البشارة كما دوّنها يوحنا كلمة الله - الاجتماع عند الآب بيسوع الذي هو والآب واحد

1 - وإِنَّما يَنْبغي أَنْ يَعرِفَ العالَمُ أَنِّي أُحِبُّ الآبَ، وأَنّي أَعملُ بِما أَوْصاني الآب. قوموا؛ وَلْنَنْطلِقْ مِن ههُنا.
2 - لا أُحَدِّثُكم بَعدُ طويلاً، لأَنَّ رئيسَ هذا العالَمِ يَأْتي؛ إِنَّهُ ليسَ لهُ فيَّ شيءٌ،
3 - قد سَمِعْتم أَنِّي قُلتُ لكم: أَنا ذاهِبٌ ثُمَّ أَرجِعُ إِليكم. لو كُنْتم تُحبُّوني لكنتم تَفْرحونَ بأَنِّي ذاهِبٌ الى الآبِ، لأَنَّ الآبَ أَعظمُ مِنّي
4 - كَلَّمتُكم بهذا الآنَ، وقَبْلَ أَنْ يكونَ، حتَّى إِذا ما كانَ تُؤْمِنون.
5 - قلتُ لكم هذهِ الأَشياءَ وأَنا مُقيمٌ مَعَكم؛
6 - وأَمَّا المُعزِّي، الرُّوحُ القُدُسُ، الَّذي سيُرسِلُهُ الآبُ باسْمي، فهوَ الَّذي يُعلِّمُكم كلَّ شيءٍ، ويُذكِّرُكم جميعَ ما قُلتُ لكم.
7 - "السَّلامَ أَسْتَوْدِعُكم، سلامي أُعْطيكم؛ لَستُ أُعطيكوه كما يُعطيهِ العالَم. لا تَضطَرِبْ قلوبُكم ولا ترتَعِد.
8 - أَجابَ يَسوعُ وقالَ لَه: "إنْ أَحبَّني أَحدٌ يَحْفظُ كَلِمَتي، وأَبي يُحبُّهُ، وإِليهِ نَأْتي، وعِندَهُ نَجْعلُ مُقامَنا.
9 - مَنْ لا يُحبَّني لا يَحْفَظْ أَقْوالي؛ والكَلمةُ الَّتي تَسْمَعونَها لَيسَتْ لي، بل للآبِ الذي أَرسَلَني.
10 - فقالَ لهُ يَهوذا -وهُوَ غَيرُ الإِسْخَريوطيّ-: "ياربّ،ماذا جَرى حتَّى تكونَ مُزمِعًا أَنْ تُظْهِرَ ذاتَكَ لَنا لا لِلْعالَم؟"
11 - مَنْ كانَتْ عِندَهُ وَصايايَ وحَفِظَها، فهُوَ الَّذي يُحبُّني؛ والَّذي يُحبُّني يُحبُّهُ أَبي، وأَنا أُحبُّهُ وأُظْهِرُ لَهُ ذاتي".
12 - في ذلكَ اليَومِ ستَعْلمونَ أَنِّي أَنا في أَبي، وأَنتم فيَّ، وأَنا فيكم.
13 - بعدَ قليلٍ لَن يَراني العالمُ البتَّة؛ وأَمَّا أَنتم فترونَني لأَنِّي حيٌّ، وأَنتم ستَحْيَوْن.
14 - وأَنا أَسْأَلُ الآبَ فَيُعطيكم مُعَزِّيًا آخَرَ لِيُقيمَ مَعَكم الى الأَبَد:
15 - رُوحَ الحقِّ، الّذي لا يَستطيعُ العالَمُ أَنْ يَقْبلَهُ لأَنَّهُ لا يَراهُ ولا يَعْرِفُه؛ أَمَّا أَنتم فَتَعْرفونَهُ، لأَنَّهُ يُقيمُ مَعَكم ويَكونُ فيكم.
16 - "لَنْ أَدَعَكم يَتامى؛ إِنِّي آتي إِليكم.
17 - وإِذا سَأَلتُموني شَيئًا باسْمي، فأَنا أَفْعَلُه.
18 - "إِنْ كُنتم تُحِبُّونَني تَحْفظونَ وَصَاياي،
19 - ومَهْما سَأَلتُم باسْمي، فأَنا أَفْعلُهُ، لكي يَتَمَجَّدَ الآبُ في الابْن.
20 - "أَلحقَّ الحقَّ أَقولُ لكم: إِنَّ مَنْ يُؤْمِنُ بي يَعْملُ هُوَ أَيضًا، الأَعمالَ التي أَعمَلُها، بَلْ يَعْمَلُ أَعظَمَ مِنها، لأَنِّي ماضٍ الى الآبِ،
21 - صَدِّقوني أَنِّي أَنا في الآبِ والآبَ فيَّ؛ وإِلاَّ فَصدِّقوا مِنْ أَجْلِ الأَعْمال.
22 - أَفلا تُؤْمِنُ أَنِّي أَنا في الآب، وأَنَّ الآبَ فيَّ؟أَلأَقوالُ التي أُكَلِّمُكم بها لا أَتَكَلَّمُ بها مِنْ نفسي؛ بَلِ الآبُ المقيمُ فيَّ، يَعْمَلُ أَعمالَه.
23 - قالَ لَهُ فيلبُّس: "ياربّ، أَرِنا الآبَ وحَسْبُنا".
24 - قالَ لَهُ يَسوع: "أَنا مَعَكم كلَّ هذا الزَّمانِ، ولا تَعْرِفُني! يا فيلبّسُ، مَنْ رآني فَقد رأَى الآبَ، فَكَيفَ تَقولُ أَنتَ: أَرِنا الآب!
25 - إِنْ كُنتُم قد عَرَفْتُموني، فَسَتَعْرِفونَ الآبَ أَيضًا؛ بَلْ مِنَ الآنَ تَعْرِفونَهُ وقد رأَيْتُموه".
26 - قالَ لَهُ يَسوع: "أَنا الطَّريقُ والحَقُّ والحياة؛ لا يَأْتي أَحدٌ الى الآبِ إِلاَّ بي.
27 - وأَنتُم تَعْرِفُونَ الطَّريقَ إِلى حَيثُ أَذْهَب".
28 - قالَ لهُ تُوما: "يا رَبّ، لَسنا نَعْرفُ الى أَينَ تَذْهَبُ، فَكَيفَ نَعْرفُ الطَّريق!"
29 - وإِذا ما انْطَلَقْتُ وأَعدَدْتُ لكم مَكانًا، أَرْجِعُ وآخُذُكم إِليَّ، لِتَكونوا أَنتم أَيضًا حَيثُ أَكونُ أَنا.
30 - إِنَّ في بَيْتِ أَبي مَنازِلَ كَثيرة؛ وإِلاَّ لَكُنتُ قُلتُ لكم. إِِنِّي أَنطَلِقُ لأُعِدَّ لكم مَكانًا،
31 - "لا تَضْطَرِبْ قُلوبُكم. آمِنوا باللهِ، وآمِنوا بي أَيضًا.

الترجمة البولسية