رومة - الرؤيا الخامسة: المنارة والزيتونتان

1 - ورَجَعَ المَلاكُ المُتَكَلِّمُ مَعي وأَيقَظَني كرَجُلٍ يوقَظ مِن نَومِه.
2 - وقالَ لي: (( ماذا أَنتَ راءٍ؟ )) فقُلتُ: (( إِنِّي نَظَرتُ، فإِذا بِمَنارةٍ كلُها ذَهَب، وخَزَّانُها على رأسِها، وعلَيها سَبعَةُ سُرُجٍ وسَبعَةُ أَلسِنَةٍ لِلسُّرُجِ الَّتي على رأسِها.
3 - وبِالقُربِ مِنها زَيتونَتان، إِحْداهما عن يَمينِ الخَزَّانِ والأخْرى عن يَسارِه )).
4 - وتَكَلَّمتُ وقُلتُ لِلمَلاكِ المُتَكَلِّمِ معي: (( ما هذه، يا سَيِّدي؟ ))
5 - فأَجابَ المَلاكُ المُتَكَلِّمُ معي وقالَ لي: (( أَلا تَعلَمُ ما هذه؟ )) فقُلت: (( لا يا سَيِّدي )).
6 - فأَجابَ وكَلَّمَني قائِلاً: (( هذه كَلِمَةُ الرَّبِّ إِلى زُربَّابَلَ قائلاً: لا بالقُدرةِ ولا بالقُوَّة، بل بِروحي، قالَ رَبُ القُوَّات.
7 - ما أَنتَ أَيُّها الجَبَلُ العَظيم؟ أَمامَ زَُربَّابَلَ تُصبِحُ سَهْلاً. وسيُخرِجُ حَجَرَ الزَّاوِيَة، فيُهتَف: نِعمَة نِعمَةٌ علَيه )).
8 - وكانَت كَلِمَةُ الرَّبِّ إِلَيَّ قائلاً:
9 - يَدا زَرُبَّابَلَ قد أَسَّستا هذا البَيت، فيَداه ستُتِمَّانِه، فتَعلَمُ أَنَّ رَبَّ القُوَّات أَرسَلَني إِلَيكم.
10 - فمَنِ الَّذي آزدَرى يَومَ الأُمورِ الصَّغيرة؟ إِنَّهم سيَفرَحرنَ ويَرَونَ حَجَرَ القِصْديرِ بِيَدِ زَُربَّابَل. هذه هي سَبعُ عُيونِ الرَّبِّ الجائِلَةِ في الأَرضِ كُلِّها.
11 - وتَكَلَّّمتُ وقُلتُ: (( ما هاتانِ الزيتونَتانِ على يَمينِ المَنارةِ وعلى يَسارِها؟ ))
12 - ثمَّ تَكَلَّمتُ ثانِيَةً وقُلتُ لَه: (( ما غُصْنا الزَّيتونَةِ اللَّذانِ في يَدِ أُنبوبَي الذَّهَبِ اللَّذَينِ يُسكَبُ بِهما الذَّهَب؟ ))
13 - فكَلَّمَني قائلاً: (( أَلا تَعلَمُ ما هذان؟ )) فقلت: (( لا يا سَيِّدي )).
14 - فقال: (( هذان هُما المَسيحانِ الواقِفانِ لَدى رَبِّ الأَرضِ كُلِّها )).

الكاثوليكية - دار المشرق