رسالة إلى العبرانيين - كلمة الله بابنه

1 - كلَّمَ اللهُ آباءَنا مِنْ قَديمِ الزَّمانِ بِلِسانِ الأنبياءِ مَرّاتٍ كَثيرةً وبِمُختَلفِ الوَسائِلِ،
2 - ولكنَّهُ في هذِهِ الأيّامِ الأخيرَةِ كَلَّمَنا بابنِهِ الّذي جَعَلَهُ وارِثًا لِكُلِّ شيءٍ وبِه خلَقَ العالَمَ.
3 - هُوَ بَهاءُ مَجدِ اللهِ وصُورَةُ جَوهَرِهِ، يَحفَظُ الكَونَ بِقُوَّةِ كلِمَتِهِ. ولمَّا طَهَّرَنا مِنْ خَطايانا جَلَسَ عَنْ يَمينِ إلَهِ المَجدِ في العُلى،
4 - فكانَ أعظمَ مِنَ المَلائكَةِ بمِقدارِ ما وَرِثَ اسمًا أعظَمَ مِنْ أسمائِهِم.
5 - فَلِمَن مِنَ المَلائِكَةِ قالَ اللهُ يومًا: ((أنتَ ابني وأنا اليَومَ ولَدتُكَ؟)) وقالَ أيضًا: ((سأكونُ لهُ أبًا ويكونُ لي ابنًا)).
6 - وعِندَما أرسَلَ ابنَهُ البِكرَ إلى العالَمِ قالَ أيضًا: ((لِتَسجُدْ لهُ كُلُّ ملائكَةِ اللهِ)).
7 - وفي المَلائكَةِ قالَ اللهُ: ((جعَلَ مِنْ مَلائكتِهِ رياحًا ومِنْ خدَمِهِ لَهيبَ نارٍ)).
8 - أمَّا في الابنِ فقالَ: ((عَرشُكَ يا اللهُ ثابِتٌ إلى أبَدِ الدُّهورِ، وصَولَجانُ العَدلِ صَولَجانُ مُلكِكَ.
9 - تُحِبُّ الحقَّ وتُبِغضُ الباطِلَ، لذلِكَ مسَحَكَ اللهُ إلهُكَ بزَيتِ البَهجَةِ دونَ رفاقِكَ)).
10 - وقالَ أيضًا: ((أنتَ يا ربُّ أسَّسْتَ الأرضَ في البَدءِ، وبيَدَيكَ صنَعتَ السَّماواتِ،
11 - هيَ تَزولُ وأنتَ تَبقى، وكُلُّها كالثَّوبِ تَبلى.
12 - تَطويها طَيَّ الرِّداءِ فتَتَغيَّرُ، وأنتَ أنتَ لا تَنتَهي أيَّامُكَ)).
13 - ولِمَنْ مِنَ المَلائكةِ قالَ اللهُ يومًا: ((إجلِسْ عَنْ يميني حتّى أجعَلَ أعداءَكَ مَوطِئًا لِقدَمَيْك؟))
14 - أما هُم كُلُّهُم أرواحٌ في خدمَةِ اللهِ يُرسِلُهُم مِنْ أجلِ الّذينَ يَرِثونَ الخَلاصَ.

المشتركة - دار الكتاب المقدس