أعمال الرسل - خطبة استفانس

1 - ثمَّ جَثا على رُكْبتَيْهِ، وصَرَخَ بمِلْءِ صَوْتِه: "يا رَبُّ، لا تُقِمْ عَلَيْهم هذهِ الخطيئَة". ولمَّا قالَ هذا رَقَد.
2 - وفيما كانوا يَرْجُمون استفانُسَ، كانَ هُوَ يَدْعو ويَقول: "أَيُّها الرَّبُّ يسوع، إِقْبَلْ رُوحي".
3 - وجَرُّوهُ خارجَ المَدينةِ، وجَعَلوا يَرْجُمونَه. ووضَعَ الشُّهودُ ثيابَهُمْ لدى قَدَمَيْ شابٍّ اسمُهُ شاوُل.
4 - فَصَرخوا بِصَوْتٍ جَهيرٍ، وسَدُّوا آذانَهم، وهَجَموا عليهِ جميعُهُمْ بعَزْمٍ واحدٍ،
5 - فقال: "هاأَناذا أَرى السَّماواتِ مَفْتوحةً، وابنَ البَشرِ قائمًا عَن يَمينِ الله".
6 - فلمَّا سَمِعوا ذلكَ اسْتَشاطوا في قُلوبِهم، وصَرَفوا عليهِ بأَسْنانِهِم.
7 - أَمَّا هُوَ، فإِذْ كانَ مُمْتلِئًا مِنَ الرُّوحِ القُدُسِ، وعَيْناهُ شاخِصَتَيْنِ الى السَّماءِ، رأََى مَجْدَ اللهِ، ويسوعَ قائمًا عَن يَمينِ اللهِ،
8 - أَنْتُمُ الذينَ تَسلَّموا النَّاموسَ على يَدِ الملائكةِ، ولم يَحْفظوه..."
9 - فأَيُّ نَبيٍّ منَ الأَنْبياءِ لم يَضْطهِدْهُ آباؤُكم؟ ولَقَدْ قَتَلوا الذينَ أَنْبأُوْا بِمَجيءِ الصِّدِّيقِ، ذاكَ الذي قد أَسْلَمْتموهُ الآنَ، وصِرْتُم لَهُ قَتَلةً،
10 - "فيا قُساةَ الرِّقابِ، وغيرَ المَخْتونِينَ في قُلوبِكُم وآذانِكم، إِنَّكم في كلِّ حَِينٍ تُقاوِمونَ الرُّوحَ القُدُس! كما كانَ آباؤُكم كذَلِكَ أَنْتُم!
11 - أَليسَتْ يَدي صنعَتْ هذهِ الأَشْياءَ كلَّها؟
12 - غَيرَ أَنَّ العَليَّ لا يَسْكُنُ في مَصْنوعاتِ الأَيْدي، على ما يقولُ النبيّ:
13 - "السَّماءُ عَرْشٌ لي، والأَرضُ مَوْطِئٌ لِقَدَمَيَّ، فأَيَّ بيتٍ تَبنونَ لي؟ يقولُ الرَّبّ. وأَيُّ مَوْضعٍ يكونُ لِراحتي؟
14 - الذي نالَ حُظْوَةً لَدى اللهِ، وسأَلَ أَنْ يَجَِدَ مَسْكِنًا لإِلهِ يَعقوب.
15 - لكنَّ سُليمانَ بنى لَهُ بَيْتًا؛
16 - ولَمَّا تسَلَّمَهُ آباؤُنا دَخَلوا بِهِ، معَ يَشوعَ، أَرْضَ الأُمَمِ الذينَ طَرَدَهمُ اللهُ مِن وَجْهِ آبائِنا؛ [واسْتمرَّ ذلك] الى أَيَّامِ داودَ،
17 - "وكانَ لآبائِنا، في البرِّيَّةِ، خِباءُ الشَّهادةِ، على حَسَبِ ما رَسَمَ الذي كلَّم مُوسى بأَنْ يَصنعَهُ على المِثالِ الذي رَآه.
18 - لَقدْ حَمَلْتُم خَيمَةَ مُوُلخَ وكَوْكَبَ الإِلهِ رُمْفانَ، التَّماثيلَ التي صنَعْتُم لِتَسْجُدوا لها! فأَنا أَنْقُلُكم الى ما وَراءَ بابِل.
19 - فأَعرَضَ اللهُ عَنْهم، وأَسْلَمَهُم إِلى عِبادَةِ جَيْشِ السَّماءِ، على ما هُوَ مَكْتوبٌ في سِفْرِ الأَنْبِياء. "هَلْ قَرّبْتُم لي ضَحايا وذَبائحَ أَرْبعينَ سَنةً في البرِّيَّةِ، يا بَيْتَ إِسرائيل؟
20 - فَصَنَعوا إِذَنْ، في تِلكَ الأَيَّامِ، عِجْلاً؛ وقَرَّبوا ذَبيحَةً لِلصَّنمِ، وفَرِحُوا بِمَصنوعاتِ أَيديهم.
21 - والذي لم يَشَأْ آباؤُنا الانْقيادَ لَهُ، بل نَبذُوهُ، وارْتَدُّوا الى مِصْرَ بِقُلوبِهم،
22 - قائلينَ لِهرون: إِصْنَعْ لنا آلِهةً تَسيرُ أَمامَنا؛ لأَنَّ مُوسى ذاكَ، الذي أَخْرَجَنا مِنْ أَرْضِ مِصْرَ، لا نَعْلمُ ما أَصابَه.
23 - وهُوَ الذي كانَ في الجَماعةِ في البرِّيَّةِ، مَعَ المَلاكِ الذي كلَّمهُ في جَبَلِ سِيناءَ، ومَعَ آبائِنا؛ وَهُوَ الذي أُوتِيَ كَلامَ حَياةٍ لِيؤَدِّيَهُ إلَيْنا؛
24 - وهُوَ الذي أَخرَجَهم، مُجْتَرِحًا العجائِبَ والآياتِ في أَرْضِ مِصرَ، وفي بَحْرِ القُلْزُمِ، ثُمَّ في البَرِّيَّةِ أَرْبَعينَ سَنة؛
25 - فمُوسى هذا هُوَ الذي قالَ لِبَني إِسْرائيل: سَيُقيمُ لكم اللهُ نبيًّا مِنْ إِخْوَتِكم مِثْلي؛
26 - "فَمُوسى هذا، الذي أََنْكَروهُ، قائِلين: مَنْ أَقامَكَ رَئيسًا وحاكِمًا؟ هُوَ نَفْسُهُ بَعَثَهُ اللهُ رَئيسًا وفادِيًا، بواسِطَةِ المَلاكِ الذي تَجلَّى لَهُ في العُلَّيْقة؛
27 - إِنِّي قد رَأَيتُ كَرْبَ شَعْبي الذينَ في مِصْرَ، وسَمِعْتُ أَنينَهُم، فَنزَلْتُ لأُنْقِذَهم؛ والآنَ، فَهلُمَّ أَبعَثْكَ إِلى مِصْر.
28 - وقالَ لَهُ الرَّبّ: إِخْلَعْ نَعْلَيْكَ مِن رِجْلَيْكَ لأَنَّ المكانَ الذي أََنتَ قائِمٌ فيهِ أَرْضٌ مُقَدَّسَة.
29 - أَنا إِلهُ آبائِكَ، إِلهُ إِبراهيمَ وإِسحقَ ويَعْقوب. فارْتَعَدَ مُوسى ولم يَعُدْ يَجْتَرِئُ أَنْ يَتَطَلَّع.
30 - فلمَّا أَبصَرَ مُوسى ذلكَ تَعجَّبَ مِنَ المَنْظَرِ، وإِذْ تَقَدَّمَ لِيَتَطَلَّعَ صارَ إِليهِ صَوْتُ الرَّبّ:
31 - أَوَتُريدُ أَنْ تَقْتُلَني كما قَتَلْتَ المِصرِيَّ أَمْس؟
32 - فهَرَبَ مُوسى لهذا الكلامِ، وذَهَبَ فأَقامَ في أَرْضِ مِدْيَنَ، حَيثُ وَلَدَ ابْنَين.
33 - "ولمَّا انْقَضَتْ أَرْبَعونَ سَنةً تَجلَّى لَهُ مَلاكٌ، في بَرِّيَّةِ جَبلِ سِيناءَ، في لَهيبِ عُلَّيْقَةٍ مُتَّقِدَة.
34 - فدَفعهُ الذي كانَ يُسيءُ الى رَفيقِهِ، قائلاً: مَنْ أَقَامَكَ عَلَينا رَئيسًا وحاكمًا؟
35 - وظَنَّ أَنَّ إِِخْوَتَهُ سَيَفْهَمونَ أَنَّ اللهَ يُؤْتيهِمِ الخَلاصَ على يَدِه؛ لكِنَّهم لَمْ يَفْهموا.
36 - وَحَضَرَ في الغَدِ فإَذا باثْنَينِ مِنهم يَتَضارَبانِ، فَدَعاهُما إِلى المُسالَمةِ، قائِلاً: أَيُّها الرَّجُلانِ، أََنتما أَخَوانِ، فَلِمَ يُسيءُ أَحدُكما إِلى الآخَر؟
37 - وإِذْ رَأََى مِنهم واحِدًا مَظْلومًا، دافَعَ عَنهُ، وانْتَقَمَ لِلمُستَضامِ بِقَتْلِ المِصْريّ.
38 - "ولمَّا تَمَّ لَهُ مِنَ العُمْرِ أََرْبَعونَ سَنةً، خَطَرَ بِقَلْبهِ أَنْ يَفْتَقِدَ إِخْوتَهُ، بَني إِسْرائيل.
39 - ولمَّا نُبِذَ الْتَقَطَتْهُ ابنَه فِرعونَ ورَبَّتْهُ لها ابنًا.
40 - وتَأَدَّبَ مُوسى بِحِكمَةِ المَصْرِيِّينَ كُلِّها؛ وكانَ مُقْتدِرًا في أَقوالِهِ وأََعْمالِه.
41 - وفي ذلكَ الزَّمانِ وُلِدَ مُوسى، وكانَ مَرْضِيًّا لدى الله؛ واحْتُضِنَ ثَلاثَةَ أََشْهُرٍ في بَيْتِ أََبيه؛
42 - إِلى أَنْ قامَ مَلِكٌ آخَرُ على مِصرَ، لم يكُنْ يَعرِفُ يوسف.
43 - فَكايَدَ هذا المَلِكُ أُمَّتَنا، وأََسَاءَ إِلى آبائِنا إَلى حَدٍّ نَبذوُا مَعَهُ أََطْفالَهُم، لَئَلاَّ يَحْيَوا.
44 - ونُقِلوا الى شَكِيمَ، ووُضِعوا في القَبرِ الذي اشْتَراهُ إبْراهيمُ، بِثَمَنِ فِضَّةٍ، مِنْ بَني حَمُورَ، في شَكيم.
45 - "وإِذْ كانَ قدِ اقْتَرَبَ أَوانُ المَوْعِدِ الذي عاهَدَ اللهُ عَليهِ إِبْراهيمَ، نَما الشَّعبُ في مِصرَ وتكاثَر،
46 - فَهبَط يَعقوبُ الى مِصْرَ، وماتَ هُوَ وآباؤُنا،
47 - وفي المَرَّةِ الثَّانيةِ تعرَّفَ يوسفُ إِلى إِخْوَتِهِ. وتَبيَّنَ لِفِرْعَونَ أََصلُ يوسف.
48 - وأَرْسَلَ يوسفُ فاسْتَدْعى يَعقوبَ أَباهُ، وجَميعَ عَشيرَتِهِ خَمْسةً وسَبْعينَ نَفسًا.
49 - وسَمِع يَعقوبُ أَنَّ في مِصرَ قمْحًا، فَوَجَّهَ [إِليها] آباءَنا مَرَّةً أُولى.
50 - فأََنقذَهُ مِنْ جَميعِ مَضايقِهِ، وآتاهُ نِعمةً وحِكمةً لدى فِرعونَ، مَلِكِ مِصرِ فَأَقامَهُ واليًا على مِصرَ وعلى كلِّ بَيْتِه.
51 - وحَلَّتْ مَجاعَةٌ على كلِّ مِصرَ وكَنْعانَ، وضيقٌ شديدٌ، فلم يَعُدْ آباؤُنا يَجِدونَ قُوتًا.
52 - "وحَسَدَ رُؤَساءُ الآباءِ يوسُفَ، وباعوهُ الى مِصْر؛ إِلا أََنَّ اللهَ كانَ مَعهُ،
53 - وأَعطاهُ عَهْدَ الخِتانِ، وهكذا إِذْ وَلَدَ إِسحقَ خَتَنَهُ في اليَومِ الثَّامنِ، وإِسحقُ خَتَنَ يَعقوبَ، ويَعْقوبُ رُؤَساءَ الآباءِ الاثْنَيْ عَشَر.
54 - بَيدَ أَنَّ الأُمَّةَ التي يُسْتَعْبَدونَ لها، سَأَدينُها، أَنا، يقولُ الله؛ وبعدَ ذلكَ يَخْرُجونَ ويَعْبُدونَني في هذا المَكان.
55 - وتَكلَّمَ اللهُ هكذا: إِنَّ نَسْلَهُ سَيكونُ غَريبًا في أَرضٍ لَيسَتْ لَهُ، ويَسْتَعْبِدونَهُ، ويُعذِّبونَهُ أََربعَ مِئَةِ سَنة.
56 - ولم يُعْطِهِ فيها مِيراثًا، حتَّى ولا مَوْطئَ قَدَم؛ بَيْدَ أَنَّهُ وَعَدَ بأَنْ يُعْطيَها لَهُ مِلْكًا، ولِنَسْلِهِ مِن بعدِهِ، مَعَ أَنَّهُ لم يكُنْ لَهُ وَلَد.
57 - وقالَ لَه: أُخْرُجْ مِن أََرْضِكَ وعَشيرَتِكَ، وهَلُمَّ الى الأَرضِ التي أُريك.
58 - عِنْدئذٍ خَرجَ مِن أََرضِ الكَلْدانِيِّينَ وأََقامَ بِحَرَّان. ومِن هُناكَ نَقلَهُ، بَعدَ وفاةِ أَبيهِ، إِلى هذِهِ الأَرضِ، التي أَنْتمُ الآنَ مُقيمونَ بها،
59 - فَقال: "أَيُّها الرِّجالُ الإِخْوةُ، والآباءُ، اسْمَعوا! إِنَّ الهَ المَجدِ قد تَراءى لأَبينا إِبراهيمَ، وَهُوَ في ما بَينَ النَّهرَيْنِ، مِن قَبْلَ أَنْ أَقامَ بِحَرَّانَ،
60 - فقالَ رئيسُ الكَهَنة: "هلِ الأَمرُ كذلك؟"

الترجمة البولسية