التثنية - نصيب الكهنة

1 - لا يكونُ لِلكهَنةِ اللاَويِّينَ، أيْ لِكُلِّ سِبْطِ لاوي، نصيبٌ ولا مُلْكٌ معَ بَني إِسرائيلَ. فهُم يأكُلونَ مِنَ الذَّبائِحِ المُحْرقَةِ وغيرِها مِمَّا يُقدِّسُهُ بَنو إِسرائيلَ للرّبِّ.
2 - ولا يكونُ لهُم ما يملِكونَهُ فيما بَينَ إخوتِهِم بَني قومِهِم. لأنَّ الرّبَّ هوَ مصدَرُ كُلِّ مُلْكٍ لهُم.
3 - وهذا يكونُ حَقُّ الكهَنةِ مِنَ الشَّعبِ: كُلُّ مَنْ ذَبحَ ذبيحةً، بقَرًا كانت أو غَنمًا، يُعطي الكاهنَ الذِّراعَ والفكَّينِ والكِرْشَ.
4 - ويُعطي أوَّلَ الحنطةِ والخمرِ والزَّيتِ وأوَّلَ جزازِ الغنَمِ
5 - لأنَّ الرّبَّ إلهَكُمُ اَختارَ الكهَنةَ اللاَويِّينَ مِنْ جميعِ أسباطِ بَني إِسرائيلَ لِيَقِفوا للخدمةِ باَسمِ الرّبِّ، هُم وبَنوهُم كُلَ الأيّامِ.
6 - وإذا جاءَ لاويًّ نازِلٌ في إحدى مُدُنِكُمُ التي في كُلِّ إِسرائيلَ إلى الموضِعِ الذي يختارُهُ الرّبُّ، وجاءَ بِكُلِّ قلبِهِ مِنْ رَغبَةٍ
7 - وخدَمَ باَسْمِ الرّبِّ إلهِهِ كسائرِ إخوتِهِ اللاَويِّينَ والواقِفينَ هُناكَ أمامَ الرّبِّ،
8 - فعلَيهِم أنْ يَقتَسِموا الطَّعامَ بالتَّساوي، على أنْ يحتَفِظَ اللاَويُّ النَّزيلُ لِنفْسِهِ بِما يعودُ إليهِ في موضِعِ آبائِهِ الذي جاءَ مِنهُ.
9 - إذا جئتُمُ الأرضَ التي يُعطيكُمُ الرّبُّ إلهُكُم، فلا تتَعَلَّموا أنْ تُمارِسوا ما تُمارِسُهُ الأُمَمُ مِنَ الرَّجاساتِ.
10 - لا يكُنْ فيما بَينكُم مَنْ يَحرُقُ اَبنَهُ أوِ اَبنَتَهُ ذبيحةً في النَّارِ، ولا مَنْ يتَعاطى العَرافةَ، ولا الشُّذوذَ، ولا الفَألَ ولا السِّحرَ،
11 - ولا مَنْ يَرقي رِقيةً، ولا مَنْ يَسألُ جانُا أو تابِعةً، ولا مَنْ يستَشيرُ أرواحَ الموتى
12 - هذِهِ كُلُّها رِجسٌ عِندَ الرّبِّ إلهِكُم وبِسَبَبِها سيَطرُدُ أولئِكَ الأُمَمَ مِنْ أمامِكُم.
13 - كونوا كامِلينَ عِندَ الرّبِّ إلهِكُم.
14 - فأولئِكَ الأُمَمُ الذينَ تمتَلِكونَ أرضَهُم يسمَعونَ لِلمُشَعوِذينَ والعَرَّافينَ، وأمَّا أنتُم فلا يُجيزُ لكُمُ الرّبُّ إلهُكُم مِثلَ ذلِكَ.
15 - يُقيمُ لكُم الرّبُّ إلهُكُم نبيُا مِنْ بَينِكُم، مِنْ إخوَتِكُم بَني قومِكُم مِثلي، فاَسمَعوا لهُ.
16 - طَلَبتُم مِنَ الرّبِّ إلهِكُم في حوريبَ يومَ اَجتِماعِكُم هُناكَ أنْ لا يعودَ يُسمِعُكُم صوتَهُ ويُريكُم تِلكَ النَّارَ العظيمةَ ثانيةً لِئلاَ تموتوا.
17 - فقالَ ليَ الرّبُّ: ((أحسَنوا في ما قالوا.
18 - سأُقيمُ لهُم نبيُا مِنْ بَينِ إخوتِهِم مِثلَكَ وأُلقي كلامي في فمِهِ، فيَنقُلُ إليهِم جميعَ ما أُكَلِّمُهُ بهِ.
19 - وكُلُّ مَنْ لا يسمَعُ كلامي الذي يتكلَّمُ بهِ باَسْمي أحاسِبُهُ علَيهِ.
20 - وأيُّ نبيٍّ تكلَّمَ باَسْمي كلامًا زائدًا لم آمُرْهُ بهِ، أو تكلَّمَ باَسْمِ آلهةٍ أُخرى، فجزاؤُهُ القَتْلُ.
21 - وإنْ قُلتُم في قلوبِكُم كيفَ نعرِفُ الكلامَ الذي لم يتكلَّمْ بهِ الرّبُّ
22 - فأُجيبُكُم أنَّ النبيَ الذي تكلَّمَ باَسْمِ الرّبِّ ولم يَحدُثْ كلامُهُ بصُدقٍ، فذلِكَ الكلامُ لم يتكلَّمْ بهِ الرّبُّ، بل زادَ فيهِ النَّبيُّ على الحقيقةِ فلا تخافوا مِنهُ.

المشتركة - دار الكتاب المقدس