أعمال الرسل - خطبة إستفانوس

1 - فقالَ رَئيسُ الكَهنَةِ لإستِفانوسَ: ((أهذا صحيحٌ؟))
2 - فأجابَ: ((إسمَعوا، أيُّها الإخوَةُ والآباءُ: ((ظهَرَ إلهُ المجدِ لأبينا إبراهيمَ وهوَ في ما بَينَ النَّهرين، قَبلَ أنْ يَسكُنَ في حَرّانَ،
3 - وقالَ لَه: أُترُكْ أرضَكَ وعَشيرَتَك واَرحَلْ إلى الأرضِ الّتي أُريكَ.
4 - فتَركَ بلادَ الكَلدانيِّينَ وسكَنَ في حَرّانَ. وبَعدَما ماتَ أبوهُ، نقَلَهُ اللهُ مِنها إلى هذِهِ الأرضِ الّتي تَسكُنونَ فيها الآنَ،
5 - مِنْ غَيرِ أنْ يُعطيَهُ فيها ميراثًا أو مَوضِعَ قَدَمٍ. إلاَّ أنَّ اللهَ وعَدَهُ بأنْ يَجعَلَها مُلكًا لَه ولِنسلِهِ مِنْ بَعدِهِ، معَ أنَّهُ ما كانَ لَه ولَدٌ.
6 - وقالَ اللهُ: سَيَسكُنُ نَسلُكَ في بِلادٍ غريبَةٍ، فيكونونَ عَبيدًا ويُعانونَ الذُّلَّ مُدَّةَ أربعمِئةِ سنَةٍ)). وقالَ اللهُ:
7 - ((ولكنِّي سأَدينُ الشَّعبَ الّذي يَستَعبِدُكُم، ثُمَّ يَخرُجونَ مِنْ تِلكَ البِلادِ ويَعبُدوني هُنا في هذا المكانِ)).
8 - وأعطى اللهُ إبراهيمَ عَهدَ الخِتانِ، فــوَلدَ إبراهيمُ اَبنَهُ إسحقَ وختَنَهُ في اليومِ الثامِنِ. وختَنَ إسحقُ يَعقوبَ، ويَعقوبُ ختَنَ الآباءَ الاثنَي عشَرَ.
9 - وحسَدَ الآباءُ الأوَّلونَ يوسُفَ فَباعوهُ، فَجيءَ بِه إلى مِصرَ. وكانَ اللهُ معَهُ،
10 - فخَلَّصَهُ مِنْ جميعِ مَصائِبِه، ووهَبَهُ نِعمةً وحِكمةً عِندَ فِرعونَ ملِكِ مِصرَ، فوَلاّهُ فِرعونُ على مِصرَ وعلى قَصرِهِ.
11 - ووَقَعت في مِصرَ كُلِّها وأرضِ كَنعانَ مَجاعةٌ وضيقٌ شديدٌ، فاَحتاجَ آباؤُنا إلى القُوتِ.
12 - وسَمِعَ يَعقوبُ أنَّ في مِصرَ قَمحًا، فأرسَلَ آباءَنا إلى هُناكَ أوَّلَ مرَّةٍ،
13 - وفي المرَّةِ الثانيَةِ تَعرَّفَ يوسُفُ إلى إخوتِهِ، وتَبَيَّنَ أصلُهُ لِفرعونَ،
14 - فاَستدعى يوسُفُ أباهُ يَعقوبَ وجميعَ عَشيرَتِهِ، وكانوا خَمسةً وسَبعينَ شَخصًا.
15 - فنَزَلَ يعقوبُ إلى مِصْرَ وماتَ فيها هوَ وآباؤُنا.
16 - فنَقَلوهُم إلى شَكيمَ ودَفَنوهُم في القَبرِ الّذي اَشتَراهُ إبراهيمُ مِنْ بَني حَمورَ في شَكيمَ بمبَلغٍ مِنَ المالِ.
17 - وكانَ كُلَّما اَقترَبَ تَحقيقُ الوَعدِ الّذي وَعَدَ اللهُ بِه إبراهيمَ، كَثُرَ شَعبُنا واَزدادَ في مِصْرَ،
18 - إلى أنْ قامَ مَلِكٌ آخَرُ في مِصْرَ لا يَعرِفُ يوسُفَ،
19 - فمكَرَ بِشَعبِنا وأذلَّ آباءَنا، حتّى جَعَلَهُم يَنبُذونَ أطفالَهُم فلا يَعيشونَ.
20 - وفي تِلكَ الأيّامِ وُلِدَ موسى. وكانَ جَميلاً جدًّا. فتَربّى ثلاثَةَ أشهُرٍ في بَيتِ أبيهِ.
21 - ولمَّا نبَذَهُ أهلُهُ تَبَنَّتهُ اَبنةُ فِرعونَ ورَبَّتْهُ،
22 - فتَعلَّمَ حِكمةَ المِصريّـينَ كُلَّها، وكانَ مُقتدِرًا في القولِ والعَمَلِ.
23 - ولمَّا بلَغَ الأربعينَ، خطَرَ لَهُ أنْ يَتَفقَّدَ إخوانَهُ بَني إِسرائيلَ.
24 - فرأى مِصريًّا يَعتَدي على واحدٍ مِنهُم، فدافَعَ عَنِ المَظلومِ وقتَلَ المِصريَّ اَنتقامًا مِنهُ.
25 - وظَنَّ موسى أنَّ إخوانَهُ سيَفهَمونَ أنَّ اللهَ يُخَلِّصُهُم على يَدِهِ، فما فَهِموا.
26 - ورأى في الغَدِ اَثنَينِ مِنهُم يَتَقاتلانِ، فدَعاهُما إلى الصُّلحِ. وقالَ: ((أيُّها الرَّجُلانِ، أنتُما أخَوانِ، فلِماذا يُؤذي أحَدُكُما الآخَرَ؟))
27 - فدفَعَهُ المُعتَدي مِنهُما على قريبِهِ وقالَ: ((مَنْ جَعَلكَ رَئيسًا وقاضيًا علَينا؟
28 - أتُريدُ أنْ تَقتُلَني مِثلَما قَتَلْتَ المِصريَّ أمسِ؟))
29 - فلمَّا سَمِعَ موسى هذا الكلامَ هَرَبَ وسكَنَ في أرضِ مِديانَ. وهُناكَ ولَدَ اَبنَينِ.
30 - وبَعدَ أربعينَ سنَةً، ظهَرَ لَهُ ملاكٌ في برِّيَّةِ جبَلِ سيناءَ، في عُلَّيقَةٍ تَشتَعِلُ فيها النّـارُ.
31 - فتَعَجَّبَ موسى عِندَما رأى هذِهِ الرُّؤيا، وتقَدَّمَ لينَظُرَ عَنْ قُربٍ، فَناداهُ صوتُ الرَّبِّ:
32 - ((أنا إلَهُ آبائِكَ، إلهُ إبراهيمَ وإسحقَ ويَعقوبَ)). فاَرتَعدَ موسى وما تَجاسَرَ أنْ يَنظُرَ.
33 - فقالَ لَه الرَّبُّ: ((إخلَعْ حِذاءَكَ، لأنَّ المكانَ الّذي أنتَ واقِفٌ فيهِ أرضٌ مُقَدَّسَةٌ.
34 - أنا نَظَرْتُ إلى مَذَلَّةِ شَعبي في مِصْرَ وسَمِعتُ أنينَهُ، فنَزَلتُ لأُخَلِّصَهُ. فتَعالَ أُرسِلُكَ إلى مِصْرَ)).
35 - فموسى الّذي أنكَرَهُ شَعبُهُ وقالوا لَه: مَنْ جعَلَكَ رَئيسًا وَقاضيًا علَينا، هوَ الّذي أرسَلَهُ اللهُ رئيسًا ومُخَلِّصًا بِمَعونَةِ المَلاكِ الّذي ظهَرَ لَه في العُلَّيقَةِ،
36 - فأخرَجَ شَعبَهُ مِنْ مِصْرَ بِما صنَعَهُ مِنَ العجائبِ والآياتِ في أرضِ مِصْرَ وفي البحرِ الأحمرِ وفي البرِّيَّةِ مُدَّةَ أربعينَ سنَةً،
37 - وهوَ نَفسُهُ الّذي قالَ بَني إِسرائيلَ: ((سيُقيمُ اللهُ لكُم مِنْ بَينِ شَعبِكُم نَبيًّا مِثلي)).
38 - وموسى هوَ الّذي كانَ معَ جَماعةِ بَني إِسرائيلَ في البرِّيَّةِ وسيطًا بَينَ آبائِنا وبـينَ الملاكِ الّذي كَلَّمَهُ على جبَلِ سيناءَ، فتَلقّى كَلماتِ الحياةِ ليَنقُلَها إلَينا.
39 - ولكنَّ آباءَنا رفَضوا أنْ يُطيعوهُ، فأزاحوهُ وتَلفَّتَت قُلوبُهُم إلى مِصْرَ،
40 - فقالوا لهارونَ: ((إِصنَعْ لنا آلهةً تَسيرُ أمامَنا، لأنَّنا لا نَعرِفُ ما حلَّ بموسى هذا الّذي أخرَجَنا مِنْ مِصْرَ)).
41 - فصَنَعُوا في ذلِكَ الوقتِ صَنَمًا في صورةِ عِجْلٍ، وقَدَّموا لَه الذَّبائِحَ، واَبتَهَجوا بِما هوَ مِنْ صُنعِ أيديهِم.
42 - فأعرَضَ اللهُ عَنهُم وأسلَمَهُم لِعِبادَةِ النُّجومِ، كما جاءَ في كُتبِ الأنبياءِ: ((يا بَني إِسرائيلَ! هل قَدَّمتُم إليَّ الذَّبائِحَ والقَرابينَ مُدَّةَ أربعينَ سنَةً في البرِّيَّةِ؟
43 - لا بل حَمَلتُم خَيمةَ مُولُوخَ ونَجمةَ إِلهِكُم رَمْفانَ: أَصنامًا صنَعْتُموها لِلعِبادَةِ. فسأَنفيكُم إلى ما وراءِ بابلَ)).
44 - وكانَ معَ آبائِنا في البرِّيَّةِ خَيمةُ الشَّهادَةِ الّتي صَنَعها موسى، كما أمرَهُ اللهُ، على المِثالِ الّذي رآهُ.
45 - فتَسَلَّمَها آباؤُنا وفَتَحوا بِها بلادَ الأُمَمِ الّتي طَرَدَها اللهُ أمامَهُم بِقيادَةِ يَشوعَ. وبَقِيَت هُناكَ إلى أيّامِ داوُدَ.
46 - ونالَ داوُدُ رِضى اللهِ، فسألَهُ أنْ يَبني مَسكِنًا لإلهِ يَعقوبَ،
47 - إلاَّ أنَّ سُليمانَ هوَ الّذي بَنى لَه البَيتَ.
48 - لكنَّ اللهَ العلَيَّ لا يَسكُنُ بُيوتًا صَنَعتها الأيدي، كما قالَ النَّبيُّ:
49 - ((يقولُ الرَّبُّ: السَّماءُ عَرشي، والأرضُ مَوطِـئُ قَدَمَيَّ. أيَّ بَيتٍ تَبنُونَ لي؟ بل أينَ مكانُ راحتي؟
50 - أما صَنَعَت يَداي هذا كُلَّهُ؟))
51 - يا قُساةَ الرِّقابِ والقُلوبِ ويا صُمَّ الآذانِ! أنتُم مِثلُ آبائِكُم، ما زِلتُم تُقاوِمونَ الرُّوحَ القُدُسَ.
52 - أما اَضطَهَدوا كُلَّ نَبيٍّ، وقَتلوا الّذينَ أنبأُوا بِمَجيءِ البارِّ الّذي أسلَمْتُموهُ وقَتَلْتُموهُ؟
53 - أنتُم تَسَلَّمتُم شريعةَ اللهِ مِنْ أيدي الملائكةِ وما عَمِلتُم بِها)).
54 - فلمَّا سَمِعَ أعضاءُ المجلِسِ كلامَ إستِفانوسَ مَلأَ الغيظُ قُلوبَهُم وصَرَفوا علَيهِ بأسنانِهِم.
55 - فنَظَرَ إلى السَّماءِ، وهوَ مُمتلئٌ مِنَ الرُّوحِ القُدُسِ، فرَأى مَجدَ اللهِ ويَسوعَ واقِفًا عَنْ يَمينِ اللهِ.
56 - فقالَ: ((أرى السَّماءَ مَفتوحَةً واَبنَ الإنسانِ واقِفًا عَنْ يَمينِ اللهِ! ))
57 - فصاحوا بأعلى أصواتِهِم، وسَدُّوا آذانَهُم، وهَجَمُوا علَيهِ كُلُّهُم دَفعةً واحِدةً،
58 - فأخرَجوهُ مِنَ المدينةِ ليَرجمُوه. وخلَعَ الشُّهودُ ثيابَهُم ووَضَعوها أمانَةً عِندَ قَدَمي فَتًى اَسْمُهُ شاوُلُ.
59 - وأخَذوا يَرجُمونَ إستِفانوسَ وهوَ يَدعو، فَيقولُ: ((أيُّها الرَّبُّ يَسوعُ، تَقبَّلْ رُوحي! ))
60 - وسَجَدَ وصاحَ بأعلى صوتِهِ: ((يا رَبُّ، لا تَحسُبْ علَيهِم هذِهِ الخطيئَةَ! )) قالَ هذا وماتَ.

المشتركة - دار الكتاب المقدس