رسالة كورنثوس الأولى - عبادة الأوثان

1 - فلا أُريدُ أنْ تَجهَلوا، أيُّها الإخوةُ، أنَّ آباءَنا كانوا كُلُّهم تَحتَ السَّحابَةِ، وكُلُّهُم عَبَروا البحرَ،
2 - وكُلُّهُم تَعَمَّدوا لِموسى في السَّحابةِ وفي البحرِ،
3 - وكُلُّهُم أكَلوا طعامًا روحِيّاً واحدًا،
4 - وكُلُّهُم كانوا يَشرَبونَ شَرابًا روحيًّا واحدًا مِنْ صَخرَةٍ روحيَّةٍ تُرافِقُهُم، وهذِهِ الصَّخرَةُ هِيَ المَسيحُ.
5 - ومع ذلِكَ، فما رَضِيَ الله عَنْ أكثَرِهِم، فسَقَطوا أمواتًا في الصَّحراءِ.
6 - حَدَثَ هذا كُلُّهُ لِيكونَ لنا مَثَلاً، فلا نَشتَهي الشَّرَّ مِثلَما اشتَهَوهُ هُم،
7 - ولا تَعبُدوا الأوثانَ مِثلَما عَبَدَها بَعضُهُم، فالكِتابُ يَقولُ: ((جَلَسَ الشَّعبُ يَأْكُلُ ويَشرَبُ، ثُمَّ قاموا يَلهُونَ)).
8 - ولا نَستَسلِمُ إلى الزِّنى مِثلَما استَسلَمَ بَعضُهُم، فَماتَ مِنهُم ثلاثَةٌ وعِشرونَ ألفًا في يومٍ واحدٍ،
9 - ولا نُجَرِّبُ المَسيحَ مِثلَما جَرَّبَهُ بَعضُهُم، فأهلَكَتْهُمُ الحَيّاتُ.
10 - ولا تتَذَمَّروا أنتُم مِثلَما تَذَمَّرَ بَعضُهُم، فأهْلَكَهُم مَلاكُ الموتِ.
11 - وحَدَثَ لهُم هذا كُلُّهُ لِـيكَونَ نَذيرًا، وهوَ مكتوبٌ لِيَكونَ عِبرَةً لَنا نَحنُ الّذينَ انتَهَتْ إلَيهِم أواخِرُ الأزمِنَةِ.
12 - فلْيَحْذَرِ السُّقوطَ مَنْ ظَنَّ أنَّهُ قائِمٌ.
13 - ما أصابَتكُم تَجرِبَةٌ فوقَ طاقةِ الإنسانِ، لأنَّ اللهَ صادِقٌ فلا يُكَلِّفُكُم مِنَ التَّجارِبِ غَيرَ ما تَقدِرونَ علَيهِ، بَلْ يهَبُكُم معَ التَّجرِبَةِ وَسيلَةَ النَّجاةِ مِنها والقُدرَةَ على احتِمالِها.
14 - فلذلِكَ اهرُبوا، يا أحِبّائي، مِنْ عِبادَةِ الأوثانِ.
15 - أُكَلِّمُكُم كما أُكَلِّمُ عُقَلاءَ، فاحكُموا أنتُم في ما أقولُ:
16 - كأْسُ البَرَكَةِ الّتي نُبارِكُها، أمَا هِيَ مُشارَكَةٌ في دمِ المَسيحِ؟ والخُبزُ الّذي نَكسِرُهُ، أمَا هوَ مُشارَكَةِ في جَسَدِ المَسيحِ؟
17 - فنَحنُ على كَثرَتِنا جَسَدٌ واحِدٌ لأنَّ هناكَ خُبزًا واحدًا، ونَحنُ كُلُّنا نَشتَرِكُ في هذا الخُبزِ الواحدِ.
18 - أُنظُروا إلى بَني إِسرائيلَ: أمَا الّذينَ يأْكُلونَ الذَّبائحَ هُمْ شُرَكاءُ المَذبَحِ؟
19 - فماذا يَعني كلامي هذا؟ أيَعني أنَّ لِلوَثَنِ كيانًا أو لِذَبيحَةِ الوَثَنِ قِيمَةً؟
20 - لا، بَلْ يَعني أنَّ ذَبائِحَ الوَثنيّينَ هِـيَ ذبائِحُ لِلشَّياطينِ لا للهِ. وأنا لا أُريدُ أنْ تكونوا شُركاءَ الشَّياطين.
21 - لا تَقدِرونَ أنْ تَشرَبوا كأسَ الرَّبِّ وكأسَ الشَّياطينِ، ولا أنْ تَشتَرِكوا في مائِدَةِ الرَّبِّ ومائِدَةِ الشَّياطينِ.
22 - أم هَلْ نُريدُ أنْ نُثيرَ غَيرةَ الرَّبِّ؟ وهَلْ نَحنُ أقوى مِنهُ؟
23 - ((كُلُّ شيءٍ حَلالٌ))، ولكنْ ما كُلُّ شيءٍ ينفَعُ. ((كُلُّ شيءٍ حَلالٌ))، ولكنْ ما كُلُّ شيءٍ يَبني.
24 - يَجبُ أنْ لا يسعى أحَدٌ إلى مَصلَحَتِهِ، بَلْ إلى مَصلَحَةِ غَيرِهِ.
25 - كُلوا مِنَ اللَّحمِ كُلَّ ما يُباعُ في السُّوقِ ولا تَسألوا عَنْ شيءٍ بِدافِعِ الضَّميرِ.
26 - فالكِتابُ يَقولُ: ((الأرضُ وكُلُّ ما علَيها لِلرَّبِّ)).
27 - إنْ دَعاكُم وثَنِيٌّ وقَبِلتُم دَعوَتَهُ، فكُلوا ما يُقَدِّمُهُ لكُم ولا تَسألوا عَنْ شيءٍ بِدافِعِ الضَّميرِ.
28 - ولكِنْ إنْ قالَ لكُم أحدٌ: ((هذا الطَّعامُ مِنْ ذَبائِحِ الأوثانِ))، فَلا تأْكلُوا مِنهُ، لأجلِ مَنْ أخبَرَكُم ولأجلِ الضَّميرِ.
29 - ولا أَعني ضَميرَكُم أنتُم، بَلْ ضَميرَ غَيرِكُم. فلِماذا يُقيِّدُ ضَميرُ غَيري حُرِّيَّتي؟
30 - وإذا أكلَتُ طعامًا وشكَرتُ اللهَ علَيهِ، فلِماذا يَلومُني أحدٌ في ما أشكُرُ اللهَ علَيهِ؟
31 - فإذا أكَلتُم أو شَرِبتُم، أو مَهما عَمِلتُم، فاعمَلوا كُلَّ شيءٍ لِمَجدِ اللهِ.
32 - لا تكونوا حجَرَ عَثرَةٍ لِليَهودِ أو غَيرِ اليَهودِ ولا لِكَنيسةِ الله،
33 - بَلْ كونوا مِثلي، فأنا أُحاوِلُ أنْ أُرضِيَ جميعَ النّاس ِ في كُلِّ ما أعمَلُ، ولا أسعى إلى خيري، بَلْ إلى خَيرِ الكَثْرةِ مِنَ النـاسِ ليَنالوا الخَلاصَ.

المشتركة - دار الكتاب المقدس