رسالة أفسس - النساء في خدمة الإنجيل

1 - وسارَ بَعدَ ذَلك في كُلِّ مَدينَةٍ وقَريَة، يُنادي ويُبَشِّرُ بِمَلكوتِ الله، ومعَه الاثْنا عَشَر،
2 - ونِسوَةٌ أُبْرِئْنَ مِنْ أَرواحٍ خَبيثَةٍ وأَمراض، وهُنَّ مَريَمُ المَعروفَةُ بالمِجدَلِيَّة، وكانَ قد خَرَجَ مِنها سَبعَةُ شَياطين،
3 - وحِنَّةُ امرَأَةُ كوزى خازِنِ هيرودُس، وسَوسَنَة، وغيرُهُنَّ كَثيراتٌ كُنَّ يُساعِدْنَهُم بِأَموالِهِنَّ.
4 - واحتَشَدَ جَمْعٌ كَثير، وأَقبَلَ النَّاسُ إِلَيهِ مِن كُلِّ مَدينَة، فكلَّمَهم بِمَثَلٍ قال:
5 - ((خَرَجَ الزَّارعُ لِيَزرَعَ زَرْعَه. وبَينَما هوَ يَزرَع، وقَعَ بَعضُ الحَبِّ على جانِبِ الطَّريق، فداسَتهُ الأَقدام، وأَكَلَته طُيورُ السَّماء.
6 - ومِنه ما وقعَ على الصَّخْر، فَما إِن نَبتَ حتَّى يَبِس، لِأَنَّه لَم يَجِدْ رُطوبَة.
7 - ومِنهُ ما وقعَ بَينَ الشَّوْك، فَنَبتَ الشَّوكُ معَه فخَنقَه.
8 - ومِنه ما وقَعَ على الأَرضِ الطَّيِّبَة، فَنبتَ وأَثمَرَ مِائةَ ضِعْف )) . قالَ هذا وصاح: (( مَن كانَ لَه أُذُنانِ تَسْمَعان فَلْيَسْمَعْ ! ))
9 - فَسأَله تَلاميذُه ما مَغْزى هذا المَثَل.
10 - فقالَ: (( أَنتُم أُعطيتُم أَن تَعرِفوا أَسرارَ مَلكوتِ الله. وَأَمَّا سائرُ النَّاسِ فيُكَلَّمونَ بِالأَمثال: (( لِكَي يَنظُروا فَلا يُبصِروا ويَسمَعوا فَلا يَفهموا )) .
11 - (( وإِلَيكُم مَغزى المَثَل: الزَّرعُ هو كَلِمةُ الله.
12 - والَّذينَ على جانِبِ الطَّريق هُمُ الَّذينَ يَسمَعون، ثُمَّ يَأتي إِبليس فيَنتَزِعُ الكَلِمَةَ مِن قُلوبِهِم، لِئَلاَّ يُؤمِنوا فيَخلُصوا.
13 - والَّذينَ على الصَّخْرِ هُمُ الَّذينَ إِذا سَمِعوا الكَلِمة تَقبَّلوها فَرِحين، ولكِن لا أَصلَ لَهم، فإِنَّما يؤمِنونَ إِلى حين، وعِندَ التَّجرِبَةِ يَرتَدُّون.
14 - والَّذي وَقَعَ في الشَّوكِ يُمَثِّلُ أُولئِكَ الَّذينَ يَسمَعون، فيَكونُ لَهم مِنَ الهُمومِ والغِنى ومَلَذَّاتِ الحَياةِ الدُّنيا ما يَخنُقُهم في الطَّريق، فَلا يُدرِكُ لَهم ثَمَر.
15 - وأَمَّا الَّذي في الأَرضِ الطَّيِّبة فَيُمَثِّلُ الَّذينَ يَسمَعونَ الكَلِمَةَ بِقلبٍ طَيِّبٍ كَريم ويَحفَظونَها، فَيُثمِرونَ بِثَباتِهم.
16 - ((مامن أَحدٍ يُوقِدُ سِراجاً ويَحجُبُه بِوِعاءٍ أَو يَضَعُه تَحتَ سَرير،بل يَضَعُه علىمَنارة َلِيَستَضيءَ به الدَّاخِلون.
17 - فما مِن خَفِيٍّ إِلاَّ سَيُظهَر، ولا مِن مَكتومٍ إِلاَّ سَيُعلَمُ ويُعلَن.
18 - فتَنَبَّهوا كَيفَ تَسمَعون! لِأَنَّ مَن كانَ لَه شَيءٌ، يُعطى، ومَن لَيسَ لَه شَيءٌ، يُنتَزَعُ مِنهُ حتَّى الَّذي يَظُنُّه له)).
19 - وجاءت إِلَيهِ أُمُّه وإِخوَتُه، فلَم يَستَطيعوا الوُصُولَ إِلَيه لِكَثَرَةِ الزِّحام.
20 - فقيلَ له: (( إِنَّ أُمَّكَ وإخوتَكَ واقِفونَ في خارِجِ الدَّارِ يُريدونَ أَن يَروكَ)).
21 - فأَجابَهم: ((إِنَّ أُمِّي وإخوَتي هُمُ الَّذينَ يَسمَعونَ كَلِمَةَ اللهِ ويَعملونَ بِها )).
22 - وفي أَحَدِ الأَيَّام رَكِبَ سَفينَةً هو وتَلاميذُه، فقالَ لَهم: ((لِنَعْبُرْ إِلى شاطِئِ البُحَيرةِ المُقابِل)). فَأَقلَعوا.
23 - وبَينَما هُم سائِرونَ نامَ يَسوع. فَهَبَّت على البُحَيرَةِ عاصِفَةٌ فكادَ الماءُ يَغمُرُهم، وأَصبحوا على خَطَر.
24 - فدنَوا مِنه فأَيقَظوهُ وقالوا:(( يا مُعَلِّم ! يا مُعَلِّم! لَقَد هَلَكْنا)). فَاستَيقَظَ وزجَرَ الرِّيحَ والمَوج، فَسَكَنا وعادَ الهُدوء.
25 - فقالَ لَهم:((أَينَ إِيمانُكُم ؟)) فخافوا وتعَجَّبوا، وقالَ بَعضُهم لِبَعض: ((مَنْ تُرى هذا حتَّى الرِّياحُ والأَمواجُ يَأمُرُها فتُطيعُه! )).
26 - ثُمَّ أَرسَوْا في ناحِيَةِ الجَرجَسِيِّين، وهي تُقابِلُ الشَّاطِئَ الجَليليّ.
27 - ولمَّا نَزلَ إِلى البَرّ، تَلَقَّاهُ رَجُلٌ مِنَ المَدينَة بِه مَسٌّ مِنَ الشَّياطين. ولَم يَكُن يَلبَسُ ثَوباً مِن زَمَنٍ طَويل، ولا يأوي إِلى بَيت، بَل إِلى القُبور.
28 - فلَمَّا رأَى يسوع، أَخَذَ يَصرُخ، ثُمَّ ارتَمى على قَدَمَيهِ وقالَ بأَعلى صَوتِه: ((ما لي ولَكَ يا يَسوعَ ابنَ اللهِ العَلِيّ ؟ أَسأَلُكَ أَلاَّ تُعَذِّبَني)).
29 - لِأَنَّه أَمَرَ الرُّوحَ النَّجِسَ أَن يَخرُجَ مِنَ الرَّجُل. وكثيراً ما استَحوَذَ علَيه، فكانَ يُحفَظُ مُكَبَّلاً بِالسَّلاسِلِ والقُيود، فيُحَطِّمُ الرُّبُطَ ويَسوقُه الشَّيطانُ إِلى البَراري.
30 - فسأَلَه يسوع: ((ما اسمُكَ ؟)) قال: ((جَيش)) لِأَنَّ كثيراً مِنَ الشَّياطينِ كانوا قد دَخَلوا فيه.
31 - فسَأَلوه أَلاَّ يَأمُرَهم بِالذَّهابِ إِلى الهاوِيَة.
32 - وكانَ يَرعى هُناك في الجَبَل قَطيعٌ كَبيرٌ مِن الخَنازير، فسأَلوه أن يَأذَنَ لَهم بِالدُّخولِ فيها، فأَذِنَ لَهم.
33 - فخَرَجَ الشَّياطينُ مِنَ الرَّجُلِ ودَخَلوا في الخَنازير، فوَثَبَ القَطيعُ مِنَ الجُرُفِ إِلى البُحَيرَةِ فغَرِق.
34 - فلَمَّا رأَى الرُّعاةُ ما جرى، هَرَبوا ونَقَلوا الخَبَرَ إِلى المَدينةِ والمَزارع.
35 - فخَرَجَ النَّاسُ لِيَرَوا ما جَرى. وجاؤوا إِلى يسوع، فوجَدوا الرَّجُلَ الَّذي خَرَج مِنهُ الشَّياطينِ جالِساً عِندَ قَدَمَي يَسوع، لابِساً صَحيحَ العَقْل، فخافوا.
36 - فأَخبرَهُمُ الشُّهودُ كَيفَ نَجا المَمْسوس.
37 - فسأَلَه أَهلُ ناحِيَةِ الجَرجَسِيِّينَ كُلُّهم أَن يَنصَرِفَ عَنهُم، لِما نالَهم مِنَ الخَوفِ الشَّديد. فَرَكِبَ السَّفينَةَ وَرَجَعَ مِن حَيْثُ أَتى.
38 - فَسأَلَه الرَّجُلُ الَّذي خَرَجَ مِنهُ الشَّياطينُ أَن يَصحَبَه، فصَرَفَه يسوعُ قال:
39 - ((اِرجِعْ إِلى بَيتِكَ و حَدِّثْ بِكُلِّ ما صَنَعَ اللهُ إِلَيكَ)) . فمَضى يُنادي في المَدينَةِ كُلِّها بِكُلِّ ما صَنَعَ يسوعُ إِلَيه.
40 - ولَمَّا رَجَعَ يسوع، رَحَّبَ بِه الجَمعُ لِأَنَّهُم كانوا كُلُّهُم يَنتَظِرونَه.
41 - وإذا بِرَجُلٍ اسمُه يائيرس، وهو رَئيسُ المَجمَع، قَد جاءَ فَارتَمَى على قَدَمَيْ يَسوع، وسأَلَهُ أَن يَأتيَ بَيته
42 - لِأَنَّ لَه ابنةً وحيدةً في نَحوِ الثَّانِيَةَ عَشرَةَ مِن عُمرِها، قد أَشرَفَت على المَوت. وبَينَما هُوَ ذاهِب، كانَتِ الجُموعُ تَزحَمُه حتَّى تكادُ أَن تَخنُقَه.
43 - وكانَت هُناكَ امرأَةٌ مَنزوفَةٌ مُنذُ اثنَتَيْ عَشْرَةَ سَنَة، وكانَت قد أَنفَقَت جَميعَ ما عِندَها على الأَطِبَّاء، فلَم يَستَطِعْ أَحَدٌ مِنهُم أَن يَشفِيَها.
44 - فدَنَت مِن خَلْفُ ولَمَست هُدْبَ رِدائِه، فوقَفَ نَزْفُ دَمِها مِن وَقتِه.
45 - فقالَ يسوع: ((مَن لَمَسَني ؟)) فلمَّا أَنكَروا كُلُّهم، قالَ بُطرُس: ((يا مُعَلِّم، الجُموعُ تَزحَمُكَ وتُضايِقُكَ ! ))
46 - فقالَ يسوع:((قد لَمَسَني أَحَدُهم، لأَنِّي شَعَرتُ بِقُوَّةٍ خَرَجَت مِنَّي)).
47 - فلمَّا رَأَتِ المَرأَةُ أَنَّ أَمرَها لم يَخْفَ علَيه، جاءت راجِفَةً فارتَمَت على قَدَمَيه، وذَكَرَت أَمامَ الشَّعبِ كُلِّه لِماذا لَمَسَتهُ وكيفَ بَرِئَت مِن وَقتِها.
48 - فقالَ لها: ((يا ابنَتي، إِيمانُكِ خلَّصَكِ، فاذهَبي بِسَلام)).
49 - وبَينَما هو يَتَكلَّم، جاءَ أَحَدٌ مِن عِندِ رَئيسِ المَجمَعِ فقال: (( ابْنَتُكَ ماتَت، فلا تُزعِجِ المُعَلِّمِ ))
50 - فسَمِعَ يسوعُ فأَجابَه: ((لا تَخَفْ، آمِنْ فحَسْب تَخلُصِ ابنَتُكَ )).
51 - ولَمَّا وَصَلَ إِلى البَيت، لم يَدَعْ أحَداً يَدخُلُ معَه إِلاَّ بُطرُسَ ويوحنَّا ويَعقوبَ وأَبا الصَّبِيَّةِ وأُمَّها.
52 - وكانَ جَميعُ النَّاسِ يَبكونَ ويَنوحونَ علَيها. فقالَ: ((لا تَبْكوا، لم تَمُتْ، إِنَّما هي نائمة )).
53 - فضَحِكوا مِنه، لِعِلْمِهِم بِأَنَّها ماتَت.
54 - أَمَّا هو، فَأَخَذَ بِيَدِها، وصاحَ بِها: (( يا صَبِيَّة، قومي! ))
55 - فرُدَّتِ الرُّوحُ إِلَيها وقامَت مِن وَقتِها. فأَمَر بِأَن تُطعَم.
56 - فدَهِشَ أَبَواها، فأَوصاهُما أَلاَّ يُخبِرا أَحَداً بِما جَرَى.

الكاثوليكية - دار المشرق