التثنية - العاملون بالشريعة

1 - وإذا سَمِعتُم كلامَ الرّبِّ إلهِكُم وحَرَصتُم على العمَلِ بجميعِ وصاياهُ التي أنا آمُرُكُم بِها اليومَ، يجعَلُكُم فوقَ جميعِ أُمَمِ الأرضِ.
2 - اَسمَعوا كلامَ الرّبِّ إلهِكُم فتَحُلَ علَيكُم جميعُ هذِهِ البَركاتِ وتشمُلكُم:
3 - يُبارِكُكُم في مُدُنِكُم وفي حُقولِكُم.
4 - يُبارِكُ ثمَرَ بُطونِكُم وثمَرَ أرضِكُم وثمَرَ بَهائِمِكُم ونِتاج بقَرِكُم وغنَمِكُم.
5 - يُباركُ سِلالَكُم ومَعاجنَكُم
6 - يُبارِكُكُم أنتُم في رَواحِكُم وفي مَجيئِكُم
7 - ويَهزِمُ أعداءَكُمُ، الذينَ يُقاوِمونَكُم مِنْ طريقٍ واحدة يَخرُجونَ علَيكُم ومِنْ سبْعِ طُرُقٍ يهربونَ مِنْ أمامِكُم.
8 - ويأمُرُ لكُم بِالبَركةِ في أهرائِكُم وفي جميعِ ما هوَ في مُتَناوَلِ أيديكُم، ويُبارِكُكُم في الأرضِ التي وهَبَها لكُم.
9 - ويُقيمُكُمُ الرّبُّ شعبًا مُكَرَّسًا لَه، كما أقسَمَ لكُم، إذا عَمِلتُم بِوصاياهُ وسلَكتُم في طُرُقِهِ.
10 - فيرى جميعُ شُعوبِ الأرضِ أنَّكُم تُسَمَّونَ باَسْمِ الرّبِّ فيَخافونَكُم.
11 - ويَزيدُكُمُ الرّبُّ خيرًا في ثمَرِ بُطونِكُم وثمَرِ بَهائِمِكُم وثمَرِ أرضِكُم التي أقسَمَ لآبائِكُم أنْ يُعطيَها لكُم.
12 - ويفتَحُ الرّبُّ لَكُمُ السَّماءَ كَنزَهُ الخيِّرَ لِيُعطيَ أرضَكُم مطَرَها في أوانِهِ ويُبارِكَ جميعَ أعمالِ أيديكُم، فيَقتَرِضُ مِنكُم أمَمٌ كثيرونَ وأنتُم لا تقتَرِضونَ.
13 - ويَجعَلُكُمُ الرّبُّ رُؤوسًا لِلأُمَمِ لا أذنابًا، وتكونونَ أبدًا مُرتَفِعينَ لا مُنخفِضينَ إذا سَمِعتُم لِوصايا الرّبِّ إلهِكُم التي أنا آمُرُكُم بِها اليومَ لِتَحفَظوها وتعمَلوا بِها
14 - وإذا لم تَحيدوا يَمينًا أو شَمالاً عَنْ جميعِ الكلامِ الذي آمُرُكُم بهِ اليومَ وتَتبَعوا آلِهةً أخرى لِتَعبُدوها.
15 - وإنْ لم تسمعوا كلامَ الرّبِّ إلهِكُم وتحفظوا وصاياهُ وفَرائِضَهُ التي أنا آمُرُكُم بِها اليومَ وتعمَلوا بِها، تَحُلُّ علَيكُم هذِهِ اللَّعناتُ كُلُّها وتَشمَلُكُم:
16 - تكونونَ ملعونينَ في مُدُنِكُم وفي حُقولِكُم.
17 - وتكونُ ملعونَةً سِلالُكُم ومَعاجنُكُم.
18 - ويكونُ ملعونًا ثمَرُ بُطونِكُم وثمَرُ أرضِكُم ونِتاج بقَرِكُم وغنَمِكُم.
19 - وتكونونَ ملعونينَ أنتُم في رَواحِكُم وفي مَجيئِكُم.
20 - يُرسِلُ الرّبُّ علَيكُمُ اللَّعنةَ والذُّعرَ والبَلاءَ في جميعِ ما تتَناوَلُهُ أيديكُم وتعمَلونَهُ، حتى يُشَتِّتَكُم ويُبيدَكُم سريعًا لأجلِ سُوءِ أعمالِكُمُ التي بِها ترَكتُموهُ.
21 - ويجعَلُ الوَباءَ يُلازِمُكُم إلى أنْ يقتَلِعَكُم مِنَ الأرضِ التي أنتُم داخلونَ إليها لِتمتَلِكوها.
22 - يضرِبُكُم بِالسِّلِّ والحُمَّى والبَرْداءِ والالتِهابِ والجفافِ واللَّفْحِ والذُّبولِ، فتَتبَعُكُم حتى تُبيدَكُم.
23 - وتكونُ سماؤُكُمُ التي فَوقَ رُؤُوسِكُم نُحاسًا، والأرضُ التي تحتَكُم حديدًا،
24 - ويجعَلُ الرّبُّ مطَرَ أرضِكُم غُبارًا وتُرابًا مِنَ السَّماءِ ينزِلُ علَيكُم حتى يُدَمِّرَكُم.
25 - ويهزِمُكُمُ الرّبُّ أمامَ أعدائِكُم. مِنْ طريقٍ واحدةٍ تخرُجونَ علَيهِم ومِنْ سبْعِ طُرُقٍ تهرُبونَ مِنْ أمامِهِم وتكونونَ مُشَتَّتينَ في جميعِ مَمالِكِ الأرضِ.
26 - وتصيرُ جثَثُكُم مأكَلاً لِطَيرِ السَّماءِ ووَحشِ الأرضِ ولا مَنْ يَزجرُها.
27 - ويضرِبُكُمُ الرّبُّ بِالقُروحِ التي ضرَبَ بِها المِصْريِّينَ، وبِالبَواسيرِ والجرَبِ والحَكَّةِ حتى لا تقدِرون على شِفائِها.
28 - ويضرِبُكُم بِالجنونِ والهذَيانِ وعمى القلبِ،
29 - فتتلمَّسونَ طريقَكُم في الظَّهيرةِ كما يتلمَّسُهُ الأعمى في الظَّلامِ، فلا تستَقيمُ طُرُقُكُم وتكونونَ فريسةَ الظُّلْمِ والاغتِصابِ طُولَ أيّامِ حياتِكُم ولا مُخلِّصَ لكُم.
30 - يتزَوَّج أحدُكُمُ اَمرَأةً فيُضاجعُها رَجلٌ آخرُ، ويَبني بَيتًا فلا يُقيمُ فيهِ، ويَغرِسُ كرمًا فلا يستَغِلُّهُ.
31 - وتُذبَحُ ثيرانُكُم أمامَ عُيونِكُم ولا تأكُلونَ مِنها، وتُغتَصَبُ حميرُكُم مِنْ أمامِ وُجوهِكُم فلا تُعادُ إليكُم، وتُسَلَّمُ غنَمُكُم إلى أعدائِكُم ولا مُخلِّصَ لكُم.
32 - وبَنوكُم وبَناتُكُم يُسلَّمُونَ إلى شعبٍ آخرَ، وعُيونُكُم تنظُرُ إليهِم نهارًا وليلاً، فتَكِلُّ ولا قُدرةَ في أيديكُم.
33 - ثمَرُ أرضِكُم وجميعُ تعَبِكُم يأكلُهُ شعبٌ لا تعرِفونَهُم، وتصيرونَ مظلومينَ مسحوقينَ كُلَ أيّامِ حياتِكُم.
34 - وتُصابونَ بِالجنونِ مِمَّا تراهُ عُيونُكُم.
35 - يضرِبُكُمُ الرّبُّ بِقُرْحِ خبيثٍ على الرُّكبَتَينِ وعلى السَّاقَينِ مِنْ أخمَصِ القَدَمِ إلى قِمَّةِ الرَّأسِ ولا تقدِرونَ على شِفائِه.
36 - ويأخذُكُمُ الرّبُّ أنتُم ومَلِكَكُم الذي تُقيمونَهُ لكُم إلى قومِ لم تعرِفوهم أنتُم ولا آباؤُكُم، وتعبُدونَ هُناكَ آلِهةً غريبةً مِنْ خشَبٍ وحجارةٍ
37 - وتصيرونَ أُعجوبةً ومثَلاً وأُحدوثةً في جميعِ الشُّعوبِ التي يَسوقُكُمُ الرّبُّ إليها.
38 - تَبذُرونَ بِذْرًا كثيرًا في الحقلِ وقليلاً ما تحصِدونَ لأنَّ الجرادَ يَقضِمُهُ.
39 - وتغرِسونَ كُرومًا وتفلَحونَها، ولكنَّ خمرًا لا تشربونَ وثمَرًا لا تجمَعونَ مِنها، بل يأكُلُها الدُّودُ.
40 - ويكونُ لكُم زيتونٌ في جميعِ أرضِكُم وزيتًا لا تستخرِجونَ لأنَّ زيتونَكُم يسقُطُ قَبلَ أوانِهِ.
41 - تَلِدونَ بَنينَ وبَناتٍ فلا يكونونَ لكُم، بل يذهبونَ سَبْيًا.
42 - جميعُ شجرِكُم وثمَرُ أرضِكُم يلتَهِمُهُ الجرادُ.
43 - يَزدادُ علَيكُمُ الغريبُ الذي فيما بَينَكُمُ اَسْتِعلاءً، وأنتُم تزدادونَ اَنْحِطاطًا.
44 - أنتُم تقتَرِضونَ مِنهُ وهوَ لا يقتَرِضُ مِنكُم، ويكونُ هوَ الرَّأسَ وأنتُم تكونونَ الذَّنبَ.
45 - جميعُ هذِهِ اللَّعناتِ تَحِلُّ علَيكُم وتَلحَقُ بِكُم وتُطَبَّقُ علَيكُم حَتى تُزيلَكُم، لأنَّكُم لم تسمعوا كلامَ الرّبِّ إلهِكُم وتعمَلوا بِوصاياهُ وسُنَنِهِ التي أمَرَكُم بِها.
46 - فتكونُ آثارُها فيكُم وفي نسلِكُم إلى الأبدِ.
47 - ولأنَّكُم لم تعبُدوا الرّبَّ إلهَكُم عَنْ فرحِ وطيبَةِ قلبٍ لِكثرةِ ما أنعمَ علَيكُم،
48 - يستَعبِدُكُم أعداؤُكُمُ الذينَ يُرسِلُهُمُ الرّبُّ علَيكُم بِجوعِ وعطَشٍ وعُرْيٍ وحاجةٍِ إلى كُلِّ شيءٍ، ويضَعُ نيرًا مِنْ حديدٍ على أعناقِكُم إلى أنْ يُدَمِّرَكُم.
49 - ويجلِبَ علَيكُمُ أُمَّةً مِنْ بعيدٍ، مِنْ أقاصي الأرضِ، كالنَّسرِ الخافِق. أُمَّةً لا تفهَمونَ لُغَتَها.
50 - أُمَّةً وَقِحَةً لا تُوَقِّرُ شيخا ولا تتَحَنَّنُ على طِفلٍ،
51 - فتأكُلُ نِتاج بَهائمِكُم وثمَرَ أرضِكُم حتى تزولَ ولا يبقى لكُم حِنطَةٌ ولا خمرٌ ولا زيتٌ ولا نِتاج بقرٍ ولا نِتاج غنَمِ حتى تُبيدَكُم.
52 - وتُحاصِرُكُم في جميعِ مُدُنِكُم حتى تسقُطَ أسوارُكُمُ الشَّامِخةُ الحَصينةُ التي أنتُم تعتَمِدونَ علَيها في جميعِ أرضِكُمُ التي يُعطيكُم الرّبُّ إلهُكم.
53 - وفي هذا الحِصارِ والضِّيقِ الذي يَفرِضُهُ علَيكُم عدوُّكُم تأكُلونَ ثمَرَ بُطونِكُم، لَحمَ بَنيكُم وبَناتِكُمُ الذينَ يُعطيكُم الرّبُّ إلهُكُم.
54 - الرَّجلُ الكثيرُ النِّعمةِ والرَّفاهيةِ فيكُم تَضيقُ عينُهُ بأخيهِ وزوجتِهِ التي في بَيتِه وبِبَقيَّةِ بَنيهِ الذينَ بَقَوا لَه
55 - فلا يُعطي أحدًا مِنهُم مِنْ لَحمِ بَنيهِ الذينَ يَأكُلُهُم، لأنَّ لا شيءَ بَقيَ لَه في الحِصارِ وفي الضِّيقِ الذي يَفرِضُهُ علَيكُم عَدُوُّكُم في جميعِ مُدنِكُم.
56 - والمَرأةُ المُتَنَعِّمةُ مِنكُم والمُترَفِّهةُ التي لم تُعَوِّدْ قدَمَها أنْ تطَأَ الأرضَ مِنَ الغُنْج والنِّعمةِ تَضيقُ عينُها بِزَوجها الذي في بَيتِها واَبْنِها واَبْنَتِها
57 - فلا تُعطي أحدًا مِنهُم مِنْ مَشيمَتِها السَّاقِطةِ مِنها بَعدَ الوِلادةِ ومِنْ بَنيها الذينَ تَلِدُهُم، فتأكُلُهُم في عَوزِهِمِ التَّامِ سِرُا، في الحِصارِ والضِّيقِ الذي يَفرِضُهُ علَيكُم عدُوُّكُم في مُدُنِكُم.
58 - وإنْ لم تحفَظوا جميعَ أحكامِ هذِهِ الشَّريعةِ المكتوبةِ في هذا السِّفْرِ، وتعمَلوا بِها وتخافوا اَسْمَ الرّبِّ إلهِكُم المجيدِ الرَّهيبِ،
59 - يُرسِلُ الرّبُّ علَيكُم وعلى نسلِكُم ضرَباتٍ عظيمةً عجيبةً وأمراضًا خبيثةً لا شِفاءَ مِنها.
60 - ويُعيدُ علَيكُم جميعَ الأوبِئَةِ التي أنزَلَها بِالمِصْريِّينَ وفَزِعتُم مِنها، فتَعلَقُ بِكُم.
61 - وكُلُّ مرضٍ وضربةٍ مِمَّا لم يُكتَبْ في سِفْرِ هذِهِ الشَّريعةِ يُسَلِّطُهُ الرّبُّ علَيكُم حتى تُدَمَّروا.
62 - فتَبقونَ قِلَّةً بَعدَ ما كُنتُم كَنُجومِ السَّماءِ كثرَةً، لأنَّكُم لم تسمَعوا كلامَ الرّبِّ إلهِكُم.
63 - وكما يُسَرُّ الرّبَّ إذا أحسَنَ إليكُم وكَثَّركُم، فكذَلِكَ يُسَرُّ إذا أبادَكُم ودَمَّرَكُم وأزالَكُم عَنِ الأرضِ التي أنتُم داخلونَ إليها لِتَمتَلِكوها.
64 - ويُشَتِّتُكُمُ الرّبُّ في جميعِ الشُّعوبِ، مِنْ أقاصي الأرضِ إلى أقاصيها، وتعبُدونَ هُناكَ آلِهةً غريبةً لم تعرِفوها أنتُم ولا آباؤُكُم وهيَ مِنْ خشَبٍ وحجارةٍ.
65 - ومِنْ تِلكَ الأُمَمِ لا ترجعونَ إلى أرضِكُم وفيها لا تستَقِرُّونَ، بل يجعَلُ الرّبُّ لكُم هُناكَ قُلوبًا مُضطَرِبةً وعُيونًا كليلةً ونُفوسًا بائِسةً.
66 - وتكونُ حياتُكُم مُعَلَّقَةً بينَ الموتِ والحياةِ أمامَ عُيونِكُم، فتَرتَعِبونَ ليلاً ونهارًا ولا تأمَنونَ على حياتِكُم.
67 - تقولونَ في الصَّباحِ: ((ليتَنا نحيا إلى المساءِ))، وتقولونَ في المساءِ: ((ليتَنا نحيا إلى الصَّباحِ)). وذلِكَ مِنْ رُعبِ قُلوبِكُم وما تراهُ عُيونُكُم مِنْ هَولٍ.
68 - ويَرُدُّكُمُ الرّبُّ إلى مِصْرَ في وقتٍ ما على الطَّريقِ التي قُلتُ لكُم لن تعودوا ترَونَها أبدًا، وتُباعونَ هُناكَ لأعدائِكُم عبيدًا وإماءً ولا مَنْ يَقتَني)).
69 - هذا كلامُ العَهدِ الذي أوصى الرّبُّ موسى بأنْ يقطَعَهُ معَ بَني إِسرائيلَ في أرضِ مُوآبَ، ما عدا العَهدَ الذي قطَعَهُ معَهُم في حوريبَ.

المشتركة - دار الكتاب المقدس