقَضَ الكتاب -
9 - فأَجابَهم يَسوع: "أَوَليسَ مكتوبًا في ناموسِكم: أَنا قُلتُ إِنَّكم آلِهة"؟
10 - حينئذٍ تَناولَ اليهودُ، مِن جَديدٍ، حِجارةً لكي يَرْجُموه.
11 - فأَجابَهم يَسوع: "لقد أَريتُكم أَعمالاً حَسنةً كثيرةً ((آتِيةً)) مِن عِندِ الآب، فلأَيِّ عَملٍ مِنها تَرجُموني؟"
12 - أَجابَهُ اليَهود: "لَسْنا لِعَملٍ حَسَنٍ نرجُمكَ، بل لأَجْلِ تَجديفٍ، ولأَنَّكَ تَجعلُ نَفسَكَ إلهًا، وأَنتَ إِنْسان!"
13 - وأَنا أُوتيها حَياةً أَبديَّةً فلا تَهلِكُ الى الأَبَدِ، ولا يَخطَفُها مِنْ يَدي.
14 - إِنَّ ما أَعْطاني أَبي هُوَ أَثْمَنُ مِنْ كلِّ شَيْءٍ، ولا أَحدَ يَسْتطيع أَنْ يَخْطَفَهُ مِنْ يَدِ الآب.
15 - أَنا والآبُ واحِد".
16 - غيرَ أَنَّكم لا تُصدِّقون لأَنَّكم لَسْتُم مِن خِرافي.
17 - إِنَّ خِرافي تَسمَعُ صَوْتي؛ أَنا أَعْرِفُها وهِي تَتْبَعُني،
18 - فأَجابَهم يَسوع: "لَقد قُلْتُهُ لكم، ولا تُصدِّقون. والأَعمالُ التي أَعمَلُها باسمِ أَبي هيَ تَشْهَدُ لي.
19 - ووقَعَ عيدُ التَّجديدِ في أُورشَليم؛ وكانَ شِتاء.
20 - وكانَ يَسوعُ يَذهَبُ ويَجيءُ في الهَيكلِ، في رُواقِ سُلَيمان.
21 - فتحلَّقَ اليَهودُ حَوْلَهُ، وقالوا لَهُ: "حَتَّى مَ تُريبُ أَنفُسَنا؟ إِنْ كنتَ أَنْتَ المَسيحَ، فَقُلْهُ لنا جَهْرًا".
22 - وآخَرونَ يَقولون: "هذهِ الأَقوالُ لَيْسَتْ أَقوالَ مَنْ بهِ شَيطان! أَوَيَقْدِرُ شَيطانٌ أَنْ يَفْتحَ أَعيُنَ العُميان؟"
23 - لم يَنْتزِعْها أَحَدٌ مِنّي، وإِنَّما أَنا أَبذِلها باخْتياري. فلي سُلطانٌ أَنْ أَبذلَِها، ولي سُلطانٌ أَنْ أَسْتَرجِعَها أَيضًا: تلِكَ هِيَ الوَصِيَّةُ التي تَلقَّيتُها مِنْ أَبي".
24 - فنَشِبَ أَيضًا، بسبَبِ هذهِ الأَقوالِ، شِقاقٌ بينَ اليهود:
25 - فكانَ كَثيرونَ مِنهم يَقولون: "إِنَّ بهِ شَيْطانًا، وإِنَّهُ يَهْذي؛ فما بالُكم تَستَمعونَ لَه؟"
26 - ولي أَيضًا خِرافٌ أُخرى لَيْسَتْ مِنْ هذِهِ الحَظيرة؛ فَهذِهْ أَيضًا يَنْبغي أَنْ أَجيءَ بها؛ وَسَتَسمَعُ صَوْتي، فيكونُ قَطيعٌ واحِدٌ وراعٍ واحِد.
27 - إِنَّ أَبي يُحِبُّني لأَنِّي أَبذِلُ حَياتي، لكي أَسْتَرجعَها أَيضًا.
28 - كما أَنَّ الآبَ يَعْرِفُني، وأَنا أَعْرِفُ الآب؛ وأَبْذِلُ حَياتي عَنْ خِرافي.
29 - أَنا الرَّاعي الصَّالِح؛ أَعْرِفُ خِرافي، وهِيَ تَعْرِفُني
30 - ذلكَ لأَنَّهُ أَجيرٌ، ولا يُهِمُّهُ أَمرُ الخِراف.
31 - أَمَّا الأَجيرُ، الذي لَيْسَ بِراعٍ، ولَيْسَتِ الخِرافُ لَهُ، فإِذا ما رأَى الذِّئبَ مُقْبلاً يَترُكُ الخِرافَ ويَهْرُبُ، فَيَخْطَفُها الذِّئبُ ويُبَدِّدُها!
32 - "أَنا الرَّاعي الصَّالح؛ أَلرَّاعي الصَّالحُ يَبْذِلُ حَياتَهُ عنِ الخِراف؛
33 - أَنا الباب: إِنْ دَخَلَ بي أَحدٌ يكونُ في مَأْمَنٍ، ويَدْخُلُ ويَخْرُجُ ويَجِدُ مَرْعًى.
34 - السَّارِقُ لا يَأْتي إِلاَّ لِيَسْرِقَ، ويَذْبَحَ ويُهلِك؛ أَمَّا أَنا فَقد أَتَيتُ لِتكونَ لهمُ الحياةُ، وتَكونَ لهم بِوَفْرَة.
35 - فقالَ لَهم يَسوعُ أَيضًا: "أَلحَقَّ الحقَّ أَقولُ لكم: أَنا بابُ الخِراف.
36 - جَميعُ الذَّينَ أَتَوْا قَبْلي سُرَّاقٌ ولُصُوص؛ ولكِنَّ الخِرافَ لم تَسْمَعْ لَهم.
37 - قالَ لهم يَسوعُ هذا المَثَلَ، غَيرَ أَنَّهم لم يَفهَموا عمَّا كانَ يُكلِّمهُم.
38 - أَمَّا الغريبُ فلا تَتْبعُهُ، بل تَهْرُبُ مِنهُ، لأَنَّها لا تَعرفُ صَوتَ الغُربَاء".
39 - ومَتى أَخرَجَ جميعَ خِرافِهِ، يَسيرُ أَمامَها، والخِرافُ تَتْبعُهُ لأَنَّها تَعْرِفُ صَوْتَه؛
40 - وأَمَّا الذي يَدخُلُ مِنَ البابِ فَهُوَ راعي الخِراف.
41 - لَهُ يَفْتَحُ البوَّابُ، والخِرافُ تَسمَعُ صَوْتَه؛ فَيَدْعو خِرافَهُ الخاصَّةَ بأَسْمائِها ويُخْرِجُها؛
42 - "أَلحَقَّ الحقَّ أَقولُ لكم: إِنَّ مَنْ لا يَدْخُلُ منَ البابِ الى حَظيرةِ الخِرافِ، بل يَتَسوَّرُ مِنْ مَوْضِعٍ آخَرَ، فإِنَّهُ سارِقٌ ولِصّ؛

الترجمة البولسية