رسالة تسالونيكي الثانية - ذبائح الأوثان وعبرة ماضي إسرائيل

1 - فلا أُريدُ أَن تَجهَلوا، أَيُّها الإِخوَة، أَنَّ آباءَنا كانوا كُلُّهُم تَحتَ الغَمام، وكُلُّهُم جازوا في البَحْر،
2 - وكُلُّهمُ اعتَمَدوا في موسى في الغَمامِ وفي البَحْر،
3 - كُلُّهُم أَكَلوا طَعامًا رُوحِيًّا واحِدًا،
4 - كُلُُّهُم شَرِبوا شَرابًا رُوحِيًّا واحِدًا، فقَد كانوا يَشرَبونَ مِن صَخرَةٍ رُوحِيَّةٍ تَتبَعُهم، وهذه الصَّخرَةُ هي المسيح.
5 - ومع هذا فَإِنَّ اللهَ لم يَرْضَ عن أَكثَرِهِم، فسَقطوا صَرْعى في البَرِّيَّة.
6 - وقد حَدَثَ ذلك كُلُّه لِيَكونَ لَنا صورةً، لِئَلاَّ نَشتَهِيَ الأَشياءَ الخَبيثةَ كما اشتَهاها هؤُلاء
7 - فلا تَكونوا مِن عُبَّادِ الأَوثان كما كانَ بَعضُهُم، فقَد وَرَد في الكِتاب: (( جَلَسَ الشَّعْبُ يَأكُلُ وَيشرَب، ثُمَّ قاموا يَعبَثون )).
8 - ولا نَزنِيَنَّ كما زَنى بَعضُهُم فسَقَطَ في يَومٍ واحِدٍ ثَلاثَةٌ وعِشرونَ أَلْفًا.
9 - ولا نُجَرِّبَنَّ الرَّبَّ كما جَرَّبَه بَعضُهُم فأَهلَكَتْهمُ الحَيَّات .
10 - ولا تَتَذَمَّروا كما تَذمَّرَ بَعضُهُم فأَهلَكهُمُ المُبيد.
11 - وقَد جَرى لَهم ذلِكَ لِيَكونَ صورةً وكُتِبَ تَنبيهًا لَنا نَحنُ الَّذينَ بَلَغوا مُنتَهى الأَزمِنَة.
12 - فمَن ظنَّ أَنَّه قائم، فلْيَحذَرِ السُّقوط.
13 - لم تُصِبْكُمْ تَجرِبَةٌ إِلاَّ وهي على مِقدارِ وُسْعِ الإِنسان . إِنَّ اللهَ أَمينٌ فلَن يأذَنَ أَن تُجَرَّبوا بما يفوقُ طاقتَكم، بل يُؤتيكُم مع التَّجرِبَةِ وَسيلةَ الخُروجِ مِنها بِالقُدرةِ على تَحَمُّلِها.
14 - فلِذلكَ اهرُبوا، يا أَحِبَّائي، مِن عِبادةِ الأَوثان.
15 - أُكَلِّمُكُم كما أُكلِّمُ قَومًا عُقَلاء، فَاحكُموا أَنتُم فيما أَقول:
16 - أَلَيسَت كَأسُ البَرَكةِ الَّتي نُبارِكُها مُشارَكَةً في دَمِ المسيح؟ أَلَيسَ الخُبْزُ الَّذي نَكسِرُه مُشارَكَةً في جَسَدِ المسيح؟
17 - فلمَّا كانَ هُناكَ خُبزٌ واحِد، فنَحنُ على كَثرَتِنا جَسَدٌ واحِد، لأَنَّنا نَشتَرِكُ كُلُّنا في هذا الخُبْزِ الواحِد.
18 - أُنظُروا إِلى إِسرائيلَ البَشَريّ. أَلَيسَ الَّذينَ يَأكُلونَ الذَّبائِحَ هم شُرَكاءُ المَذبَح؟
19 - فما المُرادُ مِن قَولي؟ أَما ذُبِحَ لِلأَوثانِ شَيء أَمِ الوَثَنُ شَيء؟
20 - لا، ولكِن لمَّا كانَ ما يُذبَحُ إنَّما يُذبَحُ لِلشَّياطينِ لا لله، فإِنِّي لا أُريدُ أَن تَكونوا شُرَكاءَ الشَّياطين.
21 - لا يَسَعُكُم أَن تَشرَبوا كَأسَ الرَّبِّ وكَأسَ الشَّياطين، ولا يَسَعُكُم أَن تَشتَرِكوا في مائدةِ الرَّبِّ ومائِدةِ الشَّياطين.
22 - أَوَ نُريدُ أَن نُثيرَ غَيرَةَ الرَّبّ؟ أَنَحنُ أَقْوى مِنه؟
23 - كلُّ شَيءٍ حَلال، ولكِن لَيسَ كُلُّ شيَءٍ بِنافِع. كُلُّ شيَءٍ حَلال، ولكِن لَيسَ كُلُّ شَيءٍ يَبْني.
24 - لا يَسْعَيَنَّ أَحَدٌ إِلى مَنفَعَتِه، بل إِلى مَنفَعَةِ غَيرِه.
25 - كُلوا مِنَ اللَّحْمِ كُلَّ ما يُباعُ في السُّوق ولا تَسألوا عن شيَءٍ مُراعاةً لِلضَّمير،
26 - لأَنَّ لِلرَّبِّ الأَرضَ وكلَّ ما فيها.
27 - إِن دَعاكُم غَيرُ مُؤْمِن ورَغِبتُم في تَلبِيَةِ دَعوَتِه، فكُلوا مِن كُلِّ ما يُقدَّمُ لَكم ولا تَسأَلوا عن شَيءٍ : مُراعاةً لِلضَّمير،
28 - ولكِن إِن قالَ لَكم أَحَد: (( هذه ذَبيحةٌ لِلآلِهَة ))، فلا تَأكُلوا مِنها لأَجْلِ مَن أَخبَرَكمُ ومُراعاةً لِلضَّمير:
29 - ولَستُ أَعْني ضَميرَكُمِ، بل ضَميرَ غَيرِكُم، فلِماذا يَحكُمُ في حُرِّيَّتي ضميرٌ غَيرُ ضميري؟
30 - فإِذا شارَكتُ في تَناوُلِ شيءٍ شاكِرًا، فلِمَ أُلامُ فيما أَنا علَيه شاكِر؟
31 - فإِذا أَكَلتُم أَو شَرِبتُم أَو مَهما فَعَلتُم،؟ فَافعَلوا كُلَّ شَيءٍ لِمَجدِ الله.
32 - لا تَكونوا عِثارًا لِليَهودِ ولا اليُونانِيِّينَ ولا لِكنيسةِ اللّه،
33 - فإِنِّي أَنا أَيضًا أَجتَهِدُ في إِرضاءِ جَميعِ النَّاسِ في كُلِّ شيَء، ولا أَسْعى إِلى مَنفَعَتي، بل إِلى مَنفَعَةِ جَماعَةِ النَّاسِ لِينَالوا الخَلاص.

الكاثوليكية - دار المشرق