رومة - سؤال في الصوم

1 - وفي السَّنَةِ الرَّابِعَةِ لِدارِيوسَ المَلِك، كانَت كَلِمَةُ الرَّبِّ إِلى زَكَرِّيا في الرَّابعِ مِنَ الشَّهرِ التَّاسعِ، الَّذي هو كِسْلو.
2 - وكانَ أَهلُ بَيتَ إِيلَ قد أَرسَلوا شَرْآصَرَ ورَجَمَّلِكَ ورِجالَه لِيَستَرضوا وَجهَ الرَّبّ،
3 - لِيُكَلِّموا الكَهَنَةَ الَّذينَ في بَيتِ رَبِّ القُوَّاتِ والأَنبِياءَ قائلين: (( أَأَبْكي في الشَّهر الخامِسِ مُتَزهِّداً، كما كُنتُ أَصنعُ في هذه السًّنينَ الكَثيرة؟ )).
4 - فكانَت إلَيَّ كَلِمَةُ رَبِّ القُوَّات قائلاً:
5 - كَلِّمْ كُلَّ شَعبِ الأَرضِ والكَهَنَةَ قائلاً: (( حينَ كُنتُم تَصومونَ وتَنوحونَ في الشَّهرِ الخامِسِ والسَّابع، وذلك في تِلكَ السَّبعينَ سَنَة، هل كانَ صِيامُكم لي أَنا؟
6 - وحينَ تأكُلونَ وتَشرَبون، أَلا تأكُلونَ لَكم وتَشرَبونَ لَكم؟
7 - أَلَيسَ هذا هو الكَلامُ الَّذي نادى بِه الرَّبُّ على أَلسِنَةِ الأَنبِياءِ الأَوَّلين، حينَ كانَت أُورَشَليمُ آهِلَةً هادِئَة، هي ومُدُنُها مِن حَولها، وكانَ النَّاسُ يَسكُنونَ النَّقَبَ والسَّهْل؟ (
8 - وكانَت كَلِمَةُ الرَّبِّ إِلى زَكَرِيَّا قائلاً:
9 - هكذا تَكَلَّمَ رَبُّ القُوَّات قائلاً:) أُحكُموا حُكمَ الحَقّ وآصنَعوا الرَّحمَةَ والرَّأفَة، كُلُّ إنْسانٍ إِلى أخيه.
10 - لا تَظلِموا الأَرمَلَةَ واليَتيمَ والنَّزيلَ والبائس، ولا تُضمِروا شَرّاً في قُلوبِكم، الواحِدُ لِأَخيه.
11 - فأَبَوا أَن يُصْغوا، ونَصَبوا كَتِفاً عاصِيَة، وثَقَّلوا آذانَهم لِئَلاَّ يَسمَعوا،
12 - وجَعَلوا قلُوبَهم كالماس، لِئَلاَّ يَسمَعوا الشَّريعَةَ والكَلامَ الَّذي أَرسَلَه رَبُّ القُوَّات بِروحِه على أَلسِنَةِ الأَنبِياءِ الأَوَّلين. فكانَ غَضَبٌ عَظيمٌ مِن رَبِّ القُوَّات.
13 - فكَما نادى هو فلَم يَسمَعوا، كذلك نادَوا هم فلَن أَسمَع، قالَ رَبُّ القُوَّات.
14 - وسأُبدِّدُهم كالزَّوبَعَةِ قي كُلِّ أُمَّةٍ لم يَعرِفوها، فتُدَمَّرُ الأَرضُ من بَعدِهم، لا مارَّ فيها ولا عائد، ويَجعَلونَ الأَرضَ الشَّهِيَّةَ قَفْراً )).

الكاثوليكية - دار المشرق