رسالة كورنثوس الثانية -

1 - وإذًا، ففي عَمَلِنا معَ اللهِ نَطلُبُ أنْ لا يكونَ قُبولُكُم نِعمَةَ اللهِ لِغَيرِ فائِدَةٍ.
2 - فهوَ يَقولُ: (( في وقتِ الرِّضى استَجَبتُ لكَ، وفي يومِ الخَلاصِ أعَنتُكَ)). وها هوَ الآنَ وَقتُ رِضى اللهِ، وها هوَ الآنَ يومُ الخَلاصِ.
3 - لا نُريدُ أنْ نكونَ عائِقًا لأحدٍ في شيءٍ لِئَلاَّ يَنالَ خِدمَتَنا لَومٌ،
4 - بَلْ ْ نُظهِرُ أنفُسَنا في كُلِّ شيءٍ أنَّنا خُدّامُ اللهِ بِصَبرِنا في الشَّدائدِ والحاجاتِ والمَشقّاتِ
5 - والضَّربِ والسَّجنِ والاضطرابِ والتَّعبِ والسَّهرِ والصَّومِ،
6 - بالنَّزاهَةِ والمَعرِفَةِ وطولِ البالِ والرِّفقِ ورُوحِ القَداسَةِ والمَحبَّةِ الخالِصَةِ،
7 - بالكلامِ الصَّادِقِ وقُدرَةِ اللهِ وسِلاحِ الحَقِّ في الهُجومِ وفي الدِّفاعِ،
8 - بِالكرامَةِ والمَهانَةِ، بِسوءِ السُّمعَةِ وحُسنِها. يَحسَبُنا النّاس ُ كاذِبينَ ونَحنُ صادِقونَ،
9 - مَجهولينَ ونَحنُ مَعروفونَ، مائِتينَ وها نَحنُ أحياءُ، مُعاقَبينَ ولا نُقتلُ،
10 - مَحزونينَ ونَحنُ دائِمًا فرِحونَ، فُقراءَ ونُغني كثيرًا مِنَ النّاس ِ، لا شيءَ عِندَنا ونَحنُ نَملِكُ كُلَّ شيءٍ.
11 - كلَّمناكُم بِصَراحَةٍ، يا أهلَ كورِنثوسَ، وفتَحْنا لكُمْ قُلوبَنا.
12 - نَحنُ لا نَضيقُ بِكُم، وإنَّما الضِّيقُ في قُلوبِكُم.
13 - أُكَلِّمُكُم كما لَو كُنتُم أبنائي. عامِلونا بِمِثلِ ما نُعامِلُكُم، وافتَحوا أنتُم أيضًا قُلوبَكُم لنا.
14 - لا تَقتَرِنوا بِغَيرِ المُؤمنينَ في نِيرٍ واحدٍ. أيُّ صِلَةٍ بَينَ الخَيرِ والشَّرِّ؟ وأيُّ علاقَةٍ لِلنُّورِ بِالظَّلامِ؟
15 - وأيُّ تَحالُفٍ بَينَ المَسيحِ وإبليسَ؟ وأيُّ شَرِكَةٍ بَينَ المُؤمِنِ وغَيرِ المُؤمِنِ؟
16 - وأيُّ وِفاقٍ بَينَ هَيكَلِ الله والأوثانِ؟ فنَحنُ هَيكَلُ اللهِ الحيِّ. هكذا قالَ اللهُ: ((سأَسكُنُ بَينَهُم وأسيرُ معَهُم، وأكونُ إلَهَهُم ويكونونَ شَعبي.
17 - لِذلِكَ اخرُجوا مِنْ بَينِهِم واترُكوهُم،يَقولُ الرَّبُّ. لا تَمَسُّوا ما هوَ نَجِسٌ، وأنا أتَقبَّلُكُم
18 - وأكونُ لكُم أبًا وتكونونَ لي بَنينَ وبَناتٍ، يَقولُ الرَّبُّ القَديرُ)).

المشتركة - دار الكتاب المقدس