رسالة أفسس - آلام المسيح - التآمر على يسوع وخيانة يهوذا

1 - وقَرُبَ عيدُ الفَطيرِ الَّذي يُقالُ له الفِصْح.
2 - وكانَ عُظَماءُ الكَهَنَةِ والكَتَبَةُ يَبحَثونَ كَيفَ يَقتُلونَ يَسوع، لَأَنَّهم كانوا يَخافونَ الشَّعب.
3 - فدَخَلَ الشَّيطانُ في يَهوذا المَعْروفِ بِالإِسْخَرْيوطِيّ، وهو مِن جُملَةِ الاِثَنيْ عَشَر.
4 - فمَضى وفاوَضَ عُظَماءَ الكَهَنَةِ وقادَةَ الحَرَس لِيَرى كَيفَ يُسلِمُه إِلَيهم.
5 - ففَرِحوا وَاتَّفَقوا أَن يُعطُوهُ شَيئاً مِنَ الفِضَّة.
6 - فَرَضِيَ وأَخَذَ يَتَرَقَّبُ فُرصَةً لِيُسلِمَه إلَيهِم بِمَعزِلٍ عنِ الجَمْع.
7 - وجاءَ يَومُ الفَطير، وفيه يَجِبُ ذَبْحُ حَمَلِ الفِصْح.
8 - فأَرسَلَ بُطُرسَ ويوحَنَّا وقالَ لَهما: (( اِذهبَا فأَعِدَّا لَنا الفِصْحَ لِنَأكُلَه )).
9 - فقالا له: (( أَينَ تُريدُ أَن نُعِدَّه؟ ))
10 - فقالَ لَهما: (( إذا دَخَلتُما المَدينة يَلقاكُما رَجُلٌ يَحمِلُ جَرَّةَ ماء، فَاتبَعاهُ إِلى البَيتِ الَّذي يَدخُلُه،
11 - وقولا لِرَبِّ البَيت: يقولُ المُعلِّم: أَينَ الغُرفَةُ الَّتي آكُلُ فيها الفِصْحَ مع تَلاميذي ؟
12 - فيُريكُما عُلِّيَّةً كَبيرةً مَفروشَة، فَأَعِدَّاهُ هُناكَ )).
13 - فذَهَبا فوَجَدا كَما قالَ لَهما، فَأَعَدَّا الفِصْح.
14 - فلمَّا أَتَتِ السَّاعة جلَسَ هو وَالرُّسُلُ لِلطَّعام.
15 - فقالَ لَهم: (( اِشتَهَيتُ شَهْوَةً شديدةً أَن آكُلَ هذا الفِصْحَ مَعَكم قَبلَ أَن أَتأَلَّم.
16 - فإِنِّي أَقولُ لَكم: لا آكُلُه بعدَ اليَومِ حتَّى يَتِمَّ في مَلَكوتِ الله )).
17 - ثُمَّ تَناوَلَ كأساً وشَكَرَ وقال: (( خُذوا هذا واقتَسِموهُ بَينكم،
18 - فإِنِّي أَقولُ لَكم: لن أَشرَبَ بَعدَ اليَومِ مِن عَصيرِ الكَرمَةِ حتَّى يَأتيَ مَلَكوتُ الله )).
19 - ثُمَّ أَخَذَ خُبْزاً وشَكَرَ وكَسَرَه وناوَلَهُم إِيَّاهُ وقال: (( هذا هو جَسدي يُبذَلُ مِن أَجلِكُم. إِصنَعوا هذا لِذِكْري )).
20 - وصنَعَ مِثلَ ذلكَ على الكأسِ بَعدَ العَشاءِ فقال: (( هذِه الكَأسُ هي العَهدُ الجَديدُ بِدمي الَّذي يُراقُ مِن أَجْلِكم.
21 - ((ومع ذلك فها إِنَّ يَدَ الَّذي يُسلِمُني هي على المائِدَةِ مَعي،
22 - فابنُ الإِنْسانِ ماضٍ كما قُضِيَ بذلِكَ، ولكِنِ الوَيلُ لِذَلِكَ الإِنْسانِ الَّذي يُسلَمُ عن يَدِه! ))
23 - فأَخَذوا يَتَساءَلونَ مَن تُراهُ مِنهُم يَفعَلُ ذلك.
24 - ووَقَعَ بَينَهم جِدالٌ في مَن يُعَدُّ أَكبَرَهم.
25 - فقالَ لَهم: (( إِنَّ مُلوكَ الأُمَم يَسودونَها، وَأَصحابَ السُّلطَةِ فيها يُريدونَ أَن يُدْعَوا مُحسِنين.
26 - أَمَّا أَنتُم فلَيسَ الأًمْرُ فيكُم كذَلِكَ، بل لِيَكُنِ الأَكبَرُ فيكم كأَنَّه الأَصغَر، والمُتَرَئِّسُ كأَنَّه الخادم.
27 - فمَنِ الأَكَبر ؟ أَمَن جلَسَ لِلطَّعام أَمِ الَّذي يَخدُم؟ أَما هو الجالِسُ لِلطَّعام ؟ ومع ذلك فأَنا بينَكم كالَّذي يَخدُم.
28 - أَنتُمُ الَّذينَ ثَبَتوا مَعي في مِحَني،
29 - وأَنا أُوصِي لَكم بِالمَلَكوت كَمَا أَوصى لي أَبي به،
30 - فتَأكُلونَ وتَشرَبونَ على مائدتي في مَلكوتي، وتَجلِسونَ على العُروشِ لِتَدينوا أَسْباطَ إِسرائيلَ الاِثْنَي عَشَر )).
31 - وقالَ الرَّبّ: (( سِمعان سِمعان، هُوذا الشَّيطانُ قد طَلَبكُم لِيُغَربِلَكُم كَما تُغَربَلُ الحِنطَة.
32 - ولكِنَّي دَعَوتُ لَكَ أَلاَّ تَفقِدَ إِيمانَكَ. وأَنتَ ثَبَّتْ إِخوانَكَ متى رَجَعْتَ )).
33 - فقالَ له (( يا ربّ، إِنِّي لَعازِمٌ أَن أَمضِيَ مَعَكَ إِلى السَّجْنِ وإِلى المَوت )).
34 - فأَجابَه: (( أَقولُ لَكَ يا بُطرُس: لا يَصيحُ الدِّيكُ اليَومَ حتَّى تُنكِرَ ثَلاثَ مَرَّاتٍ أَنَّكَ تَعرِفُني )).
35 - وقالَ لَهم: (( حينَ أَرسَلتُكُم بلا كيسِ دَراهِم ولا مِزَودٍ ولا حِذاء، فهَل أَعوَزَكم شَيء )) قالوا: (( لا )).
36 - فقالَ لَهم: (( أَمَّا الآن فَمَن كانَ عِندَه كِيسُ دَراهِم فَلْيَأخُذْهُ. وكذلك مَن كانَ عِندَه مِزوَد. ومَن لم يَكُنْ عِندَه سَيف فَلْيَبعْ رِداءه ويشتَرِه.
37 - فإِنِّي أَقولُ لكم: يَجِبُ أَن تَتِمَّ فيَّ هذِه الآية: وأُحصِيَ مع المُجرِمين. فإِنَّ أَمْري يَنتَهي )).
38 - فقالوا: (( يا ربّ، ههُنا سَيفان. )) فقالَ لَهم: (( كَفى )).
39 - ثُمَّ خَرَجَ فذَهَبَ على عادتِه إِلى جَبَلِ الزَّيتون، وتبعَه تَلاميذُه.
40 - ولَمَّا وَصَلَ إِلى ذلكَ المَكان قالَ لَهم: (( صلُّوا لِئَلاَّ تَقَعوا في التَّجرِبَة )).
41 - ثُمَّ ابتَعَدَ عَنهُم مِقدارَ رَميَةِ حَجَر وَجَثا يُصَلِّي فيَقول:
42 - ((يا أَبتِ، إِن شِئْتَ فَاصرِفْ عَنِّي هذِه الكَأس… ولكِن لا مَشيئَتي، بل مَشيئَتُكَ! ))
43 - وتَراءَى له مَلاكٌ مِنَ السَّماءِ يُشَدِّدُ عزيمَتَه.
44 - وأَخذَه الجَهْدُ فأَمعَنَ في الصَّلاة، وصارَ عَرَقُه كَقَطَراتِ دَمٍ مُتَخَثِّرٍ تَتَساقَطُ على الأَرض.
45 - ثُمَّ قامَ عنِ الصَّلاة فرَجَعَ إِلى تَلاميذِه، فوَجَدَهم نائمينَ مِن الحُزنْ.
46 - فقالَ لَهم: (( ما بالُكُم نائِمين ؟ قُوموا فصَلُّوا لِئَلاَّ تَقَعوا في التَّجرِبَة )).
47 - وبَينَما هو يَتَكلَّم إِذا عِصابَةٌ يَتَقَدَّمُها المَدعُوُّ يَهوذا أَحَدُ الاِثَني عَشَر، فدَنا مِن يسوعَ لِيُقَبِّلَه.
48 - فقال لَه يسوع: (( يا يَهوذا أَبِقُبلَةٍ تُسلِمُ ابنَ الإِنسان ؟ ))
49 - فلَمَّا رأَى الَّذينَ حَولَه ما أَوشَكَ أَن يَحدُثَ قالوا: (( يا ربّ، أَنَضرِبُ بِالسَّيف ؟ ))
50 - وضَرَبَ أَحَدُهم خادِمَ عَظيمِ الكَهَنَةِ فَقَطَعَ أُذُنَه اليُمْنى.
51 - فأَجابَ يسوع: (( دَعوهم! كفى! )). ولَمَسَ أُذُنَه فأَبرأَه
52 - ثُمَّ قالَ يسوعُ لِلَّذينَ قَصَدوا إِلَيه مِن عُظَماءِ الكَهَنَة وقادَةِ حَرَسِ الهَيكَلِ والشُّيوخ: (( أَعلى لِصٍّ خَرَجتُم تَحمِلونَ السُّيوفَ والعِصِيّ ؟
53 - كُنتُ كُلَّ يَومٍ مَعَكم في الهَيكَل، فلَم تَبسُطوا أَيدِيَكُم إِليَّ، ولكِن هذه ساعتُكم ! وهذا سُلطانُ الظَّلام! ))
54 - فقَبَضوا علَيهِ وساقوهُ فدَخلوا بِه دارَ عَظيمِ الكَهَنَة، وكانَ بُطرُسُ يَتبَعُ عن بُعْد.
55 - وأَوقَدوا ناراً في ساحَةِ الدَّارِ في وَسَطِها، وقَعَدوا مَعاً وقعَدَ بُطرُسُ بَينَهم.
56 - فرَأَتهُ جارِيَةٌ قاعِداً عِندَ اللَّهَب، فتَفرَّسَت فيه وقاَلت (( وهذا أَيضاً كانَ معَه! ))
57 - فأَنكَرَ قال: (( يا امْرَأَة، إِنِّي لا أَعرِفُه )).
58 - وبَعدَ قَليلٍ رآهُ رَجُلٌ فقال: (( أَنتَ أَيضاً مِنهُم ! )) فقالَ بُطرُس: (( يا رَجُل، لَستُ مِنهُم )).
59 - ومَضى نَحوُ ساعة فقال آخَرُ مُؤَكِّداً: (( حقّاً، هذا أَيضاً كانَ معَه، فهو جَليليّ )).
60 - فقالَ بُطرُس: (( يا رَجُل، لا أَدْري ما تَقول )). وبَينَما هو يَتَكَلَّم، إِذا بِديكٍ يصيح.
61 - فالتَفَتَ الرَّبُّ ونظَرَ إِلى بُطرُس، فتذَكَّرَ بُطرُسُ كَلامَ الرَّبِّ إِذ قالَ له: (( قبلَ أَن يَصيحَ الدِّيكُ اليَوم، تُنكِرُني ثَلاثَ مَرَّات )).
62 - فخَرَجَ مِنَ الدَّارِ وبَكى بُكاءً مُرًّأ.
63 - وكانَ الرِّجالُ الَّذينَ يَحرُسونَ يسوع يَسخَرونَ مِنهُ ويَضرِبونَهُ
64 - ويُقَنِّعونَ وَجهَه فيَسأَلونَه: (( تَنَبَّأْ! مَن ضربَكَ ؟ ))
65 - وأَوسَعوهُ غَيرَ ذلكَ مِنَ الشَّتائِم.
66 - ولمَّا طَلَعَ الصَّباحُ، اِحتَشَدَت جَماعَةُ شُيوخِ الشَّعْبِ مِن عُظَماءِ كَهَنَةٍ وكَتَبَة، فَاستَحضَروهُ إِلى مَجلِسِهِم
67 - وقالوا: (( إِن كُنتَ المَسيح فقُلْ لَنا ! )) فقالَ لَهم: (( لو قُلتُ لَكُم لَما صَدَّقتُم،
68 - ولَو سَأَلتُكُم لَما أَجبَتُم.
69 - ولكنَّ ابْنَ الإِنْسانِ سيَجلِسُ بَعدَ اليَومِ عن يَمينِ اللهِ القَدير )).
70 - فقالوا جَميعاً (( أَفأَنتَ ابنُ اللهِ إِذاً ؟ )) فقالَ لَهم: (( أَنتُم تَقولونَ إنِّي هو )) ،
71 - فقالوا: (( ما حاجَتُنا بَعدَ ذلك إِلى الشَّهادَة ؟ فقد سَمِعْنا نحنُ بِأَنفُسِنا كلاماً مِن فَمِه )).

الكاثوليكية - دار المشرق